الارشيف / بداية نجاح

إعادة حلقات - غير حياتك مع رضوى ابراهيم .. الموسم الأول ... الحلقة السابعه عشر - إزيك وإزي نفسنتك

Sponsored Links

حلقتنا اللي فاتت اتكلمنا عن البرشطه!!!

Sponsored Links

Sponsored Links

وقولنا إن الناس بطبيعتها ما بتحبش حد يبرشط عليها.... رغم إنهم ممكن يكونوا هما هما الناس اللي بتبرشط علي غيرها...

طيب وإنت ماشي في الدنيا كده وعمال تبرشط علي دا ودا وبره وجوه ... تخيل إنك نسيت تكتشف إمكانيات نفسك؟!

نسيت تجرب يمكن تنجح

نسيت تعمل اللي عليك والباقي علي ربنا هيسهلك الصعب وكمان هيسير أمورك سواء في شكل تيسير مباشر واضح أو غير مباشر

طيب سألت نفسك إن ليه أسهل حاجه عندي إني أتوكل علي غيري بدل ما أتوكل علي ربنا ونفسي؟!

طيب أنا مؤهل ؟!

طيب أنا عايز إيه؟!

 والبرشطه دي من العادات السيئه اللي ممكن تنكرها فيك وتترجمها إن الناس لبعضها

معاك الناس لبعضها ... بس لما تحاول تعتمد علي نفسك بجد ساعتها لو حد عايز يسعدك هيكون دا من تيسير ربنا المباشر ليك

خليك متوكل مش متواكل

في الحلقة دي بنتكلم عن نفسنتك ... أو بمعني أخر غيرتك (من)

لكن الغريب أنا لما بسأل أي حد بيقولي علي طول أنا عمري ما غيرت من حد ولا نفسنت علي حد ... أمال مين يا جدعان اللي بيغير وينفسن ويحقد ويعجز اللي قدامه علشان ميوصلش !

بص ياريس علشان بس منتعبش بعض ... مافيش حد في الدنيا ما بيغرش ... الغيره بتكون دايما (من ) و(علي) ... إحنا هنتكلم في حلقتنا النهارده علي الغيره (من) والغيره (من) دي فيها نوعين نوع حميد ودا اللي بيدفعك إنك تكون شخص أفضل ولكن دون الضرر بغيرك أو مقارنة نفسك بيه

والنوع الثانى هو الغيره الخبيثه ودي ليها درجات زي مثلا تتضايق لما حد يبقى أفضل منك لكن إنت زي ما إنت كل وظيفتك تتغاظ وتنفسن وبس

وفي الاعلي درجه إنك برده تغير وتحقد وتتمنى زوال النعمه وإنت قاعد محلك سر عمال بس توزع خميره الحسد وزوال النعمه

وفي درجه أعلي إنك لو في ايدك تساعد حد بسهوله مش هتساعده علشان خايف إنه يوصل ويسبقك

وفي درجه أعلي إن كل ما اللي قدامك يعدي خطوه إنت بإيدك توقفه ... و توقف له المراكب السايره بأي طريقه...

إنت بقي فين من كل دول ؟!

علي فكره كل واحد فينا عارف عيوبه ومميزاته كويس ... لكن غرور النفس بيعميك عن عيوبك وبيصورلك نفسك ملاك حتي لو إنت بتقول ظاهريا أنا مش ملاك ... طيب قول عيوبك ... عيبي عصبيتي وطيبتي !!!

دول أقصي درجه في العيوب بنقولها (ظاهريا)

بنبرر تصرفاتنا الداخليه واللي منها الغيره بمعني أدق بنعمل اللامنطق علي أنه منطق وبنبرره كمان ونجمله علشان نريح ضميرنا !

لكن طالما قررنا وبكل اقتناع تغير حياتنا للأفضل ... لابد من مصارحه النفس ... ياسيدي مش مطلوب منك تصارح نفسك قدام كل البشر لإن محدش عايز منك حاجه

حتي البرنامج دا إسمه "غير حياتك" ... حياتك أنت ! مش حياة حد تاني!

المطلوب منك النهارده إنك تقعد مع نفسك في مصارحه حره ... حالة من تقيم الذات ... بس التقيم اللي بجد .. راجع نفسك شوف

هل غيرتك مرضيه ولا نافعه ؟!

هل إنت راضي عن نفسك في موضوع الغيره؟!

طيب هل مستوى الغيره في حياتك بيأخرها ولا عادي؟!

طيب راضى عن نفسك بنسبة كام في الميه ؟!

وبعد ما تخلص تقيمك لنفسك ... صدقني هتكون عديت مرحلة النفسنة بنسبة كبيره وهتروح مرحله تانيه من حياتك علشان تظبها لحد ما توصل لقمة الرضا عن نفسك

إنت عارف حلقات غير حياتك دي مش ليك بس صدقني أنا كمان بستفاد منها معاك ... لان مافيش بني أدم علي وجه الأرض معصوم من الغلط ولكن عيب أوي إن نخلي الغلط مسيطر علي حياتنا مش مجرد غلط عابر ... أشوفك الحلقة الجاية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى