«الشباب والرياضة» تختتم المرحلة الأولى من برنامج «مصر تعمل»

0 تعليق 9 ارسل طباعة تبليغ

اختتمت وزارة الشباب والرياضة، برئاسة المهندس خالد عبدالعزيز، فعاليات المرحلة الأولى من برنامج «مصر تعمل»، الذي يهدف إلى تدريب 1500 طالب في الفترة من أكتوبر 2015 حتى أبريل 2016، بالتعاون مع معهد المستقبل العالي للدراسات التكنولوجية المتخصصة التابع لوزارة التعليم العالي، وشركة مايكروسوفت، من خلال الاستعانة بالمدرب الفعال بالمحافظات في تدريب الشباب.

وتتضمنت المرحلة الأولى من البرنامج تنفيذ 10 دورات تدريبية بمقر المعهد خلال شهري أكتوبر ونوفمبر، وتم خلالها تنفيذ 4 دورات في مجال «مهارات وظيفية واستشارات مهنية»، و4 دورات في البرمجة والتكنولوجيا المتقدمة، بالإضافة إلى دورتين في مجال ريادة الأعمال «كيف تبدأ مشروعك»، بمشاركة 250 طالب بواقع 25 في كل دورة.

Sponsored Links

وشهد فعاليات الختام وتوزيع الشهادات التقديرية للمشاركين، الدكتور شامل الحموي، عميد معهد المستقبل للدراسات التكنولوجية المتخصصة، والدكتور أحمد حسن، وكيل المعهد، ومصطفى حمدي، مدير التدريب بشركة مايكروسوفت، ونجلاء حسن، مدير المعرفة المجتمعية بالصندوق المصري لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومنال يوسف، مدير عام إدارة المشروعات والتدريب بوزارة الشباب والرياضة، وسالي سعيد، مسؤول تنفيذ البرنامج بالوزارة الشباب والرياضة.

وخلال الحفل، وجه الدكتور شامل الحموى الشكر لكل من وزارتي الشباب والرياضة والاتصالات وشركة مايكروسوفت على المجهود المبذول في تنفيذ برامج ودورات تدريبية وتأهيلية للطلاب، داعياً الشباب إلى العمل على تحقيق أقصى استفادة من تلك الدورات بشكل جدي لمدى أهميتها وأثرها في توافقهم لمتطلبات سوق العمل.

كما أكد «الحموي» على استمرار التعاون بين أكاديمية المستقبل ووزارتي الشباب والاتصالات لتوسيع كل الأنشطة التأهليلية للشباب، وإعطاء فرص أكبر لهم للالتحاق بسوق العمل عقب التخرج، من خلال تطوير تلك البرامج وتنفيذها باستمرارية لضمان وصولها لأكبر عدد ممكن من الشباب الراغب في تطوير مهاراته.

ومن جانبها، أعربت منال يوسف عن سعادتها بهذا التعاون المثمر، مشيرة إلى أن وزارة الشباب تحرص دائماً على الاستجابة لطلبات الجامعات والمعاهد العليا لتقديم الخدمات التدريبية المجانية المختلفة للشباب لتأهيلهم لسوق العمل، والجمع بين كفاءة الشباب وتنمية قدراتهم، والربط بين التعليم الجامعي ومتطلبات سوق العمل.

وأشارت نجلاء حسن إلى أهمية تكنولوجيا للاتصالات في تحقيق التقدم والتطور لأي دولة، معربة عن أملها في تخريج نماذج مشرفة متمكنة من أدوات تكنولوجيا المعلومات، وتنمية سبل وآليات استثمارها في تطوير أنفسهم ومستقبلهم ومنها مجتمعهم ككل.

وفي كلمته ممثلاً عن شركة مايكروسوفت، توجه مصطفي حمدي بالشكر لكل القائمين على تنفيذ برنامج «مصر تعمل»، وغيرها من البرامج الداعمة لتطوير استخدام تكنولوجيا المعلومات، مشيرًا إلى أن المهارات العملية هي الأساس في اختيار المتقدمين لأي فرصة عمل، والتي تتحقق من خلال البرامج والدورات التأهيلية في مجالات التواصل وتكنولوجيا المعلومات.

------------------------
الخبر : «الشباب والرياضة» تختتم المرحلة الأولى من برنامج «مصر تعمل» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم - اخبار عاجلة

0 تعليق