الارشيف / أخبار مصر / تقارير مصرية

مستشار المفتى: الكثيرون فى أوروبا يخلطون بين الفتوى الدينية والتصريحات المسيئة

Sponsored Links
استهل الدكتور إبراهيم نجم، مستشار مفتى الجمهورية، لقاءاته على هامش مشاركته فى البرلمان الأوروبى بلقاء المطران باتريك ديلى، الأمين العام لمجلس الأساقفة العالمى بالاتحاد الأوروبى بهدف إظهار الصورة الحقيقية المضيئة للإسلام والمسلمين التى اختطفها الإرهابيون فى أروقة صناعة القرار العالمى.

أكد مستشار مفتى الجمهورية خلال اللقاء أن العالم أحوج ما يكون إلى منتديات تعين على حوارٍ حقيقى نابع من الاعتراف بالهويات والخصوصيات، "الحوار الذى يظل محترما ولا يسعى لتأجيج نيران العداوة والبغضاء أو فرض الهيمنة على الآخر"؛ "الحوار القائم على أساس التعددية الدينية والتنوع الثقافى، الحوار الذى أبدا لا ينقلب إلى حديث أحادى".

وأضاف د. نجم أن الكثيرين فى الدول الغربية يخلطون ما بين الفتوى الدينية الصحيحة وبين بعض التصريحات المسيئة التى تصدر من زعماء الإسلام السياسى الذين نصبوا أنفسهم مفتين بغير علم.

Sponsored Links

وتابع مستشار مفتى الجمهورية "أننا نعيش فى فترة عصيبة تتميز بتصاعد الحملات الإعلامية العدائية ضد الإسلام والمسلمين من جهة، واستغلال بعض الأفعال التى تنافى روح الدين الإسلامى مثل الجماعات الإرهابية من جهة أخرى فى ترسيخ صور نمطية عن الإسلام تختزله فى ديانة تتبنى العنف وتحرض على التطرف وتعارض كل تقدم".

وأوضح مستشار المفتى أن مصدر التبرير المزعوم لكثير من مظاهر التطرف والعنف السياسى فى العالم الإسلامى وخارجه ليس مرده إلى تعاليم الأديان، ولكن لمجموعة معقدة من العوامل نحتاج لفهمها جيدا بشكل معمق حتى نعالج هذه الظواهر التى تهدد العالم أجمع.

------------------------
الخبر : مستشار المفتى: الكثيرون فى أوروبا يخلطون بين الفتوى الدينية والتصريحات المسيئة .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : اليوم السابع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى