خبر اقتصادى: خبراء يتوقعون تثبيت أسعار الفائدة مع ارتفاع معدلات التضخم

0 تعليق 26 ارسل طباعة تبليغ

اسرار الاسبوع كتبت ــ سارة حمزة:
نشر فى : الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 12:44 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 12 فبراير 2019 - 12:44 ص

الشنيطى: تثبيت «الفائدة» يحافظ على استثمار الأجانب فى أدوات الدين

Sponsored Links

قال عدد من المحللين إن البنك المركزى سيتجه إلى تثبيت أسعار الفائدة فى اجتماع لجنة السياسات المقبل، نتيجة ارتفاع معدلات التضخم فى يناير الماضى، بينما يرى البعض أن المركزى قد يتجه لتخفيض الفائدة بنسبة 1%.
وتعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزى، أول اجتماعاتها فى 2019، بعد غد الخميس 14 فبراير.
وكانت اللجنة قررت تثبيت أسعار الفائدة فى آخر 6 اجتماعات لها، بدءا من مايو الماضى عند 16.75% للإيداع و17.75% للإقراض.
بداية توقعت رضوى السويفى، رئيسة قسم البحوث ببنك الاستثمار «فاروس»، أن يثبت «المركزى» أسعار الفائدة بعد غد الخميس، بعد أن جاء معدل التضخم الشهرى خلال يناير الماضى أعلى من التوقعات.
وتراجع معدل التضخم السنوى فى مصر خلال شهر يناير الماضى، ليسجل 12.2% مقابل 17% فى يناير 2018، فيما ارتفع معدل التضخم الشهرى بنسبة 0.8% عن شهر ديسمبر السابق له، وفقا لبيانات أصدرها الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، أمس الأول.
فيما ارتفع التضخم السنوى، ليصل إلى 12.2% فى يناير الماضى، مقابل 11.1% فى ديسمبر السابق عليه.
واتفق عمر الشنيطى، المؤسس والمدير التنفيذى لمجموعة مالتيبلز للاستثمار، مع توقعات السويفى، متوقعا أن يتجه المركزى لتثبيت أسعار الفائدة الاجتماع المقبل، كما توقع أن يستمر التضخم فى الارتفاع خاصة مع تطبيق آلية التسعير التلقائى لأسعار الوقود فى إبريل المقبل، لكنه أوضح أن تثبيت أسعار الفائدة يحافظ على استثمار الأجانب فى أدوات الدين.
وكانت وزارة المالية قالت فى بيان لها، إن سوق الإصدارات الحكومية خلال شهر يناير الماضى شهد عودة قوية لاستثمارات الأجانب فى أدوات الدين المحلى القابل للتداول من الأذون والسندات، وذلك بعد العودة من إجازات أعياد الميلاد والعام الجديد.
وأضافت المالية أن وتيرة تدفقات استثمارات الأجانب تسارعت منذ بداية العام، بنسبة مشاركة بلغت نحو 30% فى المتوسط فى عطاءات أذون الخزانة، ونحو 55% فى عطاء سندات الخزانة 5 و10 سنوات.
وعلى الجانب الآخر، ترى إيمان نجم، محللة الاقتصاد الكلى ببنك الاستثمار سيجما، أن «المركزى» يتجه لخفض أسعار الفائدة بنسبة 1% خلال الاجتماع المقبل، لأن ارتفاع معدلات التضخم فى يناير بسبب تغيرات موسمية فى أسعار المواد الغذائية، ولذلك توقعت أن يتجه «المركزى» لخفض أسعار الفائدة مع ارتفاع معدلات التضخم نتيجة اقتراب موسم رمضان وتطبيق آلية التسعير التلقائى إبريل المقبل.
وأضافت نجم، أن خفض الفائدة يحسن من أداء البورصة ويعجل من تنفيذ برنامج الطروحات خاصة بعد تصريح هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال، أنه سيبدأ تنفيذ برنامج الطروحات عندما يبلغ حجم التداول فى البورصة مليار جنيه يوميا.
وأشارت نجم إلى أن تخفيض الفائدة يساهم فى دخول استثمارات أجنبية مباشرة للسوق المصرية.
وكان البنك المركزى خفض أسعار الفائدة فى الربع الأول من العام الماضى مرتين على التوالى، فى شهرى فبراير ومارس بنسبة 2%.

------------------------
الخبر : خبر اقتصادى: خبراء يتوقعون تثبيت أسعار الفائدة مع ارتفاع معدلات التضخم .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : الشروق مصر

0 تعليق