الارشيف / أخبار عاجلة

سعد الدين الهلالى: نحكم فى مصر بالقانون وليس بدار الإفتاء

Sponsored Links
قال الدكتور سعد الدين الهلالى، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن تعريف الطلاق هو حل رباط الزوجية، مضيفا أن "الفتوى فى مجملها رأى شخصى يحتمل الصواب والخطأ، وأنها ليست قرآنا، وأن السيادة لعباد الله فى الأرض وليست لأصحاب الخطاب الدينى وإلا أصبح كهانوتا، موضحا أن دار الفتاء هى دار بيانية وليست مصدر للقانون، لافتا إلى أننا لا نحكم فى مصر بدار الإفتاء بل بالقانون الذى نص عليه الدستور، مشيرا إلى أن تعريف الطلاق هو حل رباط الزوجية بالطريقة التى عقد بها عقد الزواج كيف كانت، حيث إن الزواج فى مصر قبل عام 31 كان شفويا لم يكن هناك شىء اسمه وثيقة رسمية.

وأضاف الهلالى خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامى وائل الإبراشى فى برنامج "العاشرة مساء" المذاع على قناة دريم، أن مسألة الطلاق الشفوى يحكم فيها الزوج نفسه وليس غيره لأنه هو صاحب القرار الوحيد، فمن يشأ يأخذ باجتهاد من يرى أن الطلاق الشفوى لا يقع، وإن شاء أخذ باجتهاد من يرى أن الطلاق الشفوى يقع وجائز شرعا، فإن الله لم يفوض أحدا فى تحديد مصير الأسر، مشيرا إلى أن الإمام أبو حنيفة نفسه أكد أن رأيه يحتمل الصواب والخطأ قائلا "خذوا رأيى واعرضوه على الكتاب والسنة فإذا وجدتم مخالفة فاتركوه وخذوا بالكتاب والسنة"، وكذلك الإمام الشافعى الذى قال "رأيى يحتمل الصواب والخطأ".

وتابع الهلالى، أن الزوج والزوجة يستدعون المأذون حتى يكون هناك طرفا ثالثا فى عقد الزواج وهو الدولة الممثلة فى المأذون لتكون العصمة فى يد الزوج حسب العقد المبرم، وإن أراد أن يفك هذه العصمة عليه الذهاب إلى المأذون لفك العصمة بالطريقة التى عقدها بها وإلا سيتربط عليها ازدواجية فى الأحكام".

Sponsored Links

------------------------
الخبر : سعد الدين الهلالى: نحكم فى مصر بالقانون وليس بدار الإفتاء .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع - عاجل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى