الارشيف / أخبار مصر / حوادث

مصدر أمنى: منفذا هجوم كمين المنوات «إخوان» والداخلية حددت هويتهما

Sponsored Links

• القبض على 10 مشتبهين فى تنفيذهم الجريمة.. و«كارت ذاكرة» قد يقود لكشف ملامح المتهمين

قال مصدر مسئول فى وزارة الداخلية إن أجهزة الأمن توصلت إلى هوية منفذى جريمة كمين المنوات فى الجيزة، وتبين أنهما هاربان من أحكام فى قضايا إرهابية، وأنهما عضوان فى اللجان النوعية للإخوان.

Sponsored Links

وأضاف المصدر لـ«الشروق» أنه تمت معرفة الأماكن التى يتردد عليها المتهمان، من خلال متابعة بعض اللجان النوعية الهاربة، التى تنفذ تكليفات الجماعة لإحداث حالة من الفوضى فى البلاد قبل ذكرى 25 يناير، وتعمل أجهزة الأمن بمساعدة قطاع الأمن الوطنى على محاصرة عدد منهم وتضييق الخناق عليهم، لمنع هروبهم إلى محافظات أخرى، وتكثف أجهزة الأمن فى وزارة الداخلية من جهودها للقبض عليهم خلال الساعات المقبلة.

فيما أوضح مصدر بمديرية أمن الجيزة أن فريق البحث المشكل من المديرية للتحقيق فى واقعة إطلاق النيران على القوة الأمنية المكلفة بتأمين الطريق بقرية المنوات أعلى كوبرى أحمد زويل، الذى أسفر عن استشهاد أمينى شرطة ومجندين، ألقى القبض على أكثر من 10 مشتبهين فى تنفيذهم الجريمة.

وأضاف المصدر لـ«الشروق» أن الفريق بدأ عمليات البحث عن طريق مطابقة عملية وقوع الحادث بحوادث إرهابية أخرى بالمنطقة من بينها إطلاق النيران على قوة أمنية بمنطقة سقارة الأثرية، وبدأت فى استجواب العناصر المقبوض عليها فى الفترة الأخيرة بالحوادث ذاتها.

وأشار المصدر إلى أن فريق البحث بإشراف مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، اللواء مجدى عبدالعال، وبإشراف مدير أمن الجيزة، اللواء طارق نصر، استمع للعديد من شهود العيان بالمنطقة التى شهدت وقوع الحادث، وتم تحديد الملامح الأساسية الخاصة بمنفذى الحادث لتحديد هويتهم من بين المقبوض عليهم، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية بالجيزة تجرى تحقيقات موسعة وتعرض المشتبه بهم على المباحث الجنائية الكشف عليهم والتأكد من تورطهم فى الحادث بطريقة مباشرة من عدمه، وتم صرف عدد من منهم، أمس، بعد التأكد من عدم اشتراكهم فى الواقعة.

وتواصل نيابة الأحداث الطارئة والخاصة بنظر أحداث الإرهاب فى منطقة جنوب الجيزة، تحقيقاتها حول الواقعة، حيث استمعت لأقوال عدد من شهود العيان حول الواقعة، الذين اكدوا خلال أقوالهم أنهم شاهدوا المتهمين يطلقان النيران على المجنى عليهم بعد توقف دراجتهما البخارية «سوداء اللون» فى الاتجاه المعاكس للسيارة، حيث باغتوا القوات الأمنية بإطلاق النيران بشكل مفاجئ.

وأضاف شهود العيان أن ملامح المتهمين كانت غير واضحة بسبب ارتدائهما غطاءات على الوجه بشكل كامل، مشيرين إلى أنهم اتصلوا بسيارات الإسعاف عقب الحادث لنجدة المجنى عليهم إلا انهم فارقوا الحياة.

وطلبت النيابة استعجال تحريات الأمن الوطنى والمباحث حول الواقعة، كما أمرت بإرسال كارت ذاكرة خاص بأحد شهود العيان، وتحفظت عليه النيابة فى أثناء تواجدها بموقع الحادث، وضم الكارت مجموعة من الصور للمتهمين فى أثناء ارتكابهما الواقعة، وأمرت بتفريغه عن طريق رجال المعمل الجنائى ومحاولة تحديد هوية وملامح المتهمين منه.

كان مجهولان يقودان دراجة بخارية أطلقا أعيرة نارية على سيارة شرطة ضمن قوة تأمين المنطقة الأثرية بالقرب من سقارة، فى قرية المنوات أعلى كوبرى زويل، وأسفر عن استشهاد أمينى الشرطة أحمد فتحى حسان، ومجدى إبراهيم عبدالعظيم، والمجندين أحمد خالد حسين، ومحمد زارع طه.

------------------------
الخبر : مصدر أمنى: منفذا هجوم كمين المنوات «إخوان» والداخلية حددت هويتهما .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق حوادث

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا