اسرار الابراج

شهر مهمّ للغاية يجعلك تتقدم بخطى ثابتة ويخفف عنك الضغوطات

أبرز الأحداث الأسبوع الأول من شهر كانون الأول/ديسمبر 2017:
حاذر الوقوع في الخطأ
مهنيًا: بالرغم من التاثيرات الجيدة للكواكب والحظوظ والارباح الا ان الامور قد تكون متشابكة ومتداخلة مع بعضها البعض. فتكون بداية أسبوعًا متعبًا حاميًا حيث ترتفع خلاله حدّة المواجهة وتشتدّ الضغوط على أنواعها  بسبب القمر العملاق من الجوزاء الذي يجعلك تمر ببعض المتاعب ويشير الى  احتمال ظهور خلافات ومسائل شخصية أو مهنية ضاغطة. وعليك اتّخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية نفسك وأعمالك وأشغالك من الخطر. يعود التشويق الى حياتك مع وصول القمر الى برجك بين 5و7 فتكون مساحا كفاية بذبذبات ايجابية للدفاع عن نفسك والتصدي لبعض العوائق.

عاطفيًا: تعرف حياتك انعطافًا مهّما مليئا بالسعادة والاستقرار وتعيش عواطف صاخبة وحياة اجتماعية مثيرة  فقد تلتقي شخصًا جذاّبًا أو يعود الحبيب بعد جفاء وغياب. تحسّن في العلاقة الزوجية، ويسيطر جوّ من الألفة والمحبة ويخيّم الارتياح والهدوء. حان الوقت لدعم المشاعر الايجابية ومناقشة موضوع يهمك. تجد تعاطفًا وتجاوبًا من قبل الحبيب، كما قد تتخذ قرارًا بتطوير العلاقة الحالية.
 
أبرز الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول/ديسمبر 2017:
أجواء ايجابية
مهنيًا: بداية شهر مهمّ للغاية يجعلك تتقدم بخطى ثابتة عزيزي السرطان حين تتحرر من معاكسة المريخ بتاريخ 9 من فيخفف عنك الضغوطات وتستفيد من وجود المشتري في العقرب الصديق الذي يدعم خطواتك ويبشر بآفاق جديدة واسفار مثمرة واتصالات واسعة  تبدو نشيطًا ومثابرًا ومجتهدًا ولا سيّما في اعمالك الروتينية. قد لا تتشجع للمشاريع الجديدة تخيّم على سمائك الأجواء الحسنة الايجابية معظم أيام الشهر تحديدًا حتى موعد بدء فصل الشتاء حيث تتغيّر عندئذٍ المعطيات وتظهر التقلّبات المهمة التي قد تشكل تحدّيًا واضحًا لبرجك وكأنه استفزاز لقدراتك وعبث بعواطفك وأفكارك.  لكن لا بأس في ذلك المهم أن تحافظ على سمعتك الجيّدة وألا تثير الشغب والبلبلة في محيطك. وغير مناسب للعمليات المالية الكبيرة وخصوصًا في الأسبوع الأخير مع انتقال الشمس الى الجدي لينضم اليها في تاريخ 21 كوكب زحل الذي يفرض عليك التأني  ويحذرك من تأثيراته السلبية لأنها غدّارة وقد تدفعك الى الانفعال الشديد فتدفع لاحقًا او فورًا ثمنًا غاليًا. حاول تسهيل اعمالك قبل تاريخ 22 ولا تختلق المشاكل لأنك بغنى عنها كليًّا.

Sponsored Links

عاطفيًا: تلتقي وجهات النظر مرّات عديدة لكنّها تختلف مرات أخرى فيواجهك الحبيب بتساؤلات واستفهامات ويطالبك بتبريرات وتوضيحات. إذا كنت تقدّس العلاقة وتحترمها لا مشكلة لديك في تقدم كل ما يطلبه منك الحبيب أو تتطلّبه العلاقة. مقوّمات عديدة داعمة للسعادة وللاستقرار، فلا داعي إلى الخوف أو القلق. تسير الأمور بشكل جيد لأصحاب العلاقة المتينة لكنّ العلاقة المتأرجحة تواجه تحديات ولا سيما في الاسبوع الأخير من العام.مع لقاء الزهرة مع كوكب زحل  بتاريخ 21  إذًا تكون الخلافات غيمة عابرة لدى العلاقة المتينة ولا بدّ من أن تعبر بسلام، لكن عليك، أن تسارع الى طمأنة الحبيب واستعادة ثقته بك. كن واقعيًا وتسلّح بالمنطق لأنه الوسيلة الوحيدة لإخراجك من بئر الوحدة والانزواء. كن متفائلًا وانظر الى الحياة من منظار ايجابي، بغضّ النظر عن الشوائب التي تعترض مسيرتك.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر كانون الأول/ديسمبر 2017:
1-مهنيًا: أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل، قد تقع في مأزق مع احدهم إذا لم تتصرف فورًا، لكنّ الأمور سرعان ما تُحَلّ.
عاطفيًا: استمع إلى الشريك جيدًا، إذا اعتمدت الليونة والتواضع في علاقتك معه سيبادلك بالمثل وترتاح كثيرًا.
صحيًا: أنت صاحب إرادة قوية وعزيمة لا تلين بسهولة، ولا سيما حين يتعلق الأمر بصحتك.

2-مهنيًا: يحمل هذا اليوم فرصًا مهنية وعروضًا او اقتراحات جديّة يجب أن تأخذها بعين الاعتبار، سارع إلى العمل والتصرّف من دون تباطؤ.
عاطفيًا: تتلقى دعوة من الشريك للخروج معًا في سهرة رومانسية، يجب أن تقبلها بسرور، وربما تقومان بسفر.
صحيًا: كما تبذل في العمل جهدًا لتحصل على النتائج المرجوة، المطلوب منك الأمر نفسه على الصعيد الصحي.

3-مهنيًا: القمر المكتمل في يتسبب ببعض القلق والإزعاجات وربما بوهن صحي أو عارض يجب أن تتنبه له.
عاطفيًا: التسامح مع الشريك ليس تنازلًا، بل دافع مهم يساعدك للتخلص من العقبات التي تفرض نفسها عليكما.
صحيًا: إنتبه لصحتك بصورة دائمة، ولا تتوانَ إطلاقًا عن القيام بكل ما يعود عليك بالنفع.

4-مهنيًا: تعثر هذا اليوم على ما كنت تبحث عنه بعد جهد جاهد، وتحافظ عليه وتبتعد عن التسرّع والعلاقات غير المجدية.
عاطفيًا: تنتبه إلى تصرّفاتك لأن شيئًا قد يثير غيرة الحبيب ويوقعك في مشاكل معه، وتنجح في ذلك.
صحيًا: كما عليك مسؤوليات في العمل، كذلك عليك مسؤوليات تجاه صحتك، فاختر المناسب لذلك.

5-مهنيًا: أنت مدعو إلى التنظيم والابتعاد عن الفوضى والتصرّف بواقعية، واطلب إثباتات وبراهين على كل عمل تقوم به أو مهمة تُطلب منك.
عاطفيًا: تعيش عاطفية جيدة وواعدة، وترتاح إلى الشريك أكثر من أي وقت مضى وتمنحه كامل ثقتك.
صحيًا: كيفما توجهت هذه الأيام رأيت الناس يمارسون الرياضة، فلم لا تتشبه بهم وتنضم إليهم؟.

6-مهنيًا: يمنحك هذا اليوم فرصة من العمر، لا تضيعها بل تلقفها واستفد منها لتحقيق حلمك الذي طالما راودك.
عاطفيًا: يزيد تدخّل الآخرين بعلاقتك مع الشريك الأمور سوءًا وربما يتسبّب بإنهائها، لكن وعيكما لا يسمح بذلك.
صحيًا: المعروف عنك أنك صاحب قرارات شجاعة في مجالك المهني والعاطفي، فلم تكون كذلك على الصعيد الصحي؟.  

7-مهنيًا: يركّز هذا اليوم على قضايا مهنية وعائلية متداخلة، ويشير إلى بعض النجاحات المهمة.
عاطفيًا: الشريك إنسان حسّاس ورومانسيّ وحنون، لا تجعله يفقد أيًا منها بسبب تصرّفك الأرعن معه.
صحيًا: استمع إلى النصائح ولا تفرض رأيًا أو تجازف باستقرارك النفسي والصحي.

8-مهنيًا: ابتداء من اليوم أدرس خطواتك ماليًا وأعد النظر في الاستثمارات التي أنجزتها أخيرًا.
عاطفيًا: علاقتك مستقرة مع الحبيب، إنسَ الماضي وتطلّع نحو المستقبل لكي تمضيا معًا حياة جميلة.
صحيًا: أخرج مع الأصدقاء وتمتّع بوقتك معهم لتستعيد عافيتك وترفه عن نفسك.

9-مهنيًا: تجد المساعدة التي كنت تبحث عنها عند بعض الزملاء المخلصين، لذا يستحسن أن تستفيد قدر المستطاع.
عاطفيًا: تعيش جوًا من الفوضى يختلط فيه الحابل بالنابل، ويولد تشكيكًا في المجال العاطفي، حاول أن تبتعد عن العاصفة اليوم.
صحيًا: بين المحافظة على صحة سليمة وخسارتها قرار تملكه أنت وحدك، فاختر بسرعة.

10-مهنيًا: تنهال عليك العروض والفرص المهمة، فاستغلها لتمتين موقعك ومكانتك في العمل وخصوصًا لدى أرباب العمل.
عاطفيًا: يحتاج الحبيب إلى مساندة منك فكن إلى جانبه لتخطّي الصعاب والأزمات التي قد تجتاحكما.
صحيًا: استفد من كل ساعة فراغ لممارسة المشي أو بعض الرياضات المفيدة لتتخلّص من البدانة.

11-مهنيًا: تطمئن إلى حاجاتك الحميمة والشخصية نظرًا إلى غياب المعاكسات والأحداث المعرقلة، وتنجح في بعض الخطوات المهمّة وتحقق إنجازًا.
عاطفيًا: لا تكن متشائمًا أمام الشريك، بل أظهر له دائمًا الجانب الإيجابي الذي يعهده فيك.
صحيًا: صحتك من أحسن إلى أحسن، وقد بدأت تلمس نتيجة ما أقدمت عليه من نشاط منذ مدة.

12-مهنيًا: تشعر ببعض التعب والملل، إلا أنك سرعان ما تستعيد نشاطك وحيويتك ونهمك إلى تنفيذ المشاريع الكبيرة.
عاطفيًا: يحتاج الشريك إلى بعض الوقت للتفكير، أعطه ذلك وثق بأنه سيتخذ القرار المناسب الذي سيريحك كثيرًا.
صحيًا: لا بأس من ممارسة رياضة خفيفة لا تسبب لك الإرهاق وتفيدك صحيًا.

13-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن نقاشات حامية و صراعات وخلافات، عليك أن تصغي إلى وجهات نظر الآخرين.
عاطفيًا: تواجه صعوبة في التعاطي مع حبيبك وتشكو برودته وقلّة تفهمّه، لكنّ الأمر لن يصل بك إلى اتهامه باللامبالاة والإهمال.
صحيًا: إنتبه لصحتك ولا تهمل أيّ عارض، بل سارع إلى الطبيب واعرض حالتك عليه.

14-مهنيًا: عالج كلّ المسائل المهنية بوعي وحكمة لأنك تحصد قريبًا نتائج باهرة في مقدمها ترقية لم تكن تتوقعها.
عاطفيًا: تعيش مع الحبيب يومًا يسوده الوفاق التام بعدما تصارحتما بحقيقة شعور أحدكما تجاه الآخر.
صحيًا: مهما حاولت للتخلّص من السمنة من دون اتباع حمية أو ممارسة الرياضة، فلن تحصل على المتوخاة.

15-مهنيًا: يحالفك الحظ ويحيطك بهالة كبيرة ويوسع الآفاق ويسرع الخطى، قد تقوم باستثمارات جيدة ومهمة وتبدو موعودًا بجديد على الصعيد المادي.
عاطفيًا: قم بواجباتك تجاه الشريك على الصعيد العاطفي والاجتماعي، ولن تكون إلا سعيدًا ومرتاحًا معه.
صحيًا: سارع إلى استشارة خبير التغذية ليعطيك الإرشادات الخاّصة بالحمية أو بأنواع الطعام التي عليك تناولها.

16-مهنيًا: تشعر بحماسة كبيرة، ويعود السبب إلى عدم شعورك بالاستياء أو التعب، كذلك إن بعض المشاكل لن تجعلك إنسانًا قلقًا وغير متعاطف كليًا.
عاطفيًا: تعيش يومًا عاطفيًا رائعًا جدًا، وتشعر بهذه الروعة كلما حاول الشريك مفاتحتك بموضوع يتعلق بكما.
صحيًا: لا تكن من ذوي الاستهتار بكل شيء في الحياة، إذا ساءت صحتك فلن ينفعك الندم.

17-مهنيًا: يوم حافل بالحركة والنشاط، استعد لنجاحات تفتح أمامك أبواب التقدّم والترقّي والمكافآت.
عاطفيًا: لا تُشح بمشاعرك عن الحبيب، إنما صارحه بكل ما يدور في عقلك وقلبك ليكون على بيّنة مما أنت عليه.
صحيًا: إذا كنت تعيش تشويشًا واضطرابًا مهنيًا فلا تدعه يؤثر في صحتك، يكفيك ما أنت فيه.

18-مهنيًا: القمر الجديد في يتحدث عن عقد توقع عليه أو عن اتفاق مهني جيد تبحثه، وتجتهد لإعادة الأمور إلى نصابها.
عاطفيًا: تواصل مع الحبيب واستمع إلى مشاكله، أنت أفضل صديق له في مثل هذه الظروف.
صحيًا: قم بالمبادرة لدعوة الأصدقاء أو الأقرباء إلى نزهة أو الذهاب في رحلة صيد.

19-مهنيًا: يدخل كوكب ساتورن ويفرض عليك نظامًا جديدًا، وضرورة التأني في كل شيء، وتخفيف النمط وعدم المجازفة أو المخاطرة في أي مجال.
عاطفيًا: شكوكك في الحبيب ليست في محلّها، إمنحه بعض الثقة لأنه أهل لها وسيفاجئك في أمور كثيرة.
صحيًا: قد تجد حلًا لمشكلتك الصحية إذا عرفت كيف تتقيّد بالإرشادات الطبية المطلوبة منك.

20-مهنيًا: يحذّرك هذا اليوم من بعض الإشكالات على الصعيد المهني، لكن عليك عدم القلق لأنك أقوى من كل شيء.
عاطفيًا: لا تقرّر ارتباطًا هذا اليوم، وكُن منتبهًا إلى أدقّ التفاصيل الشخصية التي تؤثر في خياراتك.
صحيًا: المطلوب منك أمر واحد: الإقلاع عن التدخين نهائيًا والانتباه إلى صحتك.

21-مهنيًا: يعدك هذا اليوم بحدث مميز ويساعدك على معالجة المسائل المهنية بوعي وحكمة، وتتلقى مكافأة مالية في المستقبل القريب.
عاطفيًا: علاقتك بالحبيب متينة جدًا هذا اليوم، وتعيش معه استقرارًا عاطفيًا منقطع النظير.
صحيًا: فكّر في كل خطوة تقدم عليها على الصعيد الصحي، واستشر أصحاب الاختصاص من دون تردد.

22-مهنيًا: يؤدي المحيط المهني أو الاجتماعي دورًا في شؤونك المادية، ويشتد التنافر ويولّد فراقًا أو انفصالًا.
عاطفيًا: أنت تعرف أكثر من غيرك أنّ الشريك لا يخطو خطوة دقيقة من دون استشارتك، عامله بالمثل.
صحيًا: تكثر الأنشطة الرياضية وتحتاج إلى بعض الهدوء لأنك بحاجة إلى الراحة الجسدية والفكرية.

23-مهنيًا: تبدو سعيدًا بمجرى الأمور التي بدأت تتحسن منذ أن أوضحت وجهك نظرك في سير العمل ووضعت الخطط التي تسهل التعاطي مع الزملاء.
عاطفيًا: إفتح قلبك للشريك، وصارحه بكل ما ينتابك من مشاعر وشكوك، فهو سيتفهم كل كلمة ويقف إلى جانبك.
صحيًا: لا تدع الوزن الزائد يتغلب عليك، إن مضاعفاته مزعجة على المدى المنظور.

24-مهنيًا: اعتمد على نفسك ولا تبيّن أمام الزملاء أنك فاقد الثقة بإمكاناتك هذا اليوم.
عاطفيًا: لا تدع ضغوط العمل تؤثر في علاقتك بالحبيب، فهو يتحيّن فرصة هدوئك ليعبّر عن مدى حبّه لك.
صحيًا: أنت أقوى من أن تضعف أمام شهية تغريك بالمأكولات المضرّة، قاوم واصمد.

25-مهنيًا: تشتعل النقاشات بينك وبين الزملاء، وتسود الأجواء العدائية والمتوترة حياتكم، وتكثر الانتقادات والكلام الجارح.
عاطفيًا: العلاقة بينك وبين الشريك لن يستطيع المغرضون والمصطادون تعكيرها لأنها قائمة على أسس صلبة.
صحيًا: كن من أصحاب الأجسام الرشيقة كتلك التي تشاهدها في البرامج الخاصة بالمحافظة على صحّة سليمة ورشيقة.

26-مهنيًا: يبدو أن الحمولة الملقاة على عاتقك تزداد ثقلًا، لا بأس من مشاركتها مع الزملاء.
عاطفيًا: تشعر بأن الحبيب يمارس ضغوطًا عليك، صارحه لإصلاح الأمور وتنقية الأجواء.
صحيًا: إذا كنت تعجز عن الحد من شراهتك، فما عليك سوى استشارة أخصائي تغذية اليوم قبل الغد.

27-مهنيًا: يجعلك هذا اليوم قادرًا على ضبط الايقاع، والمطلوب منك التهدئة وعدم استفزاز الزملاء بل التصرّف بليونة.
عاطفيًا: قد تفكر في مغازلة أو تتفق مع الشريك على تمضية نهاية أسبوع بعيدًا عن روتين الحياة العملية.
صحيًا: لا ترهق أعصابك وتنفعل أمام أمور تافهة لا تستحق سوى أن تمر عليها مرور الكرام.

28-مهنيًا: تواجهك صعوبات جمّة هذا اليوم لكنها لن تحدّ من نشاطك المعهود أو تقف عائقًا أمام تقدمك ومشاريعك الكبيرة.
عاطفيًا: لا يطلب منك الحبيب سوى الثقة به لأنه يحبك ولا يرضى عنك بديلًا، حاول أن تفهم ذلك.
صحيًا: أنت صاحب تصميم صلب عندما تقرر الإقدام على أمر ما، وهذا ما برهنته حتى الآن على صعيد اتباع حمية صحية.   

29-مهنيًا: قد تواجه بعض الاحتكاكات والتضارب بين المصالح، وتتحمل محنة قاسية وتضطر إلى إعادة الحسابات.
عاطفيًا: الكذب لن يكون في مصلحتك في التعامل مع الشريك، وخصوصًا أن أسلوبك في هذا المجال لن يفيدك.
صحيًا: تكثر من السهر وشرب الكحول، ولكنك لا تدرك تأثيرات ذلك على  المدى المنظور، حذار.

30-مهنيًا: فوائد مالية تعود عليك بربح وفير نتيجة وساطة أحد الزملاء واهتمامه.
عاطفيًا: وقت مناسب للقيام برحلة أو بسفر مع الحبيب لإعادة وصل ما انقطع بينكما.
 صحيًا: تمضي يومًا سعيدًا وترتاح فيه من عناء العمل الطويل، أنت تستحق الراحة.

31-مهنيًا: تبرع في مجال المبيعات والتجارة، كذلك الصحافة والإعلام والكتابة لأنك تتمتع بأفكار خلاقة وبقدرة على إيجاد الحلول السهلة والذكية.
عاطفيًا: الثقة مع الشريك هي أبرز عناوين العلاقة بينكما، وهذا يدفعكما إلى تفعيل هذه العلاقة على نحو أكبر.
صحيًا: لا تغفل أي ملاحظة توجه إليك وتتعلق بوضعك الصحي، بل تقبلها وحاول أن تتقيد بها.

------------------------
الخبر : شهر مهمّ للغاية يجعلك تتقدم بخطى ثابتة ويخفف عنك الضغوطات .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : مصر اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا