ذكرى النكبة ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية

0 تعليق 20 ارسل طباعة تبليغ

العالم - تقارير

ويطلق الفلسطينييون مصطلح "النكبة" على عملية تهجيرهم من أراضيهم، على أيدي "عصابات صهيونية مسلحة" عام 1948، ويحيونها في 15 مايو/ أيار من كل عام، بمسيرات احتجاجية ومعارض تراثية تؤكد ارتباطهم بأراضيهم وحقهم في العودة إليها.

Sponsored Links

وفي العام 1948 تم الاعلان عن قيام كيان الاحتلال على أراضٍ فلسطينية، ووقعت ثلاثة أرباع فلسطين تحت سيطرتها، في حين حكمت الأردن الضفة الغربية، وأصبح قطاع غزة تحت الإدارة المصرية.

وخلال عام النكبة تعرضت القرى والمدن الفلسطينية إلى التهجير والتدمير، وامتد ذلك إلى المقدسات الإسلامية والمسيحية، إذ هدمت مئات المساجد والكنائس والمقامات.

كما دمرت وجرفت مئات المقابر والمصليات التي ما زالت تتعرض إلى انتهاكات مستمرة وطمس من قبل المؤسسة الإسرائيلية ومختلف أذرعها، التي عاثت فسادا بالمقدسات بلا مراعاة لحرمتها، حيث يتواصل معول الهدم الإسرائيلي للمقدسات.

ووثقت الحركة الإسلامية برئاسة الشيخ رائد صلاح، ضمن مشروع "موسوعة المقدسات في فلسطين- المسح الشامل والدليل الكامل" الذي أعدته مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، ما يزيد عن 1009 مواقع مقدسة دمرت بغالبيتها في 243 مدينة وقرية مهجرة، وقدمت وصفا مفصلا وموثقا للمعالم العربية الإسلامية والمسيحية بالداخل الفلسطيني.

فمن بين 161 مسجدا لا يزال 33 فقط قائما، لكن 11 فقط تستعمل للصلاة، وهي بمدينتي عكا وحيفا، أما الـ22 الأخرى فإما مغلقة وإما تستعمل في غير أهدافها كمخازن ومتاحف ومطاعم وقاعات أفراح أو حوّلت إلى كنس، وهناك 10 مساجد هدمت جزئيا ولا تصلح للاستعمال، و118 مسجدا هدمت كليا وطمست معالمها.

كما أحصيت 41 كنيسة، 35 منها ما زالت قائمة وكنيسة واحدة هدمت جزئيا ولا تصلح للاستعمال و5 كنائس هدمت كليا.

أما في ما يتعلق بالمقامات الإسلامية، فتم إحصاء 411 مقاما، 46 منها ما زال قائما، بعضها مغلقة أو حوّلت إلى مزارات يهودية أو مزارات للدروز، وبعضها يستعمل كمخازن والبعض الآخر تستخدم للسكن، و14 مقاما هدمت جزئيا، و351 مقاما هدمت كليا ولم يبق لها أثر.

وبخصوص المقابر الإسلامية والمسيحية، وثقت 383 مقبرة إسلامية 53 منها قائمة و109 منتهكة جزئيا و221 مقبرة طمست تماما ولم يبق لها أثر، وقد جرفت كليا أو أقيمت عليها المباني والمناطق التجارية والصناعية، أو شقت فيها الشوارع، كما أحصيت 13 مقبرة مسيحية، 9 منها قائمة و3 منتهكة جزئيا ومقبرة واحدة طمست تماما.

واحياء ذكرى النكبة شمل ايضا مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي مستخدمين هاشتاغ #نكبة71 ونظيره بالإنجليزية إلى جانب هاشتاغات أخرى رائجة مثل: #كي-لا ننسى و #فلسطين و#نكبة .

وعمد المتفاعلون من الفلسطينيين إلى التذكير بأسماء مدنهم وقراهم التي هجروا منها وشددوا على حق العودة وتوقهم لمغادرة أماكن لجوئهم والعودة إلى تلك المدن والقرى.

كما شهدت العاصمة البريطانية لندن تظاهرة حاشدة يوم السبت الماضي لإحياء الذكرى وتسليط الضوء على معاناة الفلسطينيين لا سيما في قطاع غزة.

وشارك في التظاهرة أعداد كبيرة ممن يُطلق عليهم الفلسطينيون "المتضامنون الأجانب"، الذين رددوا هتافات كان أبرزها "الحرية لغزة" و "الحرية لفلسطين".

وفي ظل أجواء ممطرة حمل المتظاهرون العلم الفلسطيني ولافتات فيما ارتدى بعضهم رموزا فلسطينية مثل الكوفية وحلي وملابس خاصة، وحمل البعض الآخر مظلات تحمل ألوان العلم الفلسطيني.

هذا بينما أعلنت دائرة شؤون اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية أن الفعالية المركزية في الضفة الغربية في ذكرى النكبة ستكون من خلال المسيرة والمهرجان المركزي الذي اقيم في تمام الساعة 11:30 من صباح الأربعاء في رام الله.

أما بخصوص فعاليات مخيمات لبنان، فقد ذكرت الدائرة أن مهرجانا مركزيا سيقام في مدينة صيدا بلبنان اليوم الأربعاء الساعة 11:30 صباحًا بمشاركة كافة القوى الفلسطينية، وسيتخلله عدة كلمات سياسية.

ومن المثير للدهشة فقد شهدت مدينة نيويورك الأمريكية، الأربعاء، وقفة احتجاجية لمجموعات مسيحية ويهودية، دعمًا للقضية الفلسطينية بمناسبة ذكرى النكبة.

وتجمع أعضاء منظمات المجتمع المدني المؤيدة للقضية الفلسطينية أمام البعثة الدائمة "لإسرائيل" في الأمم المتحدة والقنصلية العامة "لإسرائيل" في نيويورك.

ويرى الفلسطينيون أن الذكرى هذا العام مختلفة، في ظل هجمة غير مسبوقة تستهدف مشروعهم التحريري، وحقهم في العودة، ويقول عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف : "هناك خصوصية لهذا العام، في ظل مخططات تستهدف المشروع الوطني الفلسطيني، منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (6 ديسمبر/ كانون الأول 2017) اعتراف بلاده بالقدس عاصمة للاحتلال، ونقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى القدس (في 14 مايو/ أيار الماضي)، ومحاولة تفكيك وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)".

------------------------
الخبر : ذكرى النكبة ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : قناة العالم - فلسطين

0 تعليق