المسماري: «داعش» يحاول دعم قوات السراج من الناحية الإعلامية

0 تعليق 51 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلن الناطق الرسمي باسم القائد العام للجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري مساء الأحد، مقتل عدد من الإرهابيين خلال العمليات العسكرية في العاصمة الليبية طرابلس، مشيراً إلى أن هناك قوائم بأسماء إرهابيين قاتلوا ضد الجيش الليبي في بنغازي موجودين الآن في مدينة مصراتة.

Sponsored Links

وأكد المسماري في مؤتمر صحفي عقده في مدينة بنغازي الليبية مساء الأحد، «عن مقتل الإرهابي، احمد سالم المعداني وهو عنصر سابق في كتيبة ليبيا الحرة سابقا في بنغازي، مشيرا بالوقت نفسه إلى «إصابة الإرهابي على عياد الهاشمي، يوم السبت، الذي هرب من بنغازي والتحق بالإرهابيين في مدينة مصراتة خلال عمليات الجيش في طرابلس».

وتابع المسماري أن «الجيش الليبي لديه قوائم بأسماء وبيانات لعدة إرهابيين قاتلوا الجيش الليبي في مدينة بنغازي وانتقلوا للقتال في مصراتة بعد هزيمتهم في بنغازي»، مضيفاً بأن «عبدالسلام بورزيزة من ابرز الإرهابيين الذين تم قتلهم خلال الـ 48 ساعة الماضية على أيادي الجيش الليبي في طرابلس».

ونوه الناطق الرسمي باسم القائد العام للجيش الليبي بأنه ينبغي على «المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، سماع الحقائق التي تدين الجهات التي يدعمها ضد العربية الليبية».

وأشار إلى أن «الإعلاميين الذين يقولون بأن الحرب في ليبيا بين الليبيين، عليهم أن يعوا أن الحرب في ليبيا بين أبناء ليبيا الحقيقيين والإرهاب الذي يستخدم أبناء الشعب الليبي في الحرب ضد الجيش في ليبيا».

وقال المسماري «هناك إرهابي اسمه حسن الصالحين صالح الشاعري وهذا من أبرز وأخطر الإرهابيين في ليبيا وهو أول من أتى ببيعته لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق وليبيا (داعش المحظور في روسيا والعديد من الدولة الأخرى)، مشيرا إلى أن»كل الإرهابيين المتواجدين في طرابلس تم رصدهم وإعداد قائمة بهم جميعا، فضلا عن الذين فروا خارج طرابلس سواء لمدينة مصراتة أو أو قطر«.

وطالب المسماري خلال المؤتمر الصحفي «أبناء ليبيا الشرفاء أن يحذروا من دناءة تنظيم الإخوان في الحرب ضد الجيش الليبي»، موضحاً بأن «ما قام به الإرهابيين بنسب الطائرة التي أسقطها الجيش الليبي على أنها هم من أسقطوها وأنها تتبع للقوات المسلحة، كل تلك اإادعاءات لا صحة لها وهي لعبة رخيصة جدا من الإرهابيين ومن يدعمهم».

وأشار الناطق الرسمي باسم القائد العام للجيش الليبي إلى أن القوات المسلحة تواصل تدميرها لتمركزات وآليات الإرهابيين على خط التماس في المعارك الدائرة لتحرير العاصمة طرابلس، منوها أن الجماعات الإرهابية حاولت السبت القيام بهجوم مضاد على القوات المسلحة، لكن صدت الهجوم وكبدت الجماعات الإرهابية خسائر فادحة، أسفرت عن مقتل أكثر من 31 إرهابي على أيادي أبطال الجيش الليبي.. وأسر العديد منهم».

وقال المسماري إن «القوات الجوية قامت بعملية أمداد للقوات البرية على طول خط العزيزية والساعدية والسواني والكريمية، واستهدفت عدة مراكز للعدو، فضلا عن رصدها تحركات لتنظيم داعش خلال الأيام الماضية في العاصمة طرابلس، وقتل العديد من الإرهابيين في طرابلس الخميس الماضي بعد دخولهم العاصمة للمشاركة في الحرب ضد القوات المسلحة الليبية»، مضيفاً بأن «تنظيم داعش يحاول دعم قوات السراج من الناحية الإعلامية وكل الوحدات والتمركزات العسكرية التابعة للقوات المسلحة العربية الليبية تؤدي مهامها حسب المطلوب منها وبكل دقة».

وختم المسماري قائلا، أن المناطق العسكرية التابعة للجيش الليبي تسير دوريات أمنية لرصد أي تحركات مشبوهة، وجميع مراكز التدريب العسكري تصقل جميع المنتسبين الجدد للمؤسسة العسكرية التابعة للقيادة العامة للجيش الليبي، وأن دوريات الحماية والحراسة والتأمين تؤدي واجباتها لرصد التحركات الإرهابية، كاشفا عن عمليات عسكرية مهمة للجيش الليبي في المحاور القتالية بطرابلس خلال 48 ساعة.

------------------------
الخبر : المسماري: «داعش» يحاول دعم قوات السراج من الناحية الإعلامية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق