اللواء كامل الوزير: مشروع طريق العين السخنة – الزعفرانة جزء من مشروع محور مصر أفريقيا

0 تعليق 5 ارسل طباعة تبليغ

• رئيس أركان «الهندسية»: لدينا 53 شركة مدنية تعمل معنا.. وجامعة الملك عبدالله ستكون وفق أحدث النظم العالمية

أكد اللواء أركان حرب كامل الوزير، رئيس أركان الهيئة الهندسية، أن مشروع طريق اللعين السخنة ــ الزعفرانة، الذى يشق جبل الجلالة، جزء من مشروع طريق مصر – أفريقيا، ويبدأ من بورسعيد ويقطع طريق السويس والعين السخنة فى منطقة وادى حجول، ويتجه جنوبا حتى يصل إلى ١٠ كيلومترات فى محافظة بنى سويف عند طريق بنى سويف الزعفرانة، ويتم الآن تنفيذ هذا الطريق بطول 82 كيلومترا، بالإضافة إلى عدد من الوصلات مع الطريق الساحلى، مثل وصلة منطقة «رأس أبو الدرج»، بطول 17 كيلو مترا، التى يقام فيها منتجع سياحى عالمى على جبل الجلالة، بالإضافة إلى وصلة وداى ملحة بطول 13 كيلومترا، للربط بين الطريق الساحلى والطريق الرئيسى، لافتا إلى أنه سيتم إغلاق الطريق الساحلى خلال الفترة المقبلة، وتحويله إلى طريق داخلى بين القرى السياحية، نظرا لكثرة الحوادث عليه.

Sponsored Links

واضاف الوزير فى مؤتمر صحفى على هامش زيارته للمشروع أن الأهمية الثانية لطريق العين السخنة ــ الزعفرانة، هى الربط مع محور 30 يونيو، لتسهيل حركة التجارة بين مصر وكل دول قارة أفريقيا، وكذلك ربط المشروعات الزراعية والسياحية والمناطق الصناعية والموانئ والمناطق السكنية الجديدة، المنتظر تأسيسها فى تلك المنطقة الواعدة.
وأضاف الوزير: «المهمة الثالثة للطريق هى مروره بمنطقة المحاجر، التى يوجد بها جميع أنواع الخامات الهامة، مثل الرخام، وخام «الكولينا» و«الطفلة» و«رمل الزجاج «بالإضافة إلى مناجم وخيرات كثيرة جدا، وسوف يساهم الطريق فى دعم عمليات استخراج وتصنيع تلك المواد، دون الحاجة إلى عمل مدقات وعرة أو طرق غير ممهدة تكثر فيها المشكلات والحوادث».
واستطرد الوزير: «المهمة الرابعة والرئيسية لطريق العين السخنة – الزعفرانة هى التنمية الصناعية، خاصة بعدما تم التخطيط من قبل جهاز مشروعات الخدمة الوطنية لإنشاء مصنع عملاق للأسمدة الفوسفاتية ومشتقاتها، بطاقة إنتاجية تصل إلى مليون طن فى العام، وسيكون له موقع مميز ونفق تحت الطريق الرئيسى لخدمة حركة النقل وعملية الإنتاج، بالإضافة إلى تصميم المصنع بتقنيات حديثة تقلل من استهلاك الغاز، وقد تم التنسيق مع وزارة الكهرباء على توفير الطاقة اللازمة لتشغيل هذا المشروع العملاق، وكذلك سيتم عمل محطة تحلية لمياه البحر لخدمة المشروع، الذى يتم بالتعاون مع شركات عالمية».
وقال اللواء الوزير، إن «53 شركة مدنية وطنية تعمل مع فى مشروع هضبة الجلالة، منها 40 شركة مصرية فى مجال الطرق و5 فى مجال الإنشاءات والأعمال الصناعية والكبارى والأنفاق والبرابخ ومحطات الوقود وبوابات الرسوم، إلى جانب 8 شركات تعمل فى منطقة رأس ابوالدرج فى المنتجع السياحى المطل على خليج السويس، بإجمالى عدد عمال يصل إلى 15 ألف عامل وفنى ومهندس، تحت إشراف ومتابعة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة».

وحول جامعة الملك عبدالله، أكد اللواء الوزير، أن الجامعة ستعمل وفق أحدث النظم العلمية والوسائل الحديثة، وستضم كليات متطورة يحتاج إليها المجتمع المصرى فى تخصصات غير نمطية، وغير موجودة فى الجامعات العادية، لن تكون فيها كليات مثل التجارة والحقوق، ولكن ستكون بها كليات للزراعات الحديثة، وتكنولوجيا توليد الطاقة الشمسية والرياح وكليات التعدين، بالإضافة إلى كلية للطب وستكون الجامعة على مساحة 100 فدان.

------------------------
الخبر : اللواء كامل الوزير: مشروع طريق العين السخنة – الزعفرانة جزء من مشروع محور مصر أفريقيا .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : الشروق مصر

0 تعليق