مواجهة بعض الآثار الاقتصادية لفيروس كورونا

0 تعليق 91 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

(عزيزى نيوتن..

Sponsored Links

إن كانت اعتبارات الصحة والأمان لها الأولوية فى مواجهة جائحة فيروس كورونا إلا أن الحكمة تقتضى أيضاً دراسة ومواجهة آثارها الاقتصادية والاجتماعية لتفادى تفاقمها. لذلك أدعو الحكومة من خلال منبركم المحترم إلى اتخاذ، على وجه السرعة، عدة إجراءات على رأسها:

أولاً- مراجعة الموازنة العامة للدولة، حيث إن أغلب بنودها سوف تتغير تحت تأثير الأزمة التى نمر بها، فالإيرادات العامة ستنخفض بشكل كبير نتيجة لانخفاض حصيلة الضرائب على المبيعات والأرباح والضرائب الجمركية إثر انخفاض إنتاج ومبيعات وأرباح الصناع والتجار ومقدمى الخدمات وتوقف حركة التجارة الخارجية، كما ستنخفض أغلب الموارد السيادية الأخرى، بينما سترتفع النفقات العامة لمواجهة خطر انتشار الوباء، ودعم الفئات المتضررة من البطالة التى ستضرب قطاعات إنتاجية كثيرة على رأسها السياحة، ومساندة القطاعات الإنتاجية لتتمكن من الصمود أمام الصعوبات المالية التى ستعترضها. وجدير بالدراسة فى هذا الصدد سبل تمويل هذا العجز المتفاقم فى الموازنة حتى لا يترتب عليه ارتفاع فى معدلات التضخم.

ثانياً- الوقوف على أرصدة المخزون من المواد الغذائية الأساسية ودراسة سبل سد الفجوة بين المتاح واحتياجاتنا منها خلال الأشهر الستة القادمة فى ضوء توقف التبادل التجارى بسبب إغلاق حدود الدول وحظر الانتقال بينها وغلق المطارات والموانئ.

ثالثاً- تفعيل التشريعات واللوائح للضرب بيد من حديد كل من يستغل ظروف انخفاض المعروض من السلع بسبب تعطل الإنتاج لصعوبة استيراد المواد الأولية والفعالة.

رابعاً- مواجهة الانخفاض المتوقع فى أرصدة الاحتياطى النقدى بالعملات الأجنبية نتيجة لسحب المستثمرين الأجانب أموالهم المستثمرة فى أدوات الدين العام من أذونات وسندات خزانة لتغطية مراكزهم فى البورصات العالمية إثر انهيار أسعار الأسهم والمواد الأولية فيها، فضلاً عن انخفاض ايرادات السياحة وقناة السويس والتصدير وتحويلات المصريين فى الخارج لاسيما العاملين منهم فى الدول العربية بعد انخفاض أسعار البترول الخام ومنتجاته بنسبة فاقت 50٪.

إننا للأسف نواجه أزمة طاحنة لها أوجه متعددة سنتجاوزها بإذن الله إن أحسنا التدبير والتخطيط والتنفيذ.

م. ف. ع)

■ ■ ■

نيوتن: هذا عن مراجعة الاقتصاد باحتمالاته لتجاوز الأزمة المتوقعة.

نريد أن نتحدث عما بعد الأزمة التى سنتجاوزها. لا نريد أن نعود فقط إلى ما كنا عليه. طموحنا يجب أن يكون أكبر من ذلك. علينا أن نذهب إلى ما نستحق أن نكون عليه.

------------------------
الخبر : مواجهة بعض الآثار الاقتصادية لفيروس كورونا .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق