الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

«إيفل» يتحول إلى «غابة افتراضية» خلال القمة

Sponsored Links

تحول برج إيفل إلى غابة افتراضية، فى إطار مشروع «قلب واحد شجرة واحدة»، عشية قمة المُناخ التى استضافتها فرنسا، أمس. ودعت رسائل مضاءة على البرج، الذى صممت إضاءته الفنانة نزيهة ميستاوى، إلى التحول الكامل إلى مصادر الطاقة المتجددة وحماية غابات العالم. وباستخدام تكنولوجيا ثلاثية الأبعاد، ودعت الرسائل أنصار البيئة للتبرع لمشروعات التشجير فى غابات الأمازون، وحولت الإضاءة برج إيفل إلى غابة أشجار افتراضية.

ويهدف مشروع «قلب واحد شجرة واحدة»، الذى أطلقته ميستاوى، إلى إشراك المواطنين والضغط من أجل التوصل إلى اتفاق طموح فى مفاوضات المناخ. كما يسعى المشروع إلى «تقديم أعمال فنية رائعة عن برج إيفل لكى يحث الفنانون سكان باريس والسياح على أهمية التحرّك ضد تغيّر المناخ»- وفقا لمسؤول الثقافة فى باريس برونو جوليار.

Sponsored Links

وستستمر إضاءة البرج بهذه الطريقة حتى 4 ديسمبر الجارى، وعلى غرار برج إيفل، سيتم تحويل منشآت فنية أخرى إلى غابات افتراضية، بهدف الجمع بين الفن والتزام المواطن تجاه البيئة.

وخلال الفترة من 28 نوفمبر إلى 3 ديسمبر، ستُمكن الحملة التى أطلقتها ميستاوى جميع من يملكون هاتفاً ذكياً من «زرع بذرة ضوء» على برج إيفل. ومن ثم، تتحوّل هذه البذرة، افتراضياً، إلى شجرة على إيقاع ضربات قلب الرجل البستانى الرقمى.

وتزامناً مع اختيار الشجرة الافتراضية ودفع ثمنها الذى يبلغ بين 3 و10 يورو، وفق نوع الشجرة، ستُغرس شجرة حقيقية فى إطار مشروع إعادة تشجير تقوده الجمعية الفرنسية «Pur Projet». وبالتالى، يحصل المشارك على شهادة، ويصبح قادراً على متابعة تطوّر شجرته فى مكانٍ ما فى العالم.

------------------------
الخبر : «إيفل» يتحول إلى «غابة افتراضية» خلال القمة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : المصري اليوم - أهم الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى