506 آلاف طالب بالصف الثاني الثانوي أدوا امتحاني الأحياء والفلسفة إلكترونيًا

0 تعليق 33 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أدى، الثلاثاء، طلاب الصف الثاني الثانوي امتحاني الأحياء والفلسفة والمنطق، في ثالث أيام امتحانات الفصل الدراسي الأول، بإجمالي 587 ألفا و108 طلاب وطالبات.

Sponsored Links

وتضمن امتحان الأحياء للصف الثاني الثانوي للشعبة العلمية (30) سؤالاً من نوعية «اختيار من متعدد»، وجاء امتحان الفلسفة والمنطق للشعبة الأدبية في (30) سؤالاً «اختيار من متعدد»، وقد تم إعداد الامتحان وفقًا للمواصفات الفنية التي أقرها المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي على أساس نظام التقييم الجديد الذي يعتمد على قياس الفهم وليس الحفظ، وهو جوهر عملية تطوير التقييم بالمرحلة الثانوية للارتقاء بجودة نواتج التعلم وباستخدام الكتاب المفتوح (Open book).

وبدأت صفحات «دفعة ثانية ثانوي 2020» على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» تداول صور لأسئلة امتحان الأحياء الإلكتروني الذي يؤديه الطلاب عبر التابلت وذلك بعد مرور ساعة من بدء الامتحان.

وبدأ الطلاب تداول الصور وإجاباتها على «فيسبوك». فيما بدأت غرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم تتبع الصور للتأكد من صحتها والكشف عن مصدرها لتطبيق قانون الغش على المسؤولين عن الواقعة.

واشتكى طلاب الشعبة العلمية من صعوبة وغموض أسئلة امتحان الأحياء، مؤكدين أن الامتحان به جزئيات غير مفهومة ويحتاج تركيزا ووقتا أكبر للإجابة.

فيما تباينت ردود أفعال الشعبة الأدبية حول صعوبة امتحان مادة الفلسفة والمنطق، حيث عبر البعض عن صعوبة الأسئلة وعدم تمكنهم من المراجعة لقصر وقت الامتحان، وعبر البعض الآخر عن سعادتهم لكون الامتحان في مستوى الطالب المتوسط.

فيما اشتكى أولياء أمور الطلاب من صعوبة الامتحانات بشكل عام وتغيير نمط الأسئلة على الطلاب وعدم تدريبهم بشكل كاف على نوعية الأسئلة الجديدة في ظل عدم تغيير الكتاب المدرسي أو المنهج أو طريقة شرح المعلم بالفصل، واصفين الطلبة بأنهم «كبش فداء لمنظومة التعليم الجديدة».

وأعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أن امتحانات مادتي الأحياء والفلسفة التي أداها طلاب الصف الثاني الثانوي، الثلاثاء، تم وضع جميع أسئلتها وفقًا للمواصفات الفنية التي أقرها المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي.

وقالت الوزارة إن جميع الأسئلة موضوعة على أساس نظام التقييم الجديد الذي يعتمد على قياس الفهم وليس الحفظ، وهو جوهر عملية تطوير التقييم بالمرحلة الثانوية للارتقاء بجودة نواتج التعلم، وباستخدام الكتاب المفتوح (Open book).

وأوضحت غرفة المتابعة المركزية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أن منظومة الاختبارات الإلكترونية للفصل الدراسي الأول للصف الثاني الثانوي 2019/2020، حققت اليوم نجاحاً كبيراً، حيث استقبلت 506 آلاف طالب وطالبة من المستهدفين لأداء الامتحان إلكترونياً، لأداء امتحان مادتي الأحياء والفلسفة والمنطق في الفترة الأولى داخل المدراس المجهزة تكنولوجيًا بالمحافظات المختلفة، داخل 3252 مدرسة (عام، خاص).

وأكدت الغرفة أنها لم تتلقَ أي شكاوى تؤثر على سير العملية الامتحانية، وأن جميع طلاب الصف الثاني الثانوي أدوا امتحان مادتي الأحياء والفلسفة والمنطق سواء بطريقة إلكترونية أو بطريقة ورقية في المدارس غير المجهزة تكنولوجيًا، عدا بعض حالات الغش الفردية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها وإحالتها إلى الشؤون القانونية بديوان عام الوزارة.

ووجه وزير التربية والتعليم الشكر لجميع طلاب مصر على الاهتمام بالاستفادة من التطوير والتركيز على الانتقال من ثقافة التحضير القديمة إلى الأسلوب الجديد للتعلم القائم على الفهم والابتكار.

وأعلنت مديرية التربية والتعليم بالجيزة أن نسبة دخول الطلاب لمنصة الاختبار الإلكترونى نسبة ١٠٠ %.

وخلال متابعة لأعمال الامتحانات من داخل غرفة العمليات المركزية وبالتواصل مع جميع الإدارات التعليمية عبر «سكايب»، أكد خالد حجازي، وكيل وزارة التربية والتعليم بالجيزة، توفير الجو المناسب للطلاب لسير أعمال الامتحانات دون أي معوقات أو مشكلات، مشدداً على سرعة التعامل معها حال وقوعها بشكل فورى وعاجل.

------------------------
الخبر : 506 آلاف طالب بالصف الثاني الثانوي أدوا امتحاني الأحياء والفلسفة إلكترونيًا .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق