اختلفا معه على صيانة هاتف فقتلاه.. المؤبد والسجن 7 سنوات لمتهمين في الشرقية

0 تعليق 24 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قضت محكمة جنايات الزقازيق، برئاسة المستشار إبراهيم عبدالحي، وعضوية المستشارين تامر ممدوح، ومحمد رشاد، الأحد، بمعاقبة متهمين بالسجن المؤبد للأول و7 سنوات للثاني، لإدانتهما بقتل شاب، اختلفا معه على صيانة هاتف محمول، في محله ببندر منيا القمح.

Sponsored Links

تعود أحداث الواقعة لشهر مايو من العام الجاري، عندما تلقى اللواء جرير مصطفى، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية السابق، إخطارا من اللواء محمد والي، مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بورود إشارة من مستشفى الزقازيق الجامعي بشأن وصول «إسلام. ف. ح» 24 عامًا، مقيم دائرة مركز منيا القمح، مصابا بكدمات بالرأس ونزيف بالمخ وغياب بدرجة الوعي، وتوفى متأثرا بإصابته.

وكشفت التحقيقات، أن المجني عليه يعمل في مجال إصلاح الهواتف المحمولة، ولديه محل بمدينة منيا القمح، وأن خلافا نشب بينه وأحد عملائه بشأن هاتف يراد صيانته «تصليحه»، تدخل شقيق الأخير وتعديا عليه بالضرب بشومة بالرأس تسببت في وفاته.

وبتقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين وبالعرض على نيابة المركز أحالتهما لمحكمة الجنايات التي أصدرت حكمها المتقدم في أولى جلسات محاكمتهما.

------------------------
الخبر : اختلفا معه على صيانة هاتف فقتلاه.. المؤبد والسجن 7 سنوات لمتهمين في الشرقية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق