الارشيف / بداية نجاح

إعادة حلقات - غير حياتك مع رضوى ابراهيم .. الموسم الأول ... الحلقة الحادية عشر... الدنيا عماله تضيق عليك ولا إنت اللي كبرت عليها؟!

Sponsored Links

في الحلقه اللي فاتت إتكلمنا إنك متركزش علي عيوب الأخرين فقط لإن كل شخص فيه عيوب ومميزات ... وفي نفس الوقت متتوهمش إنك ملاك من غير عيوب !... إتكلمنا كمان إن الصمت مش حل ... وإنك لازم تكون شجاع... وتسمع الأخرين كويس جدا... وقولنا أن الحل إنك توجد لغه حوار بينك وبين الأخر و إنك لازم تواجه نفسك ... وإتكلمنا كمان عن السلام النفسي الداخلي وأهميته ... وأهم حاجه طلعنا بيها من الحلقة اللي فاتت ... إنك لو في الدنيا دي وحيد ملكش أحباب حاول علي الأقل مايكنش ليك أعداء ...

     ده كان ملخص الحلقه اللي فاتت ... بس يا أستاذنا عايزين قبل ما نبدأ الحلقه الجديده تكون علي نفس الوعد اللي إنت وعدتهولنا من أول حلقه ... وهو إنك تكون صريح مع نفسك... إتفقنا؟! حلو أوي الكلام ده يلا نبدأ الحلقه الجديده

Sponsored Links

ساعات كتير من كتر الخلافات والضغوط وخيبات الأمل ... بتحس إن الدنيا عماله تضيق من حواليك وتضيق وتضيق حاسس إنك هتتخنق ... مش عارف تعمل إيه ... بتقول لنفسك كلام كتير كله يأس وإحباط ... أنا عايش ليه ؟ أنا عايز إيه؟ الدنيا عماله تضيق من حواليه كدا ليه حاسس إني بتخنق... الحياه مبقتش فارقه ولا ليها أي تلاتين لازمه ! أنا مخنوق!

وتبتدي بقى تعمل الشماعه علي كذا حاجة حواليك

*البلد

*الحكومه

*الناس

خلاص كفاية أنا مش طايق حد ... الحياه بتضيق ... بتخنق ...هموت !

والله حاسة بيك جدا... رغم إنك معندكش حق في ولا حاجه من اللي إنت بتعملها...

زعلت مني؟!

ماإحنا اتفقنا من أول حلقة إن يابخت من بكاني وبكى عليا ولا ضحكني وضحك الناس عليا... لو هتزعل ممكن منكملش ... بس أنا عايزه مصلحتك

 

أيوه كده خليك عاقل! يلا تعالى نبتدي

 

هي الدنيا فعلا بتضيق ... ولا إنت اللي كبرت ؟!

كبرت سناً... وأحلاماً... لكن لسه مكبرتش إرادتك , إيمانك , تحملك لمفاجآت الحياه والناس اللي طبيعة خلقها إنهم مختلفين

سمعاك بتقول والنبي بلاش ياشيخه كلام التنمية البشرية ده وإنك تقوي إيمانك وتروح الجامع لو كنت مسلم والكنسيه لو كنت مسيحي ... علشان الكلام ده سمعناه كتير!

هههههه طيب هو إنت خلتني أكمل كلامي ... شفت أهو دا اللي بقولك عليه تسرعك وعدم سمعانك للأخر كويس علشان تعرف ترد عليه رد منطقي ...

بص ياسيدي تفتكر ليه ربنا خلق لينا ودنين وعنتين وفم واحد بس ... مسألتش نفسك ليه؟!

أقولك اللسان خطاء ومتسرع وزلاته كتير علشان كده ربنا خلق فم واحد  وعنتين علشان نتأمل في كل حاجه حوالينا وأذنين علشان نسمع كويس علشان نعقل كل حاجه بتحصل حوالينا يعني خلق عينتان وأذنان وفم واحد علشان نشوف ونسمع أكتر ما نتكلم... أرجوك بقى سيبني أكمل كلامي للأخر وإعقله وبعدين شوفوا مناسب ليك ولا لا...

تفتكر ربنا خلقنا ليه؟!

علشان نتعبد

بس؟

وعلشان ممممممممممم

مش عارف صح؟ طيب تعالى نفكر سوا

ربنا مخلقناش علشان يتعبنا أو يأذينا ... خلقنا علشان نعمر في الأرض

إحنا ملناش في نفسنا حاجه خالص ... بدليل رغم جبروت بعض الناس وشرها في الأرض ... بشوية مرض ... مبيعرفش يساعد نفسه ويقول يارب

من أول ما بنتولد بنتعلم نتكلم ونخش مدارس وجامعات و ممكن نصلي .. بس طول رحلتنا في الحياة محدش بيعلمنا ربنا خلقنا ليه ... محدش علمنا يعني إيه صبر... يعني إية إراده ...يعني إيه حلم وتحقيق حلم... تخيل بقى يامعلم كل عيله ربت أولادها كده وأجيال عماله تسلم أجيال وإنت سنك بيكبر وحجمك بيكبر برده بس عقلك لسه مكبرش علشان يستوعب المرحله العمرية اللي إنت بقيت فيها فطبيعي جدا عمرك بيجري والدنيا حواليك عماله تجري وعقلك لسه مستوعبش كل اللي بيحصل لسه منضجش فالطبيعي إنك تحس إن الدنيا عماله تضيق عليك ... طبيعي برده لما تتكسر من كذا حد تتعقد وتقول الحياة ملهاش لازمه... ما إنت متعودتش تواجه ماتعودتش تكون صريح مع نفسك وغيرك وممكن متواجهش غيرك علشان خايف تخسره مع إنك كده كده هتخسره ... متعودتش لما تقع لازم تقوم وتحاول تاني لحد ما توصل علشان الله مع الصابرين ... إتعودت تبص علي غيرك وتقول إشمعنا... طيب ماتيجي نبتدي من جديد ونعود نفسنا علي عادات كتيره ونبدأ كأن النهارده أول يوم ميلاد لينا في الحياه ... بص ياكبير إنت عشت كام سنه بطريقتك ... ماتجرب طريقتي يمكن تجيب فايده معاك ... أصل الصراحه مش من الصح إنك تجرب طريقة حاجه وعشرين سنه فاشله معاك وتكمل فيها ...

غير طريقة حياتك وإبدأ

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى