اسرار النجوم

خبر فنى .. بعد 67 عامًا من عرض الأغنية.. طفلة "ماما زمانها جاية" تثير ضجة على التواصل

اسرار الاسبوع .. الاثنين 09 أبريل 2018 05:42 مساءً ... بعد مرور 67 عامًا على أغنية “ماما زمانها جاية” للمطرب والفنان الراحل “محمد فوزي” ، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورًا للفنانة “إكرام عزو” والتي ظهرت مع المطرب الراحل في الأغنية وهي تبكي وتضحك.

وتلك الطفلة التي جسدت دور الصبي والتي تمتعت بخفة ظل عالية وقدرة على الجدال الطريف مع من يكبرها سنًا حتى استحقت لقب “اللمضة” والتي نُطلقها على من يشبهها في جرأتها مع الكبار.

Sponsored Links

فإكرام ولدت في الخمسينيات ومثلت في العيد من الأفلام كان أشهرها على الإطلاق فيلم “عائلة زيزي” وكذلك مثلت في فيلم “المرأة المجهولة” مع الفنانة شادية، ولم يتعرف عليها الجمهور إلا بعد ذلك مع إسماعيل ياسين بفيلم “الفانوس السحري” عام 1960، لتصبح تلك الطفلة بعد عرض الفيلم تميمة الحظ التي يجتذبها المنتجون في أفلامهم.

فيما تداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي حكاية أخرى لبطل أغنية “ماما زمانها جاية”، حيث أكدوا أنه الكابتن هاني داود الذي كان أحد لاعبي النادي الأهلي في صفوف الناشئين، ويعمل حاليًا مدربا في أكاديمية القلعة الحمراء بمحافظة الإسكندرية.

وخلال تصريحات صحفية سابقة له، قال هاني:”كنت جار الفنان فوزي وزوجته مدام هداية عبدالمحسن، في أحد شوارع السكاكيني بحي الظاهر، ومنذ الصغر كنت متواجد دائمًا في شقتهما”.

وربى محمد فوزي وزوجته، الطفل الذي أصبح بعد ذلك بطل أغنيته الأشهر للأطفال “ماما زمانها جاية”، نظرًا لوفاة والدته وهو ابن أيام قليلة: “أمي توفت وأنا عمري أيام، وكان أبويا بيسبني أنا وأختي عند مدام هداية زوجة محمد فوزي، كانت هي اللي بتأكلنا ونقعد معاها طول اليوم لحد ما يرجع والدي بالليل من الشغل”.

أما عن سبب اختيار محمد فوزي له، فقال هاني :”كان الفنان بيرجع بيته على الساعة 12 بالليل، زي ما حكولي لما كبرت، وكنت دايما بحب ألبس الروب بتاعه، واقعد جنبه على السرير وهو نايم، واختارني أظهر معاه في الأغنية عشان أنا كنت طفل شقي وهو بيحب النوع ده من الأطفال”.

------------------------
الخبر : خبر فنى .. بعد 67 عامًا من عرض الأغنية.. طفلة "ماما زمانها جاية" تثير ضجة على التواصل .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : الحكاية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا