دبلوماسيون يناقشون إخلاء المنطقة من «النووى»

0 تعليق 44 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نظم قسم دراسات الحرب بكلية الشؤون العالمية والسياسة العامة بالجامعة الأمريكية فى القاهرة، بالتعاون مع «كينجز كوليدج» لندن ومركز «وودرو ويلسون» الدولى للعلماء، ورشة عمل حول «السياسة النووية فى الشرق الأوسط: التاريخ الدبلوماسى وآفاق المستقبل»، حضرها عدد من السفراء، والأكاديميين والباحثين المهتمين، وناقشت تطور العصر النووى، وخلفيات تاريخية للمباحثات النووية بين الرئيس الراحل جمال عبدالناصر وإسرائيل برعاية الولايات المتحدة.

Sponsored Links

هدفت الورشة إلى تعزيز الحوار بين الممارسين الدوليين والإقليميين والأكاديميين وخبراء المنظمات غير الحكومية مع التركيز على الدروس المستفادة من التاريخ الدبلوماسى النووى، والآثار السياسية فيما يتعلق بأهم المسائل المتعلقة بتحدى عدم الانتشار فى الشرق الأوسط، ومستقبل النظام العالمى لعدم الانتشار، بالإضافة إلى مقترح منطقة خالية من النووى بالشرق الأوسط.

وأوصى السفير نبيل فهمى، وزير الخارجية الأسبق، باستغلال الأزمة الراهنة بين أمريكا وإيران لاستئناف النقاشات حول معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية التى لم توقع عليها إسرائيل حتى الآن، مؤكداً أن مصر يجب أن تقود النقاشات، مرجحا عدم الوصول لاتفاق مع إسرائيل فى القريب العاجل، لكن تظل هناك حتمية للمباحثات.

واستبعد السفير محمد العرابى، عضو لجنة العلاقات الخارجية فى مجلس النواب، وقوع حرب بين مصر وتركيا فى ليبيا، مؤكدا أن مصر تدير القضية بتحكم وتحاصر سياسيا رغم ممارسات تركيا الخاطئة انطلاقا من تحقيق أغراضها فى المنطقة.

وأضاف: «تحركات الجيش الليبى وفرضه السيطرة وتوسيع رقعة حظر الطيران أعمال جيدة وتساهم فى خلق عدم الراحة لتركيا وقواتها».

------------------------
الخبر : دبلوماسيون يناقشون إخلاء المنطقة من «النووى» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق