الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

مرصد الإفتاء: العمليات العسكرية فى سيناء تدفع عناصر داعش الأجنبية للهرب

أسرار الأسبوع .. الأحد 20 ديسمبر 2015 11:01 صباحاً ... حذَّر مرصد الفتاوى الشاذة والتكفيرية التابع لدار الإفتاء المصرية من استخدام تنظيم "داعش" الإرهابى لبعض عناصره المحلية فى سيناء كوقود بشرى فى مواجهة قوات الأمن والجيش المصرى، وتوظيفهم بشكل كبير فى تحقيق استراتيجية "النكاية والإنهاك" التى ينتهجها التنظيم فى مواجهة الدولة المصرية، ومحاولته تشتيت جهود قوات الأمن والجيش الرامية إلى القضاء على بؤر التطرف والإرهاب.

وتتطلب استراتيجية "النكاية والإنهاك" التى لجأ إليها التنظيم الكثير من العناصر المسلحة المنضوية تحت لواء التنظيم، والتى تعمل على تشتيت جهود مكافحة الإرهاب والتطرف، وإنهاك والأجهزة الأمنية المعنية بذلك، والعمل على زيادة مناطق الاضطراب والعمليات من خلال الانتشار السريع على مساحات واسعة من الأرض، والتنقل الدائم بين المناطق، مما يتطلب تجنيد أكبر عدد ممكن من العناصر المحلية لهذا الغرض.

وتابع المرصد أن الأشهر الماضية شهدت توافد العديد من العناصر الأجنبية التابعة "لداعش" إلى سيناء، وذلك حسبما ذكرت تقارير بحثية متواترة، والتى تحدثت عن توافد نحو 200 عنصر قتالى من تنظيم "داعش" ممن تمرسوا على القتال فى سوريا والعراق وليبيا، كى يقوموا بإدارة العمليات المسلحة فى سيناء، وتوزيع الأدوار وتنسيقها بين مختلف العناصر التابعة للتنظيم، لضمان استمرار وجود التنظيم فى سيناء أطول فترة ممكنة، والتأكد من توزيع العناصر المسلحة المحلية من أهالى سيناء على مناطق مختلفة ومساحات شاسعة، وتكوين البؤر الإرهابية بشكل عنقودى يصعب معها حصار التنظيم والقضاء عليه.

Sponsored Links

وأكد المرصد أن العناصر الأجنبية مدربة بشكل كبير على القتال والتنقل بين مختلف المناطق، إلا أنه سرعان ما تهرب وتختفى حال اشتداد المواجهات العسكرية والأمنية، لتترك خلفها العناصر المحلية المسلحة كوقود لاستمرار الحرب والقتال، وقد ذكرت العديد من التقارير الإخبارية إقدام العديد من العناصر الأجنبية الداعشية فى سيناء على الهروب إلى الدول المجاورة وترك العناصر المحلية فى مواجهة قوات الأمن والجيش، وذلك هربًا من العمليات العسكرية التى ينفذها الجيش هناك.

وأضاف المرصد أن هروب العناصر الأجنبية من سيناء وترك العناصر المحلية التى انخدعت بأكاذيب التنظيم يؤكد أن التنظيم لا يرى فى العناصر المحلية سوى وقود حيوى يؤدى دوره فى إبقاء نار الصراعات والمواجهات المسلحة مشتعلة، وتشتيت الجهود الدولية الموجهة لمحاصرة ومواجهة التنظيم فى معاقله بسوريا والعراق.

ولفت المرصد إلى أن القضاء على التنظيمات المتطرفة فى سيناء يتطلب تضافر الجهود للقضاء على تلك التنظيمات فى دول الجوار الإقليمى، وتجفيف منابعها وهدم معاقلها التى استقرت بها، خاصة أن هذه الجماعات تلجأ إلى التنقل بين الدول والاختفاء عن الأنظار للهروب من المواجهات الحقيقية مع الجيوش الوطنية القوية التى تسعى للقضاء على كافة أشكال العنف والتطرف فى المنطقة.

ودعا المرصد إلى تكثيف الدعم والمساندة لجهود الدولة المصرية وما تبذله وقوات الأمن المصرية فى مواجهة موجات التطرف والإرهاب فى سيناء والمنطقة بأكملها، والحفاظ على الجبهة الداخلية متماسكة وقوية أمام المحاولات الخارجية الرامية إلى زعزعتها وإضعاف أواصرها.

------------------------
الخبر : مرصد الإفتاء: العمليات العسكرية فى سيناء تدفع عناصر داعش الأجنبية للهرب .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا