شاهد تفاصيل شعيرة طويريج.. كيف تحولت رمزا وبقت حيّة رغم محاولات طمسها

0 تعليق 20 ارسل طباعة تبليغ

العالم - مراسلون

وقال مراسلنا نويد بهروز في تغطية مباشرة لمراسم يوم العاشر من محرم الحرام لمدينة كربلاء المقدسة: ان الركضة المليونية تعتبر واحدة من اكبر التجمعات البشرية في العالم، وتقام سنويا بعد صلاة الظهر يوم العاشر من محرم لاحياء مراسم استشهاد الامام الحسين عليه السلام.

Sponsored Links

واوضح، ان المشاركين في ركضة طويريج رفعوا اعلام الحشد الشعبي اضافة الى الرايات الحسينية بعضها كتب عليها يا ثار الله، حيث يردد المشاركون في ركضة طويريج شعارات "لبيك يا حسين" في استجابة لنداء الامام الحسين عليه السلام، يوم عاشوراء في واقعة الطف حينما كان ينادي "هل من ناصر ينصرنا".

ولفت الى ان هذه المراسم والتي تحولت رمزاً "لبيك يا حسين" تتخللها تشابيه لواقعة الطف المؤلمة، وقال ان الشعب العراقي استمد من هذه الواقعة ومن استشهاد ابي الاحرار ومن مدرسة اهل البيت عليهم السلام، للتحرر من الارهاب والاستبداد الامريكي والاسرائيلي، ولمحاولات طمس هذه الشعيرة على مر السنين وخاصة خلال النظام الصدامي والذي حاول القضاء على الشعب العراقي عبر قتلهم وسجنهم كل من يمارس هذه الشعيرة وعلى رأسهم الشهيد السيد محمد باقر الصدر.

واوضح مراسلنا، ان الاحصاءات تشير الى ان اكثر من 4 ملايين زائر يشاركون في واقعة هذا اليوم، وسط اجراءات امنية مشددة تفادياً لوقوع اي تدافع ومنعاً من ان تطالهم يد الارهاب وعلى رأسها جماعة داعش الوهابية التي استهدفت هذه الشعيرة عدة مرات.

واشار الى ان اكثر من 100 الف زائر ايراني جاءوا الى كربلاء المقدسة، اضافة من باقي الدول الاسلامية وايضاً من الهند وباكستان.

تابعوا المزيد في الفيديو المرفق..

------------------------
الخبر : شاهد تفاصيل شعيرة طويريج.. كيف تحولت رمزا وبقت حيّة رغم محاولات طمسها .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : قناة العالم - العراق

0 تعليق