الارشيف / اسرار الابراج

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال وتشكو من التأخير

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر حزيران/يونيو 2018:
تأثيرات فلكية متناقضة
مهنيًا:بالرغم من وجود الزهرة وعطارد في برجك الا انك سوف تعيش بداية اسبوع ضاغط بالتأكيد وقد تواجه صعوبة في تفهم الامور لا سيما مع وجود الشمس في السرطان والقمر  في برج  الدلو خصمك يومي السبت والاحد  ما يعني غليانًا مهنيًا فليكن اداؤك نظيفا وشفافا فالاضواء مسلطة عليك ان التاثيرات الفلكية متقلبة ما يهدد بالإرهاق والتعب وتراجع المعنويات ويحتّم الوقاية والحذر لكن وبالرغم من التشنج الذي تعيشه قد تحمل اليك  الفترة بين الاثنين  والاربعاء فرصا مالية وعلاقات مزدهرة وتعديلات وتغييرات في المجال المادي، وازدهارًا ونجاحًا وضرورة إحداث تغيير في استراتيجية وطريقة التفكير قد تراجع بعض الخطط بهدوء، وتتخذ قراراتك بلا تسرّع. تتحسن الظروف بطريقة كبيرة ومتقدمة في عطلة الاسبوع مع انتقال القمر الى ويحمل اليك فرصة للتوافق ولايجاد تسوية فترة مناسبة لحل الخلافات والمصالحة.

عاطفيًا:وجود الزهرة في برجكيجعلك  تعيش اسبوعًا مناسبًا جدًا لتقريب المسافة بين القلوب ولدعم العواطف ولاظهار الاهتمام بدون خجل او تردّد. فإذا كنت تنتظر وقتًا مناسبًا لإظهار الثقة بالحبيب أو للوقوف الى جانبه فلن تجد افضل من هذه الفترة. ستترك اجمل الانطباعات وستأسر قلبه بسهولة. وإذا كانت المسافة قد بَعُدت بينكما، تحرّك لأنّ القدر سيلهمك على حلّ الخلافات وتقريب المسافات العازب يحظى بفرصة للخروج وللتعرّف الى شخص شيق.

Sponsored Links

ابرز الأحداث الفلكية عن شهر حزيران/يونيو 2018:
مهنيًا: إنه ليس شهر المكافآت، بل انه ضاغط ومتعب يحمل اليك فشلا وتراجعا صحيا او حزنا لا تجازف عزيزي الأسد لانك تفتقد الى الحماية والحصانة كليا انت وحيد وعليك اتقاء الشر والمجهول والضغوط والمتاعب فكواكب اورانوس من الثور والمريخ من الدلو والمشتري في العقرب والزهرة من السرطان كل هذه الكواكب في معاكسة برجك فتتعثر المساعي بحيث يطرأ مفاجآت غريبة لتقلب بعض المعادلات والاتجاهات وتدعوك الى الحذر وعدم المغامرة بأوراقك المهمة ولا بأس بالاستعانة بحليف قوي لحماية مصالحك  مما لا شكّ فيه أنك تعاني من ظروف مخيّبة للآمال ستشكو من التأخير والعمل غير الفعّال. قد تشعر بأنّك مستبعد عن الأحداث المهمة وبأنّ الأمور تتعثّر ولا تأتي بالنتيجة المطلوبة. وعليك حماية الأصول الخاصة بك من الهبوط. تشعر ببطء النشاط هذا الشهر وقد يعاني عملك بعض الخسائر أو الانتكاسات في حال لم تتخذ الاحتياطات اللازمة. عليك التخطيط للمستقبل لتقييم الأعمال وتجنّب الأعمال المعقّدة.

عاطفيًا: تعيش بعض الانفعالات المعقدة وتبدو قلقا مزاجيا حاذر من اثارة الخلافات فأنت بأمس الحاجة إلى البقاء بعيدًا عن المتاعب وهذا يعني أنك تحتاج إلى تجنّب الدخول في مناقشات ساخنة. إنّ العلاقة مع الشريك ليست من أفضل أوضاعها وعليك أن لا تسبّب في المزيد من الصدمات أو التوتر. قد يثير هذا الشهر بعض مشاعر الحنين أو يسبّب بعض التوتر في العلاقات غير المستقرّة ما أن يصل الزهرة الى برجك  بتاريخ 13 تقوى النزاعات لانه الزهرة سيتنافر مع المريخ في الدلو المواجه لبرجكما يجعل هذه الفترة حافلة بالتناقضات والاحتكاكات التراجع والحيرة إذا كنت عازبًا، تحتاج الى الابتعاد عن الأضواء والتحلّي بالصبر. فالتأثيرات الكونيّة ليست جاهزة بعد لمساعدتك،مطلوب منك المزيد من الصبر وطول البال والروح المرحة يوصلك الى شاطىء الامان.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر حزيران/يونيو 2018:
1-مهنيًا: تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت، لكنك سرعان ما تستعيد المبادرة وتعيد كل شيء إلى مجراه الطبيعي .
عاطفيًا: تقرر ابتداء من اليوم أن تهتم أكثر بالحبيب وتوليه العناية التي يستحقها، وتشعره أنك قربه كلما طلب منك شيئًا .
صحيًا: لا تتوقف عن ممارسة الرياضة، فأنت الخاسر ولا سيما أنك تستفيد منها كثيرًا.

2-مهنيًا: تطلق اليوم مبادرة بغية لم الشمل بين الزملاء المتخاصمين في العمل، وتحاول أن تضفي على الأجواء نوعًا من الثقة المتبادلة.
عاطفيًا: على الرغم من كثرة الدعوات التي تتلقاها، فإنك حتى اليوم لم تصادف الشخص المناسب لإقامة علاقة جدّية معه.
صحيًا: قاوم كل ما يبعدك عن ممارسة الرياضة، ولا تجعلها تتغلب على ما يعود بالنفع على صحتك.

3-مهنيًا: تشعر أنك تلمّ بكل الأمور وأنك قادر على خوض أي مجال يعرض عليك، فالخبرات الكبيرة التي تتمتع بها جعلتك محنكًا في المجال المهني.
عاطفيًا: تسعى إلى تحقيق الكثير من الطموحات العاطفية بغية إرساء العلاقة على أسس ثابتة لن تقوى عليها تقلبات الزمن.
صحيًا: لا تخفف من شرب المياه بعد ممارسة الرياضة وحتى خلال ساعات النهار الحارّة.

4-مهنيًا: أنت تثق بقدراتك وترى نفسك أنك تستطيع إنجاز الكثير من المشاريع التي تردد الكثير في قبولها.
عاطفيًا: عليك أن تقوي علاقتك بالشريك وتمنحه الكثير من الثقة، فأنت لا تشعره كفاية بأنه موجود في حياتك.
صحيًا: قم بالتمارين الصباحية المفيدة لكل عضلات جسمك قبل ممارسة أي نشاط.

5-مهنيًا: يحمل هذا اليوم فرصًا جيدة وتصحيحًا لمسار أو تقدّمًا في بعض المشاريع ومعنويات عالية رغم كل العوائق.
عاطفيًا: تحضّر للشريك الكثير من اللقاءات التي تحمل إليه المفاجآت السارّة غير المألوفة.
صحيًا: تشعر بقلق يحرمك النوم ويبقيك في حال من التوتر بسبب الضغوط التي تعترضك.

6-مهنيًا: تسدي الزملاء النصائح وتقدّم الدعم إلى من يحتاجه، وترفض أن تظهر بموقف الضعيف أمام الاستحقاقات الكبيرة.
عاطفيًا: تعزّز علاقاتك بالشريك بشكل كبير، وتنجزان معًا الكثير من المشاريع المشتركة وتتركان بصمة مميزة.
صحيًا: تجنب تناول القهوة بعد الظهر ومساء فهي تسبب لك الأرق ليلًا.

7- مهنيًا: يصعب عليك اليوم التفكير في ما تريد إنجازه في القريب العاجل، وتجد نفسك أسير هواجس وارتباطات كثيرة.
عاطفيًا: إفتح باب الحوار مع الشريك فقد يصلح لقاء بسيط مشكلات قديمة وعالقة بينكما.
صحيًا: استعن بمجلات أو بمنشورات علمية متخصصة بالصحة وطبّق إرشاداتها.

8-مهنيًا: تركز اليوم على مساعدة أحد الزملاء في العمل، فيقدر الكل وقوفك إلى جانبه ومساندته في ظرفه الدقيق.
عاطفيًا: لا تستشر الآخرين بما يتعلق بقراراتك العاطفية، وحاول أن تتصرف من تلقاء نفسك.
صحيًا: استفد من أوقات فراغك وحاول القيام بمشاريع أو نشاطات ترفيهية مع العائلة.

9-مهنيًا: يوم مليء بالحركة والسفر واللقاءات، وتضطر إلى الاهتمام بشؤون تشغلك عن المشاريع الجديدة.
عاطفيًا: الأجواء تساعدك اليوم على التعاطي مع الشريك كما هي العادة، فتتبادلان جملة من الأفكار يمكن أن تؤسسا عليها.
صحيًا: تتفاعل بقوة مع النشاطات الرياضية وتشارك في كل ما هو مفيد للصحة.

10-مهنيًا: يحفل هذا اليوم بالتطورات الإيجابية ويجعل أمورك في العمل تستقر بشكل أفضل وتشعر أنك تبلي بلاء حسنًا .
عاطفيًا: تستعيد حيويتك في العلاقة وتبدو متحمّسًا لبدء مخططات وتنفيذ مشاريع جديدة مع الشريك.
صحيًا: جميل أن تقوم بنشاطات رياضية مع مجموعات، وخصوصًا ممارسة المشي مسافات طويلة.

11-مهنيًا: حدث مهم اليوم، وتستفيد من أجواء مهنية صاخبة لالتقاط فرص معينة تفتح أمامك بعض الأبواب.
عاطفيًا: تشعر بالراحة والطمأنينة وراحة البال بعد النجاح الذي حققته في العلاقة بالشريك على صعيد الإخلاص.
صحيًا: الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصًا بعد ساعات العمل الطويلة.

12-مهنيًا: تتوصل بعد تفكير عميق إلى قناعة بأن المركز الذي تشغله اليوم تستحقه، وتجد نفسك مرغوبًا كثيرًا لأن كفايتك العالية تلفت الجميع.
عاطفيًا: لا تورّط الحبيب في أمورك المهنية، فهذا أمر غير لائق بك وقد يصيب العلاقة في الصميم.
صحيًا: إعطاء الشأن المهني والعاطفي الاهتمام اللازم، يجب ألا يلهيك عن الاهتمام بالشأن الصحي.

13-مهنيًا: القمر الجديد في يكون مؤشرًا إلى إيجابيات بالنسبة إلى بعض المشاريع، وتنجز إحداها أسرع مما كنت تتوقع.
عاطفيًا: حافظ على سرية مشاعرك واقبل ما يحدث من دون اعتراض إذا استطعت.
صحيًا: تدفعك الانفعالات نحو الهاوية، فتمالك نفسك ولا تعرّض استقرارك الصحي للخطر.

14-مهنيًا: تربكك الحياة المهنية وتولّد صراعًا وازدواجية، وتواجه منافسة مع زميل أو زميلة، وربما يدور صراع بينكما.
عاطفيًا: تصغي إلى تذمّر الشريك وتطلب تفسيرًا، فيكون الأمر صعبًا، ليس من السهل بت موضوع يبدو لك شائكًا جدًا.
صحيًا: لا تجعل العمل يستحوذ على كامل اهتماماتك، وانتبه لصحتك جيدًا.

15-مهنيًا: تعود المياه إلى مجاريها في العمل، ثم تتطور الأمور لكي تعيش مرتاحًا وتعرف ملذات كثيرة تتضاعف وتجعلك مطمئنا وسعيدًا.
عاطفيًا: تفتح قلبك للشريك وتصارحه بأفكارك ومشاعرك بمحبة وتناقشان الموضوعات المهمة والمتعلّقة بمشاريعكما المستقبلية.
صحيًا: خفف من النوم واستعض عنه بالقيام ببعض النشاطات المفيدة للجسم، كالمشي أو السباحة.

16-مهنيًا: بعض المصاعب المتعلقة بالماضي تبرز اليوم لكنك تتخطاها بسرعة قياسية وكأن شيئًا لم يكن.
عاطفيًا: تنفعل بسبب ما يطرأ على مسألة تخصك والشريك، تتبدّل ربما المواعيد وينتابكما بعض القلق.
صحيًا: سارع إلى زيارة الطبيب ولا سيما أن شهيتك المفتوحة دائمًا تسبب لك مشكلات في المعدة.

17-مهنيًا: يحالفك الحظ ويولّد بعض الحركة في الأمور المالية وتتغلب على بعض التحديات وتحدد الأولويات.
عاطفيًا: سارع إلى التقرب من الحبيب بحنان ولطف، واستغلّ موهبتك وكلامك العذب لتشجيعه على البوح والإفصاح عن مشكلاته وهمومه.
صحيًا: حاول بين الحين والآخر أن تخصص أكبر وقت ممكن لممارسة هواياتك المفضلة ولا سيما المشي في أحضان الطبيعة.

18-مهنيًا: فاوض وساوم بجرأة وأعد قراءة حساباتك وقيّم الأوضاع بغية تعزيز استقرارك المالي كي تخرج بقرارات مهمة.
عاطفيًا: عليك تبادل الأحاديث الهادئة مع الشريك وطمأنة هواجسه ودعمه والوقوف إلى جانبه ليشعر بالسلام والراحة.
صحيًا: قاوم الإغراءات التي يحاول أصحاب الشراهة إيقاعك بها، وتجنب تناول كل ما يسبب لك السمنة.

19-مهنيًا: ثقتك بالنفس تبدو قوية جدًا ولو مررت ببعض المزاجية أحيانًا، لا تكن من أصحاب التراخي والضعفاء.
عاطفيًا: ضع هواجسك الشخصية جانبًا ولا تسمح لأي متطفل بالتأثير سلبًا في علاقتك بالشريك.
صحيًا: تخوض تجربة رياضية ناجحة تجعلك تشعر بالراحة النفسية والجسدية.

20-مهنيًا: يتيح لك هذا اليوم التواصل البنّاء مع الآخرين لتصحيح الأوضاع وإزالة الشوائب والتخلص من العراقيل.
عاطفيًا: لا عذر لديك لإثارة المتاعب والمشكلات، بل عليك أخذ المبادرة بوقف النزاع أو الخلاف إذا حصل ذلك.
صحيًا: لكل شيء حدود، ويبدو أنّ حدود امتناعك عن تناول الدهنيات غير موجودة، أنت المسؤول.

21-مهنيًا: تجد نفسك مضطرًا اليوم أكثر من أي وقت مضى إلى الدفاع عن نفسك، وتمرّ بعلاقة شخصية مهدّدة وتواجه بعض النزاعات.
عاطفيًا: لا تحقد، فأنت طيّب القلب، سامح الحبيب إذا اقترف خطأ ما بحقك، وابدأ صفحة جديدة معه.
صحيًا: لا تدّع أنك مشغول للتهرب من تلبية الدعوة إلى ممارسة المشي يوميًا عند الصباح.

22-مهنيًا: إحمِ مصالحك من الكلام المعسول، ولا تبحث عن الجدال، بل عن التوافق والحلول التي ترضي معظم الأطراف.
عاطفيًا: أحذرك من الانفعال والمعاندة أو التكبّر على الحبيب، بل بادر إلى الاعتذار، فهو سهل لحظة ارتكاب الخطأ وليس مُذِلاًّ.
صحيًا: من طلب المحافظة على صحة سليمة عمل لذلك كل ما في وسعه، أنت من أصحاب الإرادة الصلبة، فلا تخف.

23-مهنيًا: تتوصل إلى محاصرة المشكلات والتعويض عن الوقت الضائع والسيطرة على أمورك مجددًا، فتصادف مساعدة ثمينة جدًا.
عاطفيًا: تكون الأجواء العاطفية سلسة، وتحصل على فرصة جيدة لتفسير مشاعرك وتنشط التنقلات والاتصالات.
صحيًا: نفسيتك المرتاحة تنعكس إيجابًا على صحتك، وهذا ما يلاحظه المقربون منك في الجلسات التي تجمعكم معًا.

24-مهنيًا: يوم مناسب جدًّا لأجراء بعض الاستشارات وحضور المؤتمرات، وتلبية دعوة لإلقاء محاضرة أو خطاب.
عاطفيًا: يوم مناسب لتصويب مسار العلاقة المتأرجحة بالشريك وتنقيتها من الشوائب والاضطرابات.
صحيًا: حاول أن تكون من أصحاب المبادرات المتعلقة بالشأن الصحي، ولا تخالف تعليمات الطبيب.

25-مهنيًا: يخلّصك أحد الزملا من صدامات في حياتك المهنية وينزع القناع عن بعض الحقائق المخفية.
عاطفيًا: يحالفك الحظ في إشاعة السلام وتلطيف الأجواء وتقريب المسافة بينك وبين الحبيب.
صحيًا: تعرف كثرة الأمراض الشائعة هذا اليوم، ولا سيما الكوليسترول وغيره، فلا تدعها تتغلب عليك.

26-مهنيًا: تتلطف أجواء المفاوضات والاستشارات وتكون الأجواء جيّدة أو على الأقل لن تكون معاكسة إطلاقًا.
عاطفيًا: تستمر الظروف الإيجابية مخيّمة على سمائك، وتحديدًا حتى تاريخ بداية فصل الصيف.
صحيًا: إياك والتقاعس والتكاسل عن القيام بكل ما يسهم في إنقاص وزنك وحذار المضاعفات.

27-مهنيًا: القمر المكتمل في يملي عليك بعض القرارات السلبية، ويثير أحداثًا غير متوقعة تسبب الانفعالات، فتضطر إلى إجراء تعديلات.
عاطفيًا: الأجواء العاطفية متطلبة، ما يتوجب عليك تفهمًا وابتعادًا عن عدائية الشريك والأجواء المضطربة.
صحيًا: عليك الإكثار من تناول الخضراوات وتجنّب اللحوم الغنية بالدهون، فهي مضرة.

28-مهنيًا: يوم جيّد من العمل والنجاح والتفاؤل، استغله كما يجب وهيّئ نفسك لغد أفضل.
عاطفيًا: تتعرّف إلى شريك جديد أو تقيم صداقات مميّزة مع أناس جُدد أو تلتقي أصدقاءك القدماء، فتستعيد معهم ذكريات الماضي.
صحيًا: تجنّب كل ما يسبب ارتفاع ضغط الدم، وحاول أخذ الأمور بروية وهدوء.

29-مهنيًا: حاول ان تستوعب أصعب الأمور، لا تراهن  لتسوية أي أمر، فأنت تفتقد المناعة والحصانة.
عاطفيًا: انتبه من مواجهة مع الشريك، إذا تصرفت بذكاء قد تكسب تقديره ويتضاعف حبه لك.
صحيًا: اتخذ القرار المناسب بشأن ما يبعدك عن هموم الآخرين لترتاح نفسيًا وصحيًا.

30-مهنيًا: تتحسّن الأمور مع الزملاء والمحيط من خلال توضيح بعض النقاط الغامضة أو مناقشة الموضوعات الحسّاسة.
عاطفيًا: إذا كنت أعزب قد تتعرّف إلى شخص يستحقّ حبك، الأجواء خالية من التشنّج والمعاكسات.
صحيًا: قد تثير إصابة أحد أفراد العائلة قلقك وانزعاجك، ويسيطر عليك الحزن ما يتعبك نفسيًا وصحيًا.

------------------------
الخبر : تعاني من ظروف مخيّبة للآمال وتشكو من التأخير .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : مصر اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى