الارشيف / أخبار عاجلة

أرملة سعيد طرابيك تتهم شقيقة الراحل وابن أخيه بتشويه سُمعتها أمام الرأي العام

Sponsored Links

استمعت نيابة أكتوبر أول، برئاسة المستشار أحمد حامد، الأحد، لأقوال سارة طارق، أرملة الفنان الراحل سعيد طرابيك، في بلاغها المقدم ضد شقيقة «طرابيك»، وابن شقيقها، لاتهامهما بسبّها والتشهير بها، وتشويه سمُعتها أمام الرأي العام.

وتقدم محامٍ عن «سارة» بـ«سي دي» يحوي أجزاء من حلقة ظهرت بها مقدمة البلاغ، ببرنامج «العاشرة مساء»، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، على قناة «دريم»، للحديث عن ملابسات وفاة زوجها، وفوجئت بإجراء مداخلة هاتفية مع هدى طرابيك، والتي اتهمت أرملة أخيها بأنها كانت «تضحك وتضع ميكاجيًا في سرداق العزاء، فضلاً عن لوم والداتها لها على عدم إنجابها طفلاً من الراحل كي تحصل على ميراث أكبر، وكانت أمها تقرأ لها الفنجان أثناء رقود الفنان بالمستشفى قبل وفاته»، وهو ما اعتبرته «سارة» في بلاغها يحمّل سبًّا بحقها، مؤكدة أن المشكو في حقها وصفتها بالكاذبة.

Sponsored Links

واتهمت «سارة» فى أقوالها، إلهامي طرابيك، ابن شقيق زوجها الراحل، بالنيّل من سمعتها وشرفها، فورد على لسانه عبارات: «إنت كذابة يا سارة.. وشوفي كانت علاقتك به بقالها كام سنة من قبل الزواج، وأنتٍ تزوجتي منه عرفيًا قولي الحقيقة».

وكانت «سارة» أكدت في حلقة البرنامج بتاريخ 19 نوفمبر الجاري، أن زوجها مات حزنًا بسبب قيام ابنه الوحيد «يوسف»، 15 عامًا، برفع عوى قضائية ضد والده لإمضائه على شيكات بدفع مبلغ مليون و950 ألف جنيه للابن، واتهمت أرملة طرابيك طليقة الأخير ووالدة ابن زوجها بتدبير الواقعة، مشيرة إلى أن الفنان الراحل ابتعد عن أهله بسبب تلك الخلافات، ولم يدعو أحد منهم في حفل زفافهما، وهو ما رد عليه المشكو في حقهما بتكذيبه، واتهاما «الأرملة» بالسعى وراء «الشو» الإعلامي.

وانتهت النيابة إلى قرارها بطلب تحريات المباحث العامة حول الواقعة، وتفريغ بيانات الحلقة المُشار إليه بمعرفة خبير باتحاد الإذاعة والتلفيزيون، واستدعاء المشكو في حقهما.

------------------------
الخبر : أرملة سعيد طرابيك تتهم شقيقة الراحل وابن أخيه بتشويه سُمعتها أمام الرأي العام .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى