الارشيف / أخبار مصر / أخبار عاجلة

صراخ عمال "سنتر بوينت وماكسى" لضياع مستحقاتهم بعد إغلاق كافة فروعها "فجأة" فى مصر

كتبت - صفاء محمد

سعر الدولار اليوم ، سؤال يتكرر يوميا بين شركات الصرافة والسوق السوداء والبنوك ، فاصبح الشغل الشاغل للتجار واصحاب المصانع فازمة نقص الدولار سيطرت على كل شىء فاستيراد الاحتياجات اصبح صعب المنال ولم تجد سلسة فروع "سنتر بوينت وماكسى" سوى تسريح العمالة وإغلاق كافة فروعها فى مصر

Sponsored Links

فيبدو أن أزمة نقص العملة الصعبة، بدأت تلقي بظلالها على الكثير من الشركات العاملة بالدولة، خاصةً بالقطاع الخاص، وغيره، بسبب عدم استطاعتها في توفير احتياجاتها من الورقة الخضراء، خاصةً لتلبية احتياجاتها الاستيرادية.

ومن جهتهم، قال العمال إنهم ذهبوا صباح اليوم الأربعاء، إلى المحلات لمتابعة عملهم اليومي، لكنهم فوجئوا بأنها مُغلقة، وورقة مُعلقة بنية الشركة وقف نشاطها في مصر وتصفية العمال، وإغلاق كافة فروعها، بسبب أزمة الدولار دون إنذار العاملين أو إبلاغهم بهذه الخطوة التي يرونها مؤسفة، مشيرين، إلى أن السبب الرئيسي لإغلاق الشركة وفقاً لما وصلهم أن الفروع تورد بالدولار، ولا يوجد دولارات في البنك المركزي، وهو ما دفع صاحب التوكيل لوقف النشاط لأنه يريد أمواله بالدولار.

فيما ناشد العمال وزارة القوى العاملة بالتدخل لحفظ حقوقهم وفقاً لقانون العمل، خاصة أن الشركة لم تنذرهم أو تخاطبهم، وقرارها كان مفاجئًا ولهم الكثير من المستحقات لدى الشركة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا