الارشيف / أسرار عربية

بعد جمود 6 سنوات.. عباس ونتنياهو وجهًا لوجه على أرض روسية

مبادرات سلام ومفاوضات عديدة جمعت إسرائيل وفلسطين، أطلقتها بعض الدول، لحل الصراع الدائر على مدار سنوات بين الطرفين، حتى جاءت روسيا وقررت أن تساهم في الدفع بعملية السلام، ولاقت ترحيبا من الجانبين.

وتدهورت العلاقات الإسرائيلية الفلسطينية مؤخرا، عقب رد فعل إسرائيلي غير مكافئ لقدرات قطاع غزة العسكرية، إذ شن الجيش الإسرائيلي عليها غارات مكثفة خلال مدة زمنية قليلة، تعددت أسماؤها، مقابل غارة واحدة من القطاع.

Sponsored Links

استعادة أجواء السلام

وتكسر روسيا بدورها حاليا حالة من الجمود أصابت العلاقات بين إسرائيل وفلسطين، فلم يلتقِ الجانبان منذ العام الماضي 2015، عقب قمة المناخ في باريس، والتي شهدت مصافحة بين رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ونظيره الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، وصفتها وسائل الإعلام بالتاريخية.

وبرغم أهمية لقاء الجانب الإسرائيلي والفلسطيني، في باريس كونها هيئت الفرصة للقاء نتنياهو وعباس عام 2015، بعد مرور نحو 5 سنوات دون لقاءات كانت آخرها في 2010، إلا أنها لم تثمر عن نتائج بارزة أو ذات أهمية.

وكان آخر لقاء بين نتنياهو وعباس وجها لوجه، قبل أن يلتقيا في باريس، قد تم في عام 2010 بواشنطن، أثناء فترة المفاوضات التي أجرتها الحكومة الإسرائيلية مع الفلسطينيين بوساطة أمريكية.

وفي إطار استعادة أجواء السلام، أطلقت روسيا مبادرة لتنظيم لقاء يجمع نتنياهو ومحمود عباس، وهو ما لاقى موافقة مبدئية، اليوم الخميس، من قبل الطرفين المتنازعين، بحسب ما نقلت وكالة "إنترفاكس" عن وزارة الخارجية الروسية.

مبادرة مصرية

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قد دعا  الجانبين الإسرائيلي والفلسطي، للدخول في مفاوضات سلام، وذلك في كلمته مايو الماضي، أثناء افتتاحه مشروعات تنموية، بمحافظة أسيوط: "قد يقول البعض إن هذا السلام مع إسرائيل ليس دافئا، وأنا أقول لهم إنه سيتم تحقيق سلام أدفئ فى حال أن نتمكن من حل مسألة إخوتنا الفلسطينيين".

كما أجرى وزير الخارجية سامح شكري، زيارة إلى إسرائيل، يوليو الماضي، لدفع عملية السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني.

القاهرة تتوسط

وكانت مصر قد توسطت لوقف إطلاق النار في غزة في شهر أغسطس عام 2014، وتوصل الطرفان الإسرائيلي والفلسطيني لاتفاق دائم بعد جلسات جرت في العاصمة المصرية القاهرة.

وحصلت مصر وإسرائيل على ضمانات بعدم إدخال أسلحة إلى القطاع، بعد 7 اسابيع من القصف الإسرائيلي على قطاع غزة وقصف الحركات الفلسطينية المسلحة مدنا وبلدات إسرائيلية بالصواريخ.

 

 

------------------------
الخبر : بعد جمود 6 سنوات.. عباس ونتنياهو وجهًا لوجه على أرض روسية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : دوت مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى