أخبار عاجلة

فى مدح عمنا العدم .. قصة الكاتب / سمير المنزلاوى

فى مدح عمنا العدم .. قصة الكاتب / سمير المنزلاوى
فى مدح عمنا العدم .. قصة الكاتب /  سمير المنزلاوى
Sponsored Links

عندما صارت الطائرة فوق سطحنا،‮ ‬فكرت فيما سوف أحصل عليه من لذة إذا تهاوت‮.‬
سيقال‮: ‬
‮- ‬تفكير مريض شاذ،‮ ‬وأناني مقرف‮.‬
أو‮ ‬
لو كان لك قريب أو صديق علي متنها ما جرؤت علي مضغ‮ ‬تلك النفايات‮.‬
لن أفسد متعتي بأي رد‮.‬
سأهرع إلي مكان الحادث،‮ ‬حيث صورة‮ ‬غير اعتيادية تملأ النظر والعقل المستنير‮:‬
شظايا وبقايا جسم الطائرة الجميل المصقول اللامع،‮ ‬ورفات الركاب التي نظفوها واعتنوا بإزالة الشعر من أماكنه الظاهرة والخفية،‮ ‬وحقائبهم التي سهروا‮ ‬يرتبونها من أسفل إلي أعلي‮. ‬
لا أسمح بحديث عن آلام وآمال ولوعة،‮ ‬وكوارث ستقع من ارتطامها بالبشر وبالمساكن‮.‬
ليس لي بالطائرة أقارب أو أصدقاء كما افترضتم،‮ ‬ولا أعرف وجهتها‮.‬
‮ ‬دائما تسير ورفيقاتها ويتبولن فوقنا،‮ ‬كما أنني لا أحب أحدا في قريتي كي أحزن من أجلهم‮.‬
‮ ‬دعوني أسعدكم مرة قد لا تتكرر،‮ ‬بروعة السكون العميق‮.‬
سوف أنصرف لدي أول صرخات العوام ونعيب الصحفيين وثرثرة المحققين‮. ‬
لماذا لم تنفجر وتتناثر حتي الآن؟‮ ‬
لازلت مستعدا للركض والوصول مبكرا‮. ‬
اللعنة،‮ ‬الطائرة خدعتني ومضت بكل جلال تاركة خطا من البول خلفها بطول القرية‮.‬
إنها الآن تقريبا فوق قرية برمبال‮. ‬محظوظون دائما أيها البرمباليون‮. ‬أفكر وأرهق ذهني،‮ ‬ثم تقع الثمرة في حجركم‮. ‬
تري كم رجلا مثلي بينكم،‮ ‬سوف‮ ‬يستمتع بمباهج‮ ‬
السقوط؟‮ ‬

 
Sponsored Links

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وبيقولوا اننا صيــاد .. قصيدة للشاعر / حامد الغزالى يوسف
التالى قصائد قصيرة .. للشاعر / عبدالله الهادى

معلومات الكاتب