سعادة فى البرتغال بعد أزمة رونالدو مع يوفنتوس

0 تعليق 22 ارسل طباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

وسط حالة من تذبذب مستواه مع نادى يوفنتوس الإيطالى لكرة القدم فى الموسم الحالى وتوتر العلاقة بينه وبين النادى فى الآونة الأخيرة، قد تكون الفرصة سانحة أمام البرتغالى كريستيانو رونالدو للخروج من كبوته الحالية عن طريق تقديم بصمة جيدة مع منتخب بلاده فى ختام التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2020).

Sponsored Links

ويأمل المنتخب البرتغالى فى أن يتخلص رونالدو من هذه الكبوة التى يمر بها فى مسيرته مع يوفنتوس وأن يقود منتخب بلاده إلى نهائيات يورو 2020 ليضع الفريق قدميه على أول طريق الدفاع عن لقبه القارى الذى توج به عام 2016 بفرنسا.

وقد تكون كبوته مع فريق السيدة العجوز خلال الموسم الحالى أكبر دافع له على التألق مع منتخب بلاده لاستعادة بريقه قبل العودة للمشاركة مع يوفنتوس فى كل من الدورى الإيطالى ودورى الأبطال الأوروبى.

ومع خسارة المنتخب البرتغالى أمام نظيره الأوكرانى فى مباراته الماضية بالتصفيات خلال أكتوبر الماضى، أصبح حامل اللقب الأوروبى بحاجة إلى الفوز فى مباراتيه المتبقيتين بالتصفيات خلال الأيام القليلة المقبلة ليرافق المنتخب الأوكرانى إلى النهائيات التى تقام منتصف العام المقبل.

ورغم سهولة الاختبارين من حيث الفارق فى المستوى على الأقل من الناحية النظرية، فإن المنتخب البرتغالى يخوضهما وسط ضغوط شديدة، حيث لم يعد أمام الفريق أى فرصة لإهدار النقاط خشية انتزاع المنتخب الصربى المركز الثانى فى المجموعة وبطاقة التأهل الثانية من هذه المجموعة إلى النهائيات.

وإذا نجح المنتخب الصربى فى هذا، فستكون فرصة حامل اللقب فى التأهل إلى نهائيات يورو 2020 مرهونة بما سيقدمه فى الدور الفاصل بالتصفيات.

وقد تكون أزمة رونالدو مع ماوريتسيو سارى، المدير الفنى ليوفنتوس، بعدما لجأ سارى لاستبدال رونالدو فى آخر مباراتين ليوفنتوس، منحت فيرناندو سانتوس المدير الفنى للمنتخب البرتغالى نوعا من الأفضلية قبل المباراتين الأخيرتين فى تصفيات يورو 2020.

ووصف سارى رد فعل رونالدو الحماسى بعد استبداله فى مباراة يوفنتوس أمام ميلان يوم الأحد الماضى بأنه اعتداد بالنفس أكثر منه تجهما وغضبا.

وخرج رونالدو من الملعب غاضبا بعد استبداله فى المباراة أمام ميلان، حيث لعب مكانه الأرجنتينى باولو ديبالا الذى سجل هدف المباراة الوحيد ليقود يوفنتوس للفوز 1 / صفر.

------------------------
الخبر : سعادة فى البرتغال بعد أزمة رونالدو مع يوفنتوس .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق