وزير البترول يتفقد توسعات «سيدبك» و«ميدور» بالإسكندرية بتكلفة 3.5 مليار دولار

0 تعليق 38 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

تفقد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، موقف تنفيذ المشروعات والتوسعات الجديدة بشركتي سيدي كرير للبتروكيماويات «سيدبك»، والشرق الأوسط لتكرير البترول «ميدور» بالإسكندرية، بتكلفة استثمارية تصل إلى 3.5 مليار دولار.

Sponsored Links

وأكد الوزير، خلال الجولة، أن التوسعات التي تشهدها صناعتي البتروكيماويات والتكرير المصرية ستزيد من مساهمة تلك الصناعات الحيوية في الاقتصاد الوطنى وتخفف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة، وتزيد من تأمين احتياجات السوق المحلي والقطاعات المختلفة من المنتجات البترولية والمواد الخام الأولية، مشددا على الاهتمام بدراسة العوامل التي تحقق مزايا تنافسية لصناعة البتروكيماويات وتدعم مكانة المنتج المصري محليا وعالميا في ظل المنافسات القوية في هذا السوق المميز بعوائده الاقتصادية، وكذلك التميز في تقديم خدمات ما بعد البيع من خلال التواصل المستمر مع العملاء المحليين والخارجيين وفتح أسواق جديدة.

ووجه «الملا» بالالتزام الكامل بالجداول الزمنية المحددة لتنفيذ مشروعات التوسعات الجديدة وتطبيق أعلى معايير الأمن والسلامة والصحة المهنية، لافتا إلى أن الإسراع بمعدلات التنفيذ ووضع المشروعات على الإنتاج يزيد من قيمتها الاقتصادية ويحقق أهدافها الخدمية.

واستمع الوزير ومرافقوه لشرح من مسعد القصبي، رئيس شركة سيدي كرير للبتروكيماويات، حول ما قامت به في توفير احتياجات السوق المحلي من منتجات الإيثيلين والبولي إيثيلين، وتصدير الفائض للخارج لتوفير العملات الأجنبية لسد احتياجات السوق ودعما للاقتصاد القومي، مشيرا إلى تقدم الأعمال في مشروع التوسعات الجديدة «مجمع مشتقات البروبيلين»، الذي تبلغ تكلفته الاستثمارية حوالي 1.2 مليار دولار لإنتاج 500 ألف طن بروبيلين و450 ألف طن بولي بروبيلين، ويأتي استثمارا للزيادة الحالية في إنتاج الغاز الطبيعي والتكامل المثمر بين شركات وكيانات قطاع البترول.

وخلال الجولة التفقدية لموقف العمل بمشروعات التوسعات الجديدة بشركة «ميدور»، استمع الوزير ومرافقوه لعرض من المهندس جمال القرعيش، رئيس الشركة حول الموقف التنفيذي لمشروع توسعات ميدور الذي تبلغ تكلفته الاستثمارية حوالي 2,3 مليار دولار، ويهدف لزيادة الطاقة الإنتاجية للمعمل بنسبة 60%.

وأوضح أن شركة بتروجت تعمل حاليا على تجهيز أرض الموقع الذي يتم العمل على الانتهاء من وضع تصميماته الهندسية مع شركتي إنبي وتكنيب الإيطالية وتنفيذ خطة التغلب على تحديات التوسعات الجديدة وأهمها الربط بين الوحدات القائمة بالمعمل والوحدات الجديدة، مؤكدا أنه سيتم توقيع عقد توفير الكهرباء اللازمة للمعمل مع شركة ميداليك خلال الأسبوع الحالي.

وعلى هامش الجولة، عقد وزير البترول اجتماعا للجنة العليا للتكرير، ناقش خلاله عددا من مشروعات زيادة الطاقة التكريرية، بدأه باستعراض موقف تقدم الأعمال فى مشروع مجمع التكسير الهيدروجيني للمازوت بأسيوط الذي تنفذه شركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول «أنوبك» لزيادة تأمين احتياجات الصعيد، حيث قال المهندس محمد بدر، رئيس الشركة، إن المشروع يقوم على الاستفادة من تحويل 2,5 مليون طن مازوت ينتجها معمل تكرير أسيوط إلى منتجات عالية القيمة «سولار، نافتا، بوتاجاز» وغيرها من المنتجات باستثمارات حوالي 1,9 مليار دولار.

كما استمع الوزير، إلى موقف تقدم الأعمال بمشروعي مجمع إنتاج البنزين لشركة أسيوط لتكرير البترول ومجمع التكسير الهيدروجيني للمازوت وإنتاج البنزين بالسويس التابع لشركة البحر الأحمر الوطنية للتكريــر والبتروكيماويـات.

رافق الوزير خلال الجولة المهندس أسامة البقلي، رئيس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، وسعد هلال، رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات، والمهندس أشرف الشامي، نائب رئيس هيئة البترول للتكرير والتصنيع، والمهندس أشرف بهاء الدين، نائب رئيس هيئة البترول للتخطيط والمشروعات، والمهندس علاء خشب، العضو المنتدب لشركة إنبي، والمهندس عبد المجيد حجازي، رئيس شركة ايثيدكو، والمهندس ياسر صلاح، رئيس شركة جاسكو، ومحمد جبران، رئيس النقابة العامة للعاملين بقطاع البترول.

------------------------
الخبر : وزير البترول يتفقد توسعات «سيدبك» و«ميدور» بالإسكندرية بتكلفة 3.5 مليار دولار .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق