شاي صحراوي .. للشاعر: زكريا قانت / المغرب

0 تعليق 82 ارسل طباعة تبليغ

شاي صحراوي،
بطعم كآبة الرمال
المتجعدة.
حشيش يدخن،
الصباحات لوحده
هناك في أعلى
تل نيتشه.

مسافات حب
وطرق تطوى
تطوي السيارات
وعلامات السير
ليصرخ الحمقى
ويتعانق الأحباء
بمقاهي تطوان
.

Sponsored Links

فلنزر مارتيل
ياحارسة مملكة
الرب.
حكوا لي أن مياه بحره
شفافة
حد القبل.
حكوا لي أنك لا تناسبينني.
حكوا لي كل هذا و لم أبال؛
فالحب ينتصر دائما
ليس في أغلب الأحيان
لكنه على الأقل
يفعل ذلك في الأفلام.
.

فلنغص في القبل ولنترك
سفينة تيتانيك الغارقة
لتطفو..
نعم ستطفو!
ستطفو فوق نهدك
وشعيرات أسفل
ظهرك التي لا تكاد
ترى.
.

سنغير التاريخ لوحدنا.
سيرسمنا الأطفال
في الأحياء
وسيطبعنا أصحاب النفوذ
فوق الدراهم.

هناك خلف الستائر
حيث الأريكة
سأجرك من شعرك
الأشعث نحوي
سأشتم عطر إفريقيا
وسوف أحرق رئتي
بنار كتامة أكثر
فأكثر حتى أكفن في ملابسك
الداخلية الزرقاء
- نعم عن تلك الصورة أتحدث -
لا لا بل بالأحرى عنك أتحدث

أتحدث عن بوراق ضوء
يأسر ثمالة
لفافاتي المحترقة
أتحدث عن بئران ذهب
كانت لتجعل
أشعتها سيوران
وزمرة العدميين
متفائلين حد الفرح.

0 تعليق