الارشيف / ثقافة وأدب / ابداع

شعر / عرفة محمد حسن يا سَلْمَىَ صَبَاحَ الخَيْر

                            (  صَبَاحُ الخَيْر  ) 

لِسَلمَىَ أنْ تُرَاقِبَ مَا تَبَقَّىَ مِنْ عَصَافِير التَّمَنِّي ، 

Sponsored Links


 حين تَسْألُنِي و تَدْخُلُنِي القَصِيدَةُ دُونَ وَعَيٍّ 


، كَي تُبَدِّدَ غَيْمَةً مَكَثَتْ بأعْمَاقِي تَصُدُّ الرِّيحَ مَرَّاتٍ ، 


فَتَنْفلِقُ الإجَابَةُ دُونَ ضَيْر . 
*
يَجِيءُ النَّهْرُ يَعْشَقُهَا و يُخْبرُهَا : بأنَّ نَوَافِذَ اللُّغةِ 


القَدِيمَةِ تَسْتَجيرُ مِنَ الهَجير 


، - لذا - أرَاكَ مُهَيَّأً لِتَخُوضَ تَجْربَتِي ، 


و تَقْفِزُ فوق أرضٍ لَسْتَ تَمْلِكُهَا ، 

 

و تَرْسُمُ لِلْحَقِيقَةِ خَط َّ سَيْر . 


أُحِبُكِ عند مُنْتَصَفِ المَسَافَةِ بَينَنَا .. و أعُودُ مُرْتَبِكًا ، 


فَتَحْضُنُنِي القَصِيدَةُ حين أَهْتِفُ دَثِّرينِي إنْ أتَيْتُكِ 


.......    لا  ...... 


برَغْمِ مَتَاهَةِ الأحْدَاثِ في عَيْنَيكِ 

سَوفَ أقُولُ : ( يا سَلْمَىَ صَبَاحَ الخَيْر ) . 


                      شعر / عرفة محمد حسن 
مصر / قنا / قوص / الشعراني  /  عضو اتحاد كتاب مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى