اسرار الاسبوع | حركة "حماس" تفض بالقوة مظاهرات "بدنا نعيش"

0 تعليق 13 ارسل طباعة تبليغ
غزة - فلسطين اليوم

فرقت قوات أمنية تابعة لحركة «حماس» بالقوة، اعتصاماً حمل عنوان «ثورة الجياع»، ضد الضرائب التي تفرضها الحكومة التابعة للحركة على الفلسطينيين في القطاع.

وأكد حراك «بدنا نعيش» أن «حماس» استخدمت القوة المفرطة في تفريق وملاحقة المعتصمين، كما اعتقلت عدداً من الناشطين قبل انطلاق المظاهرة في جباليا، شمال قطاع غزة. وقال شهود عيان إن قوات «حماس» هاجمت المظاهرة، واعتدت بالضرب، وأطلقت أعيرة نارية تحذيرية، ولاحقت صحافيين وصادرت أجهزتهم، من أجل منع بث صور من المكان. وكان حراك «بدنا نعيش» قد طالب الحكومة في غزة بوقف الضرائب والمكوس عن جميع السلع والخدمات التي ترهق المواطن الفلسطيني في قطاع غزة، وتثقل عليه، وتشق عليه حياته اليومية.

Sponsored Links

وقال الحراك في بيان، إنه يجب العمل على توفير فرص عمل دائمة للعمال والخريجين، برواتب تتناسب مع التضخم الحاصل حالياً. وأضاف: «يجب العمل على إنشاء مكتب عمل يحمي حقوق العاملين في قطاع غزة، من استغلال أصحاب العمل، وتطبيق الحد الأدنى للأجور».

كما طالب البيان بإنهاء التحكم في الأسعار واحتكار السلع من قبل المتنفذين، وترك الحرية للسوق والقطاع الخاص ومراقبتها، بما يضمن مصلحة المواطن. وأرجع الحراك

وقت انطلاق المظاهرات الآن إلى «الضغوط الناتجة عن غلاء المعيشة، مقابل عدم توفر رواتب، وغياب التنمية، وشح فرص العمل، وتفشي البطالة».

وأضاف أن «فكرة الحراك جاءت في ظل الأوضاع القاسية التي يعيشها المواطن في قطاع غزة، وعلى وجه الخصوص . ومن أجل الخلاص من هذا الوضع لا بد من أن يخرج كل مواطن لإسماع صوته، ويعلن احتجاجه على هذا الواقع الصعب».

وانتقدت مراكز حقوقية طريقة تعامل «حماس» مع الحراك. وقال «المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان»، إنه يتابع بقلق قيام الأجهزة الأمنية في قطاع غزة باعتقال عدد من المواطنين، على خلفية الدعوة لتجمع سلمي في جباليا شمال قطاع غزة. وطالب الأجهزة الأمنية بالكف نهائياً عن أعمال الاعتقال والاستدعاءات على خلفية الانتماء السياسي، أو حرية التعبير.

واستناداً لتحقيقات المركز، نفذت الأجهزة الأمنية حملة اعتقالات طالت 12 مواطناً شمال قطاع غزة، على خلفية دعوتهم وتنظيمهم لحراك شعبي تحت عناوين: «يلا نعمرها»، و«ثورة الجياع»، و«يسقط الغلاء».
كما أكدت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان «ديوان المظالم» أن الأمن بغزة اعتقل 13 مواطناً على خلفية إطلاقهم حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، مستخدمين

وسمي: (#يلا_نعمرها، و#يسقط_الغلاء)، يدعون من خلالهما لتنظيم تجمع سلمي، عند مفترق الترنس في مخيم جباليا، بتاريخ 14-3-2019، للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية في قطاع غزة

قد يهمك ايضا نتنياهو حليف ترامب يتفاهم مع حزب إسرائيلي يميني متطرف لخوض الانتخابات

  نتنياهو يجتمع سرا مع وزير الخارجية المغربي

 

palestinetoday
palestinetoday

------------------------
الخبر : اسرار الاسبوع | حركة "حماس" تفض بالقوة مظاهرات "بدنا نعيش" .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : فلسطين اليوم

0 تعليق