الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

الدكتور "خالد العراقى" يكتسح الدائرة الأولى بالزقازيق

Sponsored Links

جريدة أسرار الأسبوع تهنئ الدكتور خالد العراقى مرشح الدائرة الأولى بالزقازيق لفوزه بالانتخابات البرلمانية بـ  20001 صوتا وتجرى الإعادة بينه وبين اللواء حسن السيد بـ 13472صوتا ثم مجدي عاشور 10522صوتا ثم عمرو التونسي  9451 صوتا ، ونتمنى للنائب "خالد العراقى" التوفيق فى الاعادة .

الجدير بالذكر أن :

Sponsored Links

عدد الناخبين بتلك الدائرة 272726 ، عدد الحضور 72957 ، عدد الأصوات الصحيحة 66905 وعدد الأصوات الباطلة  6052، وبتلك النتائج النهائية يدخل كل من الدكتور خالد العراقي واللواء حسن والاستاذ مجدي عاشور والاستاذ عمرو التونسي الي مرحلة الإعادة

ويذكر ان عدد الناخبين في محافظة الشرقية بلغ نحو 3 ملايين و891 ألفا و162 ناخبا، وعدد الدوائر الانتخابية 13 دائرة انتخابية، بينما بلغ عدد المراكز الانتخابية 1039 مركزا انتخابيا، وعدد المقاعد المخصصة للمحافظة 37 مقعدا 7 علي نظام القوائم و30 علي نظام الفردي

كانت جريدة "أسرار الأسبوع" قد نشرت موضوعين فى غاية الأهمية تأييدا للدكتور خالد العراقى ويمككنكم قراءة موضوع: لماذا .. خالد العراقى ؟ لتعرف نائبك الذى ستقوم بالتصويت له.

و الدكتور خالد العراقى: سأسعى لحل مشكلة القمامة ومياه الشرب وخلق فرص العمل للشباب

وذلك لأن الدكتور "خالد العراقي" من الشخصيات التى تفتخر بها مدينة الزقازيق ، وألف مبروك للعقيد الدكتور خالد العراقى

تعرف على الدكتور خالد العراقى:

هو رجل شرطة سابق قدم استقالتة منذ أكثر من مايقرب من عشر سنوات بعد ان شهد له جميع العاملين بالداخلية بالاخلاق والنزاهة
احبه الكبير والصغير. لم يقصد بابه اى مظلوم من أهل الشرقية بكافة مراكزها ومدنها الا و وجد بابه مفتوحا وقابله بكل بشاشة وود ووجد منه كل تعاون .
هو الان دكتور جامعى يدرس القانون بعد حصولة على الدكتوراة . احبه جميع زملائه وجميع الطلبة
هذا الرجل ذو المبادىء والذى لا يختلف عليه اثنان دائما يسعى الى فعل الخير ومعاونة الناس . لا يجامل احد ليس صاحب حق مهما كان قريب فالحق هو غايته ورضاء ضميره واللة عز وجل أولاً وآخرا.
عندما افصح عن رغبتة فى الترشح للانتخابات لم يكن يبغى منصبا ولا لغرض شخصى بل لتتاح له الفرصة على نطاق اوسع وبصلاحيات اكثر ليرعى مصالح الناس الذى كان قريبا من مشاكلهم بشكل كبير اثناء عملة بالشرطة. فقد شعر بمعاناتهم والامهم . سواء الشباب الذى يعانى من البطالة او الذى يعمل لكن الراتب لا يكفى لاحتياجاته ولا يكفى لتعيش به اسرة صغيرة ولا تكفى شاب ليكون نفسه ويستطيع ان يتزوج ويبدأ حياته
وكذلك عاش معانات الناس بمختلف اعمارهم وبمختلف وظائفهم سواء الفلاح الذى يعانى من التعامل مع الجمعيات الزراعية أو عدم جودة البذور والتى تفرضها عليهم الجهات الزراعية المسئولة . وكذلك المعاناة التى يعانيها الناس من أزمة الاسكان وأزمة الخبز وأزمة الغاز وكذلك معانات الطلبة فى المدارس لسوء حالة مبانيها وقلة امكانياتها التى تجعل المعلم لا يستطيع القيام بدوره فى تعليم الطلاب بأسلوب متحضر ومتطور مما يرفع من مستوى التعليم . وكذلك معاناة الناس من عدم وجود عدالة اجتماعية وعدم اتاحة الفرصة لتثقيف الناس وتوعيتهم . وهو دائم التحدث مع الفلاحين والكادحين من الناس للتقرب من مشاكلهم والعمل على وجود سبيل لحل مشاكلهم.
هذا الرجل يسعى لتهيئة المدينة لاتاحة اماكن للمتنزهات وكذلك الاهتمام بالنظافة خاصة بعد الخلل الواضح جداً فى مستوى النظافة.
انه دائما يسعى لحل مشكلة المواصلات التى يعانى منها الناس خاصة كبار السن فهو يرى ان سبل المواصلات المتاحة لا ترقى لآدمية الانسان والمواطن المصرى .

لذلك ندعو  جميع من قام بالتصويت للدكتور خالد أن يذهب فى الاعادة ويعطى صوته لـ"العراقى" كما ندعو من قام بانتخاب السادة المرشحين الذين تم استبعادهم من جولة الاعادة أن يقوموا بالتصويت للدكتور خالد العراقى وعدد الذين قاموا بالتصويت للسادة المرشحين الذين تم استبعادهم أكثر من  50000 صوت ندعوهم أن لا يضيعوا أصواتهم هباء وذلك بتصويتهم للدكتور خالد لتدب فى مجلس النواب حياة جديدة بوجود مثل النائب خالد العراقى. لما له من علم كبير فى القانون بصفته أستاذا للقانون وهذا يضمن مساهمته فى التشريع لصالح مدينة الزقازيق ولصالح مصر كلها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا