الارشيف / الاقتصاد

"الاتصالات": طورنا استراتيجية الوزارة منذ 2012 لدعم وتمكين ذوى الإعاقة

Sponsored Links
نظمت الأكاديمية العربية اليوم الاثنين "المؤتمر الدولى للطرق المستدامة لدمج ذوى الإعاقة فى سوق العمل بإستخدام التكنولوجيا المساعدة (IC-SWING)"، وذلك بمقر الأكاديمية بأبوقير – الإسكندرية.

جاء ذلك بحضور الدكتورة عبير شقوير نائبًا عن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المستشار محمد قنديل نائبًا عن وزير القوى العاملة وممثلاً عن محافظ الإسكندرية بالإنابة، والدكتور أحمد على آدم نائبًا عن وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، وجاكلين كاستن، منسق مشروع IC-SWING، والدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية.

وأكدت الدكتورة عبير شقوير والذى حضرت نيابة عن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى بيان صادر عن الاكاديمية منذ قليل، على دعم الوزير لهذا المؤتمر وحرص وزارة الاتصالات على المساعدة فى دمج ذوى الإعاقة فى سوق العمل باستخدام التكنولوجيا المساعدة مشيرة إلى أن وزارة الإتصالات طورت إستراتجيتها بداية من عام 2012 لدعم وتمكين ذوى الإعاقة بالشراكة معهم حتى يصبح إدراجهم بالمجتمع فعلاً لا قولاً بتوفير كافة مناحى الحياة لهم بالإضافة إلى توفير فرص عمل وفرص تعليمية وتثقيفية وهو ما ساهم فى بناء قدراتهم بإستغلال طاقتهم الكامنة كشركاء للوطن، موضحة أن مؤتمر اليوم فرص لزيادة الإهتمام وتقديم التوصيات التى تفيد ذوى الإعاقة.

Sponsored Links

وأكد المستشار محمد قنديل والذى حضر المؤتمر نائباً عن وزير القوى العاملة وممثلاً عن محافظ الأسكندرية بالإنابة أن مؤتمر اليوم والذى تنظمه الأكاديمية العربية يناقش العديد من الأمور التى تخص ذوى الإعاقة لدمجهم فى سوق العمل خاصة وان هناك مشاكل تواجه ذوى الإعاقة ما بين الرعاية الصحية اللازمة لهم فضلاً عن تسريبهم من مراحل التعليم المختلفة وتقلص توافر فرص العمل المناسبة لهم مشيراً إلى أن إستخدام التكنولوجيا المساعدة وتسخيرها فى خدمة هؤلاء الأشخاص ذوى الإعاقة يؤدى إلى تعزيز المساوة بين فئات المجتمع ومنهم الأشخاص دوى الإعاقة وان هناك من التوصيات التى سيخرج بها المؤتمر ستدعم إستخدام التكنولوجيا المساعدة لذوى الإعاقة لدمجهم فى المجتمع وتوفير فرص عمل لهم.

وأكد الدكتور أحمد على آدم والذى القى كلمة وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى نيابتة عنه بالتواجد بمؤتمر دمج ذوى الإعاقة فى سوق العمل بإستخدام التكنولوجيا المساعدة بالأكاديمية العربية، مشيراً إلى أن وزارة التربية والتعليم تحرص على الإهتمام بذوى الإعاقة ودمجهم وذلك عن طريق العديد من الإجراءات منها إنشاء مصنع داخل كل مدرسة لتدريب الطالب الأصم لمهنة يستطيع من خلالها أن يخرج لسوق العمل بالإضافة إلى أن هناك جهود تبذل حالياً لتطوير المناهج التعليمية مؤكداً أن الوزارة تقدم يداها إلى جميع المؤسسات والمجتمع المدنى لإفادة ذوى الإعاقة.

كما أكدت جاكلين كاستن منسق مشروع IC-SWING ان مؤتمر دمج ذوى الإعاقة فى سوق العمل بإستخدام التكنولوجيا المساعدة من اكبر المؤتمرات التى تناقش وتقدم حلول للعديد من مشاكل ذوى خاصة وان ذوى الإعاقة لابد ان يتمتعوا بنفس مزايا غير ذوى الإعاقة فى كافة الأمور و المجالات مشيرة إلى أن ثقل وتقديم يد العون للمعاقين يعد اضافة للدول للإستفادة بإمكانياتهم بعد تدريبهم وتزويدهم بالخبرات .

من جانبه، أكد الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الأكاديمية أن مؤتمر دمج ذوى الإعاقة بسوق العلم بإستخدام التكنولوجيا المساعدة يأتى اهميته للمساعدة على تواجد ذوى الإعاقة بسوق العلم بشكل كبير خاصة وأن الأرقام المعلنة بالجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء بمصر توضح ان عدد المعاقين يعد 10 مليون مواطن بينهم 2 مليون طفل، ولذلك قامت دولة المقر بإنشاء المجلس القومى لشئون الإعاقة وقد انجز هذا المجلس العديد من الامور منها تحديد الوظائف المطلوبة لهذة الفئة وتم اعتماد 5000 وظيفة من قبل رئيس الوزراء.

وأوضح أن الأكاديمية تنظم هذا المؤتمر من اجل المشاركة في تقديم افضل مستقبل لذوى الإحتياجات الخاصة وان مشاركة وزارة الإتصالات وحضور وزارة القوى العاملة والتربية والتعليم تؤكد مدى حرص الجهات المسؤلة بالدولة علي إنجاح هذا المؤتمر .

------------------------
الخبر : "الاتصالات": طورنا استراتيجية الوزارة منذ 2012 لدعم وتمكين ذوى الإعاقة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع - الاقتصاد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى