الارشيف / أخبار مصر

بعد 5 سنوات على الثورة.. وائل غنيم يطرح تساؤلات عن مستقبل الحياة في مصر

Sponsored Links
بعد مرور ما يقرب من خمس سنوات على قيام ثورة 25 يناير، قال الناشط السياسي، وائل غنيم، إنه بعد تنحي الرئيس الأسبق حسني مبارك، لم يحدث ما كان يتمناه.

وأوضح «غنيم»، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، صباح الأربعاء، «كنت أتمنى ألا ننشغل بالصراع على تقسيم التورتة، وألا تتحول الثورة لتصفية حسابات شخصية، وأن نبحث عن مظلة جامعة لنا كمصريين في مرحلة انتقالية دون محاولة لفرض الأيدولوجيات».

وأضاف «بعد تنحي مبارك حدث العكس تمامًا، حيث اشتعل الصراع على تقسيم التورتة، وطفت على السطح الصراعات الأيدولوجية التي اتخذت منحنى المعارك الصفرية».

Sponsored Links

وتوقع أن يستمر الوضع المؤسف الحالي لو لم يتم تغيير الأفكار والأيدولوجيات التي تتبناها الكتلة الحرجة من الفاعلين سياسيًا في مصر، والتي تتعارض مع المفاهيم الأساسية للحرية والديمقراطية.

وتساءل «هل من الممكن أن نعيش في مجتمع قائم على التعددية، يستوعب الناس على اختلافهم، مجتمع فيه ديمقراطية حقيقية قائمة على تداول السلطة وحماية حقوق الجميع وخاصة الأقلية؟».

وأضاف «هل من الممكن أم نعيش في دولة دور جيشها هو حماية الحدود والعمل تحت مظلة السلطة المنتخبة من الشعب، ولا يتدخل في السياسة، ولا يدير منظومة البلد الاقتصادية؟».

وتابع «هل من الممكن أن نعيش في دولة لا يحاول سياسيوها فرض نسق أخلاقية وقيمية على الأفراد تحت شعارات الدين والوطنية؟، وهل من الممكن أن نقبل بفكرة أن معتقدات الإنسان وأفكاره هي حق أصيل يخصه وحده؟، وهل من الممكن أن نعيش في دولة بها احترام حقيقي لحق الإنسان في الاعتقاد والتعبير والتفكير».

واختتم حديثه، متسائلًا: «هل من الممكن أن نعيش في دولة عدل وقانون وحرية؟».

------------------------
الخبر : بعد 5 سنوات على الثورة.. وائل غنيم يطرح تساؤلات عن مستقبل الحياة في مصر .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هنا : الشروق مصر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا