الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

ماذا فعل "السيسى" مع الوفد الأيرلندى القادم لإطلاق سراح "أحمد حلاوة"

كتب - أكمل النشار

قام الرئيس المصر عبد الفتاح السيسى أمس الاربعاء بمقابلة  وفد الأيرلندي ، من أجل الجهود الرامية لإطلاق سراح مواطنها "إبراهيم حلاوة"، لكن السيسي أكد مجددًا أنه لا يتدخل في أعمال القضاء.
 
وأكد السيسي على ثاني مطالبة من قِبل رئيس وزراء أيرلندا بإطلاق سراح "حلاوة"، بالقول إنه لا يستطيع التدخل في سير أية قضية منظورة أمام القضاء.
وصرحت الرئاسة المصرية في بيان لها، إن السيسي تلقى اتصالًا هاتفيًا، الأربعاء، من رئيس وزراء أيرلندا "إيندا كيني"، يتعلق بالمواطن الأيرلندي المصري الأصل "إبراهيم حلاوة"، البالغ من العمر 20 عامًا، والمحبوس احتياطيًا على ذمة قضية أحداث العنف بمحيط مسجد الفتح، التي وقعت عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة في منتصف  أغسطس 2013.
 
وأكد السيسي لكيني - بحسب البيان - توفير الضمانات والحقوق كافة للمواطن المحتجز، وفقًا لما ينص عليه القانون المصري في هذا الشأن.
و كان "حلاوة" محور اجتماع السيسي بالوفد الأيرلندي بقصر الاتحادية الأربعاء، برئاسة رئيس "شين أوه فرجيل"، وعضوية ممثلين عن مختلف الأحزاب الأيرلندية، وبحضور رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال".
وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية "علاء يوسف" بأنه تم خلال اللقاء بحث تطورات قضية المواطن الأيرلندي من أصل مصري "إبراهيم حلاوة"، المتهم في إحدى القضايا.

 

Sponsored Links
و أكد الرئيس أن مصر تعمل على ترسيخ دولة القانون، وتحترم مبدأ الفصل بين السلطات، مشددًا على عدم إمكان التدخل في أعمال القضاء،  أو في القضايا المعروضة أمامه إلا بعد صدور أحكام نهائية بشأنها وفقًا للدستور، بحسب قوله.

 

وشدد السيسي خلال الاجتماع أيضًا على أن التطورات التي شهدتها مصر خلال الفترة الماضية تعكس إرادة الشعب المصري لبناء دولة مدنية حديثة تقوم على إعلاء قيم الديمقراطية وسيادة القانون، ورفض الفكر المتطرف.

 

وفي المقابل، أعرب "فرجيل" وأعضاء الوفد المرافق له، عن احترامهم الكامل لسيادة القانون، واستقلال القضاء المصري، وأبدوا شكرهم لسماح السلطات المصرية لهم بلقاء  "إبراهيم حلاوة" في محبسه، بحسب المتحدث الرسمي.

 

وأضاف أن اللقاء تطرق كذلك إلى بحث سبل تعزيز العلاقات والتعاون في العديد من المجالات، خاصة تطوير التقنيات الزراعية وزيادة الإنتاج الحيواني.

 

مشيرًا إلى أن الوفد الأيرلندي طرح إمكان قيام بعثات من رجال الأعمال الأيرلنديين بزيارة مصر لاستكشاف فرص إقامة شراكات اقتصادية وتجارية بين مصر وأيرلندا.


وتأتي زيارة الوفد الأيرلندي إلى القاهرة، ولقاءاته مع المسؤولين المصريين، ضمن مساع أيرلندية حثيثة لإطلاق سراح "حلاوة"، الذي أدى اعتقاله إلى توتر العلاقات الدبلوماسية بين دبلن والقاهرة.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا