ADHRB قلقلة إزاء حرية الصحافة في البحرين

0 تعليق 22 ارسل طباعة تبليغ

العالم - البحرين

في الذكرى السادسة والعشرين لليوم العالمي لحرية الصحافة، لا تزال ADHRB تشعر بقلق عميق إزاء حرية الصحافة في البحرين والمملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الأخرى. تشتهر هذه الدول باحتجازها للصحافيين بشكل تعسفي وحل وسائل الإعلام المستقلة. وفقاً لمنظمة مراسلون بلا حدود ومؤشر حرية الصحافة العالمية، حصلت البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت وعمان على تصنيفات متدنية نسبةً إلى حرية التعبير والصحافة، فالبحرين صنّفت في المرتبة 167 والمملكة العربية السعودية في المرتبة 172 من بين 180 دولة. وتلك الدولتين انخفض تصنيفهم عن العام الماضي مما يدل على أن حال الصحافة الحرة يستمر في التدهور في دول مجلس التعاون الخليجي.
في السنوات الثمانية التي تلت الحراك المؤيدة للديمقراطية عام 2011، خاضت الحكومة البحرينية حملة على حرية الصحافة. قامت المملكة بقمع المجتمع المدني بشكل فعال وخلق بيئة استبدادية باستخدام قوانين واسعة لمكافحة الإرهاب والجرائم الإلكترونية لتجريم أي معارضة أو انتقادات للحكومة أو لسياساتها. في 4 يونيو 2017 قامت وزارة الإعلام في البحرين بتعليق عمل صحيفة الوسط – وهي الصحيفة المستقلة الوحيدة في البحرين – بعد أن كانت تقوم باستمرار باستهدافها وحظرها عدة مرات في الماضي. بالإضافة إلى ذلك ، كثيراً ما تمنع البحرين الصحافيين الأجانب من دخول البلاد، حيث تسعى لمنع مواطنيها من الانخراط في الصحافة الحرة والمستقلة.

Sponsored Links

تتعدى الجهود التي تبذلها الحكومة البحرينية لقمع الصحافة الحرة السيطرة على وسائل الإعلام ومنع وسائل الإعلام، حيث تستهدف السلطات الصحافيين وتضايقتهم وتعذبهم وتسجنهم. قامت منظمة مراسلون بلا حدود بتوثيق ما لا يقل عن 15 صحافياً يقضون حالياً عقوبة السجن في البحرين بسبب تقاريرهم ومواقفهم. من بينهم المصور الصحافي حسن محمد قمبر، بسبب تصويره لاحتجاجات عام 2011 ، تم اعتقال حسن. بعد إطلاق سراحه، واصل الإبلاغ ، وأصيب بجروح خطيرة من قوات الأمن أثناء عمله. تم اعتقاله للمرة الثانية في 12 يونيو 2018 فيما يتعلق بعمله الصحافي.

محاولة الحكومة البحرينية لقمع حرية الصحافة هي جزء من حملة واسعة لإسكات المعارضة. من بين الذين اعتقلوا بسبب المعارضة نبيل رجب، وهو مدافع بحريني بارز عن حقوق الإنسان. حكم على نبيل بالسجن خمس سنوات في عام 2018 لانتقاده الحكومة البحرينية والتعبير عن مخاوفه على موقع تويتر بشأن مزاعم التعذيب في سجون المملكة. أثناء احتجازه، تدهورت صحة نبيل بشدة بسبب ظروفه المعيشية اللاإنسانية والقيود الطويلة في الحبس الانفرادي. يعد اعتقال حسن ونبيل، إلى جانب اعتقال الصحافيين الآخرين والمدافعين عن حرية التعبير، جزءاً من محاولة واسعة من جانب الحكومة البحرينية لقمع جميع الصحافة الحرة والتستر على الانتهاكات التي ارتكبتها السلطات.

المملكة العربية السعودية ليست غريبة عن إسكات الصحافيين والوسائل الإعلامية التي ترعاها الدول ، خاصة منذ وصول محمد إلى السلطة كولي العهد. أفادت مراسلون بلا حدود أنه بحلول عام 2019 ، يوجد حوالي 37 صحافياً مسجوناً في المملكة. استحوذت جريمة القتل الوحشي التي تعرض لها الصحفي على اهتمام دولي، حيث سلطت الضوء على عقوبة حرية التعبير والصحافة في المملكة بتهمة انتقاد العائلة الحاكمة. إنّ قتل خاشقجي، وهو كاتب سعودي في صحيفة واشنطن بوست، وتم تقطيعه في القنصلية السعودية في اسطنبول بتركيا في 2 أكتوبر 2018. وقد أمر المسؤولون السعوديون بقتله انتقاماً من تقاريره الانتقادية لسياسات الحكومة السعودية.

بالإضافة إلى خاشقجي، يوجد 36 صحافياً آخرين في السجن. صالح الشحي، كاتب في جريدة الوطن السعودية، اعتقل في 3 يناير 2018 من قبل قوات الأمن السعودية. كان يتحدث بانتظام عن سياسات الحكومة السعودية ومعاملة العمال الوافدين. في الآونة الأخيرة، اعتقلت السلطات السعودية أربعة صحفيين هم ثومر المرزوقي، بدر الإبراهيم، محمد الصادق، وعبد الله الدحيلان في 4 أبريل 2019 كجزء من اعتقال جماعي لـ 12 ناشطاً. كتب الصادق والإبراهيم والمرزوقي جميعهم للعربي الجديد، وهي وسيلة إعلامية قطرية، وكتب الدحيلان لصحيفة الحياة التي تتخذ من لندن مقراً لها. تثبت الاعتقالات العديدة التي تعرض لها الصحافيون والنشطاء بعد مقتل خاشقجي أن الحكومة السعودية ليست معنية بحقوق الصحافيين أو حرية الصحافة.

في هذا اليوم ، عند الاحتفال بحرية الصحافة في جميع أنحاء العالم ، يجب على المجتمع الدولي ممارسة الضغط المتزايد على دول مجلس التعاون للإفراج عن جميع الصحافيين المسجونين تعسفياً والتحقيق في جميع حالات سوء المعاملة. تدعو ADHRB البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت وعمان إلى إتاحة بيئة من الصحافة الحرة والترحيب بكل من الصحافيين الأجانب والمواطنين.

------------------------
الخبر : ADHRB قلقلة إزاء حرية الصحافة في البحرين .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : قناة العالم - السعودية

0 تعليق