الارشيف / ثقافة وأدب / ابداع

** لا أحد يشعل لك الثقاب ** غنية عبد الرحمن

 

ها أنت وحدك

Sponsored Links

هناك

هنا ,,

عبر التواءات الأزمنة

تنتظر اشتعال

الوقت’’

والوقت لا يجىء

وانما : مرّ المهانة

ها أنت وحدك

تحلق فى فراغات

الدوائر

والدوائر مغلقة

وشفرة المدية

تطعن القلب

الممزق

وأنت وحدك

والصحاب خانوك

وتجمعوا

تجمعوا وتفرقوا

وقرروا

أن يحتسون الشاى

ويتلصصوا

خلف الباب

ويلوكون الحكايا

المعادة

وأنت وحدك

ينزف قلبك

ولا أحد يعيرك قلبا

جديدا

وحدك

ترتشف انكسارك

تبتلع انتصارات

الآخرين

وهذا القزم يزهو

بالخيانة

يطوع الآذان كى

تمنحه حق تبرير

الاهانة

والعبارات السقيمة

المجوفة

عبر شاشات التلفزة

وأنت وحدك

هناك

فمن أبصر الأحزان

خلف صلابتك؟

والصحاب مازالوا

يلوكون الحكايا

القديمة

ويبتلعون العقاقير

المنشطة؟

ويتلصصوا خلف

النافذة

وأنت وحدك

فلا تيأس

ماضاع ضاع

ولن تستعيد سوى

الوجع

والدجى يحيط بك

ولا أحد يشعل لك

الثقاب

وانما خيبات

تصنعها المواقف

عبر التواءات

الازمنة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا