اسرار النجوم

أحدث الأخبار | إيمان البحر درويش و«الموسيقيين».. إيقاف وشطب ثم منع من الغناء

  • 1 /6
  • 2 /6
  • 3 /6
  • 4 /6
  • 5 /6
  • 6 /6

اشتعلت الخلافات بين الفنان إيمان البحر درويش ونقابة المهن الموسيقية خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بعد إصدار قرار بمنعه من الغناء في حفل كان مقررًا إقامته الجمعة الماضية في نادي النصر الرياضي، نظرا لكونه «مشطوبًا» من سجلات النقابة ولا يسمح له بالغناء، وفى حالة عدم التزامه بالقرار الصادر ضده، سيتم مقاضاته بتهمة مزاولة مهنة بدون ترخيص.

رفض إيمان البحر درويش تلك القرارات الصادرة بحقه؛ بداعى أن أحكام النقابة غير شرعية، حيث قال خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «مساء dmc»، عبر فضائية «dmc»، مساء أمس، إن مجلس النقابة الحالي مخالف للدستور والقانون، وهناك حكم قضائي ببطلان الانتخابات وهذه الأحكام واجبة النفاذ، موضحًا أن كافة القرارات التي صدرت من الفنان هاني شاكر، سواء ضده أو أي فنان آخر في حكم العدم، لأن حكم المحكمة ألغى الانتخابات وأصبح مجلس نقابة الموسيقيين مُنحلا لمخالفته القانون، ولكن وزير الثقافة لم يحترم أحكام القضاء ويتدخل لحل المجلس.

Sponsored Links

وقال «درويش»: «أنا النقيب العام بحكم القانون، والكلام بتاع لو خالفت التعليمات هتتعرض للحبس ده كلام فارغ، أنا نفسي راجل فيهم يمنعني من الغناء، أنا النقيب الشرعي والقانوني»، ورد عليه خالد عيسى، المتحدث باسم نقابة الموسيقيين، إن هناك قرارًا بوقف إيمان البحر درويش، صادرا من المجلس القديم الذي كان يرأسه مصطفى كامل، كما أن الفنان لم يُجدد كارنيه النقابة الخاص به منذ خمس سنوات تقريبًا.

بداية أزمة «درويش» مع «الموسيقيين»

تعود خلفية الأحداث إلى الأزمات التي وقعت فى عهد الفنان إيمان البحر درويش، والذي شغل منصب رئيس نقابة المهن الموسيقية، عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011، ولكن منذ توليه دبت الخلافات داخل النقابة والمشاكل بينه وبين الأعضاء الذين كانوا يؤكدون فى كل حديث لهم أنه يعطل مصالحهم.

وتطور الأمر بعد ذلك وقام مجلس إدارة النقابة بوقفه عن العمل وهو الأمر الذي قوبل بالرفض من جانب «درويش» ولجأ إلى ساحة القضاء، وفى الوقت نفسه عقدت الجمعية العمومية إجراء استفتاء على بقاء إيمان البحر درويش أو عزله؟ بصفة أنها الجهة الوحيدة التى من حقها أن تقول رأيها فى ذلك وليس للموسيقيين إلا التصويت، وحكمت الجمعية بعزله.

اقتحام النقابة بالأقفال

لم يقبل «درويش» هذا الحكم وقام بالتوجه إلى مقر النقابة فى ميدان عابدين بوسط البلد، وقال أعضاء النقابة والعاملون بها إنه جاء ومعه شنطة أقفال لاستعادة مقعده، بينما نفى إيمان البحر درويش ذلك وأكد أنه حاول الدخول إلى مكتبه السابق «مكتب نقيب الموسيقيين» بدافع أنه يحمل حكما قضائيا ببطلان قرار مجلس إدارة الموسيقيين باستبعاده من منصبه كنقيب للموسيقيين، هو ما قوبل بالرفض من جانب العاملين.

وفى تصريحات سابقة لإيمان البحر درويش حول أزمته مع النقابة، أكد أن كل قرارات النقابة التي صدرت منذ عام 2012 سواءً من النقيب أو من الأعضاء بشطب أي فنان باطلة نظرًا لبطلان الانتخابات من الأساس، ويعد غير معترف بها قانونًا، موضحًا أن الفنان هاني شاكر قيمة كبيرة، ولكنه يرى أنه من الممكن أن يسيء منصب نقيب الموسيقيين لتاريخه الفني.

الجمع بين نقابتين يحوله لعضو منتسب

وفى عام 2012، صدر قرار من مجلس إدارة نقابة الموسيقيين برئاسة الدكتور رضا رجب، القائم بأعمال النقيب، برفع اسم إيمان البحر درويش من جداول قيد العاملين بالنقابة وتحويله إلى جداول المنتسبين للنقابة.

يأتي ذلك بعد حصول النقابة على مستندات (شهادة من نقابة المهندسين وصورة جواز سفر درويش وصورة من بطاقة الرقم القومى) تؤكد أن «درويش» عضو عامل بنقابة المهندسين، وبالتالي لا يجوز له أن يجمع بين عضويتين في نفس التوقيت، لذلك تحولت عضويته بنقابة الموسيقيين من عضو عامل إلى عضو منتسب، ولا بد أن تنتهي عضويته بنقابة المهندسين كي يعود عضوًا عاملاً بنقابة الموسيقيين.

الخلاف مستمر من عهد مصطفى كامل إلى هاني شاكر

وبعد أن سحبت النقابة الثقة من «درويش» تم انتخاب المطرب الشعبي مصطفى كامل خلفًا له، وشهدت فترة توليه خلافات ومحاكم بين النقابة وإيمان البحر درويش على مدى الأربعة أعوام، كونه الأحق بالمنصب، موضحًا فى تصريحات سابقة له، أن مصطفى كامل، لا يصلح أن يكون نقيبا للموسيقيين لم يكمل السنوات العشر اللازمة لترشحه لمنصب النقيب، وأنه يملك الأوراق التي تثبت صحة كلامه، وأنه لا يدعي عليه.

وظلت الأزمات تلاحق نقابة الموسيقيين ولم ييأس إيمان البحر درويش من فتح الحديث حول أحقيته بالمنصب فى أي مناسبة، حتى تم انتخاب الفنان هاني شاكر لمنصب نقيب الموسيقيين عام 2015، إيمانًا من الأعضاء بأنه الأفضل والأصلح، وخرج إيمان ليؤكد أنه يملك حكما صادرا من محكمة القضاء الإداري يؤكد عدم شرعية المجلس بالكامل، وبطلان الانتخابات التي جاءت بهاني شاكر.

بطلان انتخابات «هاني شاكر»

في العام الماضي أصدرت محكمة القضاء الإداري حكما لصالح الفنان إيمان البحر درويش، النقيب الأسبق لنقابة المهن الموسيقية، ببطلان انتخابات النقابة التي أجريت على مقعد نقيب الموسيقيين، والتي فاز بها الفنان هاني شاكر.

أعرب الفنان هاني شاكر عن احترامه الكامل للأحكام القضائية، وأن الحكم الصادر أخيرا ببطلان الدعوى لانتخابات نقابة المهن الموسيقية تم الطعن عليه أمام المحكمة الإدارية العليا، وفي حالة صدور الحكم النهائي سيلتزم بتنفيذه، وأعلن أيضا أنه ليس طرفا في أي صراع سابق لتوليه منصب نقيب المهن الموسيقية، وأن الجميع علي مسافة واحدة منه.

أصدرت نقابة المهن الموسيقية بيانا صحفيا على لسان طارق مرتضى المتحدث الرسمى السابق للمهن الموسيقية جاء كالتالى: «بموجب قرار اللجنة القضائية المشرفة على العملية الانتخابية بنقابة المهن الموسيقية والصادر بتاريخ 2015/7/28 والتى ترتب عليها فوز الفنان هانى شاكر بمنصب نقيب المهن الموسيقية، وبالتالى منذ ذلك التاريخ وحتى الآن فإن الفنان هانى شاكر هو النقيب العام».

وأضاف البيان «بشأن إيمان البحر درويش فقد زالت عنه صفته كنقيب للموسيقيين بموجب قرار الجمعية العمومية غير العادية المؤرخ في 2014/3/4 بسحب الثقة منه وعزله من منصبه».

الإنذار الأخير لـ«درويش»

وصلت المشكلة إلى ذروتها الأسبوع الماضي بإصدار نقابة المهن الموسيقية إنذارا للفنان إيمان البحر درويش بعدم إحياء حفلات، لأنه ليس مسموحا له بالغناء في أي مكان أو الحصول على تصريح للغناء، بعد أن تجاوز النقابة في المرة السابقة وقام بإحياء حفل نظمته دار الأوبرا المصرية في محكى القلعة، ورفضت النقابة التدخل حتى لا يزداد الأمر تعقيدًا.

------------------------
الخبر : أحدث الأخبار | إيمان البحر درويش و«الموسيقيين».. إيقاف وشطب ثم منع من الغناء .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : التحرير الإخبـاري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا