الارشيف / أخبار عاجلة

بورسعيد تستعد لاستقبال السيسي لتدشن أعمال تطوير محور قناة السويس

Sponsored Links

يدشن الرئيس عبدالفتاح السيسي، بدء أعمال التطوير لمحور قناة السويس، وإصدار الأوامر بتنفيذ ميناء بحري كبير في منطقة شرق بورسعيد بها، ومنطقة صناعية وأخرى لوجستيه وثالثة سكنية ورابعة للمزارع السمكية، بالإضافة إلى منطقة أنفاق جنوب بورسعيد، وهو المشروع الأهم الذي ينتظره المصريين لتوفير مئات الآلاف من فرص العمل.

وتستعد محافظة بورسعيد، لاستقبال حيث سيعلن الرئيس من داخل مشروع ميناء بورسعيد الجديد الذي بدأت أعمال الحفر فيه حاليًا، وتوجد منصة رئيسية سيعلن من خلالها الرئيس تدشين المشروع، ومع بدء إنطلاقه ستقوم طائرات «إف 16» بالمرور من أمام المنصة لإعلان بدء المشروع وسيعلن الرئيس عبدالفتاح السيسي الفترة الزمنية المقررة للإنتهاء من المشروع، وستعرض الهيئة الهندسية للقوات المسلحة المشروع بشكل تفصيلى والفترة الزمنية التي يستغرقها ومراحله المختلفة بالاضافة إلى باقى المشروعات التنموية التي تعمل بها الهيئة.

Sponsored Links

ومن المقرر أن تعرض الهيئة الهندسية تفاصيل مشروعاتها التنموية التي تنفذها في خليج السويس والقنطرة والإسماعلية، وإنجازات الهيئة في الشبكة القومية للطرق، ومنها الطريق العرضى رقم واحد «بورسعيد- شرم الشيخ»، والتوسعات التي تتم به، وطريق غرب القناة من بورسعيد حتى الاسماعلية، والذي تم الانتهاء منه بالإضافة إلى محور30 يونو الممتد من جنوب بورسعيد على الطريق الدولي وطريق السويس والسخنة في وادي هجول إلى طريق الجلاله، وهو من أصعب المشروعات التي نفذتها الهيئة لوعورة الأراضى بتلك المناطق.

وسيكون طريق «محور مصر أفريقيا» محل عرض خلال تدشين مشروع ميناء بورسعيد الجديدة، ويربط بين كل الطرق العرضية، الاسماعلية والسويس وطريق السخنة، ويقطع طريق بنى سويف الزعفرانه حتى الحدود الدولية الجنوبية وسيربط مصر كلها من اول بورسعيد حتى السودان واثيوبيا وباقى الدول.
وقال اللواء كامل الوزيري، رئيس أركان الهيئة الهندسية خلال لقائه بعدد من الصحفيين، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي سيدشن خلال الأيام القادمة مشروع ميناء بورسعيد الجديدة مشيرا إلى إنجازات الهيئة الهندسية في مشروع «مدينة الجلالة»، وأوضح أنها توجد أعلى جبل الجلالة فوق البحر بـ700 متر، وما تم الوصول إليه في مشروع المليون ونصف فدان استزراع والنموذج الاسترشادى على مساحة 10 الاف فدان بمنطقة الفرافرة القديمة، التي بها 3 طرق بخلاف الآبار وحياض تجميع المياه ووسائل الري الحديثة «الرى المحورى، والثلاثة قرى المنتجه» والتى ستكون نموذج للريف المصرى الجديد الذي يعيش فيه المواطن في 300 متر مربع- 100متر مبانى و160 حوش للمواشى ثم المزرعة بجواره- وأيضًا جميع المنشآت التي يحتاجها من جمعية زراعية، ووحدة صحية ومدارس وبنك التنمية والمسجد وجميع الخدمات موجودة.
وأضاف «الوزيري» أن الهيئة الهندسية ستعرض أمام الرئيس ما تم في العاصمة الادارية الجديدة، والتى تم العمل بها بانشاء طرقها وكباريها، وقد تعرض الهيئة امام الرئيس بعض الصور عن دورها في مشروع المحطة النووية لانتاج الكهرباء «الضبعة» على مساحة 55 مليون متر مربع، والتى بدأت الهيئة العمل بها بعمل أسوار وبوابات والمنشآت الادارية وإسكان العاملين بالمحطة، بالاضافة إلى 1500 بيت بدوى لسكان الضبعة الذين كانوا يقيمون بها، وهذا لإنشاء 4 مفاعلات نووية كل مفاعل ينتج 1200وات، وهو مفاعل من الجيل الثالث المتطور يحقق أعلى معدلات الامان، وهذه تجربة وبداية لتعليم مهندسين وعمالنا.
وقال اللواء أركان حرب كامل الوزير، رئيس أركان الهيئة الهندسية عن مشروع تطوير قناة السويس ان تطوير منطقة شرق بورسعيد جزء من مشروع شامل وكبير وهو تطوير منطقة قناة السويس.
وأضاف هذا المشروع ليس مجرى ملاحى فقط وهو شق قناة السويس وانما مشروع كبير صدر به قرار جمهورى يحدد النطاق الجغرافى له من بداية ميناء بورسعيد وغرب بورسعيد في الشمال، حتى ميناء الادبية والعين السخنة في الجنوب مرورا بمناطق صناعية، منطقة القنطرة غرب ومنطقة لوجستيه ومنطقة صناعية تكنولوجيه في منطقة شرق الاسماعلية المعروفة باسم وادى التكنولوجيا ومناطق صناعية ومحطات لانتاج الكهرباء في الجنوب في منطقة شمال غرب خليج السويس وفى منطقة العين السخنة.
وأكد «الوزير» أن هذه المشروعات تاتى في اطار تطوير منطقة قناة السويس ومن منظور شامل للتنمية في مصر التي تعتمد على الارادة والانسان المصرى الذي يقوم بمشروعات كبيرة تضع بلده على الخريطة العالمية في مكانة يستحقها الشعب المصرى، وقال «لن ينفذ تلك المشروعات إلا المصريين بسواعدهم وعقولهم ومعداتهم واستثماراتهم»
وتابع «نريد استثمارات قد تكون اكبر من قدراتنا المتاحة وهذه المشروعات لانمانع فيها من وجود استثمارات اجنبية ولكن لابد من الاعتماد على معداتنا ومدخراتنا وعمالنا ومهندسين وفنيينا».
وكشف «الوزير»، حول الميناء البحرى، أنه يتكون من 4عناصر رئيسية وهى أرصفة على الجانبين بينهم مجرى ملاحى في المنتصف، وارصفة باتجاه الغرب واخرى بالشرق، وهذه الارصفة باجمالى 10 كيلو متر، المرحلة الاولى منها باجمالى 5 كيلو متر، الرصيف الغربى منها طوله 2كيلو وعرضه 450 متر، والرصيف الشرقى طوله 3 كيلو وعرضه 500 متر بينهما مجرى مائى طوله ثلاثة كيلو وعرضه 550 متر وعمقه 18.5 متر.
وأشار «الوزير» إلى أن الرصيف الحالى بالميناء طوله 2.4 كيلو تديره شركة عالمية وسيتم اضافة 5 كيلو جديدة يتم الانشاء بنظام جديد تماما بطول 500 متر وعرض الرصيف 35 متر وخلفه مساحة تخزين 500 متر وفى اتجاه الجنوب اتجاه القنطره ستكون باقى الميناء وبعدها 5 كيلو باتجاه القنطرة، أما العنصر الثانى في الميناء وهو دائرة الدوران في منتصف الميناء بين الرصيفين وعلى امتداد المجرى المائى وقطرها 950 متر وتستخدم في دخول وخروج السفن اثناء الدخول على الارصفة .وايضا المجرى المائى وهو الذي يفصل بين الارصفة في الرصيف الشرقى والغربى وطوله 3 كيلو وعرضه 550 متر.
وتابع «الوزير» أن العنصر الرابع وهو القناة الجانبية، وهذه في اتجاه المجرى المائى وتصل إلى البحر المتوسط في اتجاه الشمال وطولها 9 كيلو وعرضها 250متر وعمقها 18.5 متر لتصل المجرى المائى للميناء والبحر المتوسط وهذا لتسير دخول السفن مباشرة إلى المجرى المائى للميناء دون الدخول إلى قناة السويس وتعطيل السفن العابرة وحول المنطقة الصناعية وهو العنصر الرئيسى الثانى في تنمية منطقة شرق بورسعيد.

وأكد رئيس اركان الهيئة الهندسية انها ستقام على مساحة 40 مليون متر مربع مقسمه إلى 10 مناطق رئيسية كل منطقة اربعة مليون متر مربع، وقال «المعدات موجوده وتعمل وبمجرد انتهاء اشارة البدء من سنبدأ تكثيف العمل في منطقة شرق بورسعيد خاصة منطقة الميناء».

واستكمل الوزير «إن المنطقة الصناعية سيتم العمل بداية في 16 مليون متر مره واحدة بما يوازى 4 مناطق فرعية، والاربعة مليون لكل منطقة مخصصة لصناعة واحدة وتم الاستقرار وفقا للدراسات الاقتصادية التي اجريت على المينا ومكانه وموضعه بالنسبة لموانى العالم وموقعه الفريد على صناعات رئيسية وهى صناعة السيارات ومكوناتها والثانية للصناعات الهندسية وهى المعدات وخلطات الخرسانة والاسفلت والمكينات بكل انواعها ووثالثا الاجهزة المنزلية والمعدات المنزلية والرابعة صناعات التعبئة والتغليف وهذه الصناعات في حالة نجاحها يمكن ان تكرر في قطاعات أخرى أو يتم ادخال صناعات جديدة كالبيترو كيماويات وصناعات أو صناعات أخرى وفقا لدراسات الجدوى».

وكشف «الوزير» عن بداية العمل كنموذج لمصنع واماكن ادارية وفندق لاقامة المستثمريين واصحاب المصانع القادمين وسيتم الانتهاء منه في النصف الاول في 2016، وأوضح أنه تم التعاقد على مطور صناعى يتولى عملية التسويق للمنطقة الصناعية وهو مصرى واضاف رغم هذا لا يوجد موانع لتواجد شركة اجنبية تشارك بانشاء مصنع واستثمارات ولكن لابد من ان تتماشى مع متطلباتنا ومبادئنا من تشغيل عمالة مصرية واستثمار حقيقى ولكن الاولوية للمصريين.
ولفت «الوزير» إلى «العنصر الرئيسى الاخر»، وهو المنطقة اللوجستيه وهى ظهير الارصفة، وقال الوزير انها تشمل المنشات الادارية والخدمية والمخازن اللازمة سواء للارصفة أو للمنطقة الصناعية وبالنسبة لمن يعمل هنا فمخطط ان يتم بناء منطقة سكنية على مساحة 4 مليون متر مربع يبنى بها 10 الاف وحدة سكنية تكفى 50 الف مواطن ويمكن فيما بعد زيادة عدد الوحدات والسكان.
واستطرد «الوزير» بقوله «من عناصر التنمية في هذا المنطقة هي المزارع السمكية وهى منطقة شرق الميناء وغرب منطقة بالوظه على مساحة 80 مليون متر مربع وتحتوى على احواض سمكية وسرعات مكثفة منشاة بخرسانة واحواض عادية نصف مكثفة بالاضافة إلى الاقفاص السمكية ومعتبرا ان هذا من افضل الوسائل في تربية واستزراع الاسماك».

وقال «الوزير» إن هناك أيضًا مفرغ سمكى من اجل اصحاب المزارع وايضا مصنع للتعبئة والتعليب والتبريد ويوجد بالمنطقة مزارع سمكية أخرى منها ماتقوم به جامعة قناة السويس مع هيئة قناة السويس في اتجاه جنوب شمال القنطرة.

وتحدث حول العنصر الخامس في موضوع تنمية شرق بورسعيد، وهو مجموعة الأنفاق: «الآن يوجد مجموعة أوناش عملاقة وهنجر كبير أمام المخارج الشرقية لمجموعة الانفاق وهذا الهنجر يقوم بتصنيع الحالات الخرسانية التي يتم تبطين النفق بها، اما الاوناش فتنفذالمخرج الشرقى للنفق لدخول مكنة حفر الانفاق مشيرا إلى ان هذه المجموعة سيكون بها 2 نفق سيارات وطول النفق 4 كيلو متر وميل ارضيته 3.3% وعرض النفق 11.4 متر وتكفى 2 حارة مرورية بالاضافة إلى رصفين وكل نفق في اتجاهه حارتين».

وأضاف: «أما نفق السكة الحديد طوله 6 كيلو وهى 2 سكه (رايح جى) وتابع الوزير بدانا فعلا في الانفاق ومتعاقدين على اربع مكانات انفاق وصلت واحدة وتتجمع في شمال الاسماعيلية».

ودعا «الوزير» كل المصريين والشركات والعمال لأن ياتوا بمعداتهم للتعاون مع الهيئة الهندسية، قائلاً إن دور الهيئة أن تشرف وتسيطر بالتعاون مع المكاتب الاستشارية المصرية، ونعمل الان مع 24 مكتب استشارى متخصص طرق وكبارى وكهرباء ومرافق.

------------------------
الخبر : بورسعيد تستعد لاستقبال السيسي لتدشن أعمال تطوير محور قناة السويس .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا