الارشيف / أخبار عاجلة

المفتى مستنكرا تفجيرات بيروت: الإرهاب الأسود لا يعرف وطنًا ولا دينًا

Sponsored Links
أدان الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية، بشدة العملية الإرهابية الغاشمة التى قام بها إرهابيون فى ضاحية بيروت الجنوبية بلبنان، مما أسفر عن مقتل 41 شخصًا وأكثر من 400 جريح.

وقال مفتى الجمهورية -فى بيان له- إن الإرهاب الأسود لا يعرف وطنًا ولا دينًا، بل يطل برأسه من آن لآخر ليهدم مقاصد الشريعة التى جاءت من أجل حفظ النفس والدين والعقل والمال والعرض، إلا أن كلاب النار يسفكون الدماء التى حرم الله، ويعيثون فى الأرض الفساد، وينشرون الرعب والذعر فى قلوب الآمنين بدعوى الجهاد وهم لا همَّ لهم إلا تحقيق مصالح سياسية لا تمت للدين بصلة.

وأضاف فضيلة المفتى أن الله سبحانه وتعالى قد توعد هؤلاء القتلة الإرهابيين قائلاً: (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِى الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْى فِى الدُّنْيَا)، كما لم يعفيهم من عذاب الآخرة فقال: (وَلَهُمْ فِى الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ).

Sponsored Links

ودعا مفتى الجمهورية الشعب اللبنانى إلى التوحد، ونبذ كافة أشكال الخلاف والطائفية أمام الإرهاب، وأن يقدموا كافة أشكال الدعم لقوات الأمن اللبنانى لمساعدتهم فى تحقيق الأمن والأمان لدولة لبنان الشقيقة، مؤكدًا أن هؤلاء المتطرفين الإرهابيين يسعون إلى نشر الطائفية وتأجيج الخلاف بين أبناء الوطن الواحد حتى يضيع الأمن والأمان وتصبح البلاد لقمة سائغة للإرهابيين.

وقدم المفتى فى ختام بيانه أحر التعازى للشعب اللبنانى الشقيق، داعيًا الله أن يتقبل الشهداء فى جنات النعيم ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن يشفى الله المصابين شفاءً تامًا عاجلًا لا يغادر سقمًا.


------------------------
الخبر : المفتى مستنكرا تفجيرات بيروت: الإرهاب الأسود لا يعرف وطنًا ولا دينًا .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع - عاجل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى