الارشيف / اسرار الشرقية

جريمة تقشعر لها الأبدان ... عامل يذبح زوجته وطفليهما ويقطعهما إلي أشلاء ... والسبب !!

Sponsored Links

كتبت - نرمين سالم

جريمة بشعة تقشعر لها الابدان ، تحول منزل بقرية الشيخ جبيل بالشرقية الي مجزرة بمعني الكلمة ، حيث شهدت القريه صباح اليوم، عامل بذبح زوجته وطفليهما "يوسف ومريم" وتمزق اجسادهم ،  وحاولت الزوجة تستغيث وغلق الابواب عليها هي واطفالها ولكنها لم تستطع مقاومته .

Sponsored Links

البداية عندما ذهب "محمد ع م" 35 سنة، المتهم، ويعمل بشركة مصر للبتروك بمدينة العاشر من رمضان، ليخبر والده بمقتل زوجته وأبنائه، من قبل شخص مجهول، ويطلب من والده الذهاب معه إلى نقطة شرطة الشيخ جبيل، وتبين أنه مرتكب الجريمة، لمروره بحالة نفسية سيئة.

وكشفت التحريات الأولية، أن المتهم مريض نفسيا يعانى من انفصام حاد فى الشخصية، وأنه مريض بالزهام وهو أحد أنواع الغياب العقلى، وأن حالته النفسية كانت سيئة للغاية فى الفترة الأخيرة، وأنه دائم التعدى بالضرب على زوجته، وأن والده ذهب أمس إلى محافظة القاهرة، وقابل الدكتور جمال أبو العزايم، لكى يحصل على خطاب دخول نجله إلى مستشفى أبو العزايم، وبالفعل حصل على خطاب منه، لكى يحاول إيداع نجله المستشفى، صباح اليوم الأربعاء، إلى أن استيقظ الأب على خبر قيام نجله بقتل زوجته وطفيلها، وتمزيق أجسادهم داخل حمام الشقة.

 وكشفت التحقيقات أن المتهم يقيم فى منزل من طابق واحد بالأراضى الزراعية، وبعيدا عدة أمتار عن مساكن الأهالى، وأنه كان عند أهل زوجته منذ أسبوع فحدث بينه وبينهما مشادة قام على إثرها أهل زوجته بالتعدى عليه بالضرب، وتم تهدئة الوضع بينهما، وعادت زوجته معه للمنزل دون أن يحدث شيئا.

وفى الساعات الأولى من صباح اليوم، قام المتهم بضرب زوجته وطفليه "يوسف ومريم"، فحاولت الزوجة أن تستغيث، وقامت بغلق باب غرفة نومها عليها، لكن الزوج كان عنيفا للغاية، وقام بالتعدى عليها وعلى طفليه بـ"السكين والبلطة".

وتبين من خلال معاينة مسرح الجريمة، أن المتهم ارتكب الجريمة فى جميع أنحاء الشقة، فى الصالة وعلى الأرض، ثم حمل الزوجة والطفلين إلى الحمام، وبدأ فى تمزيق أجسادهم داخل الحمام من خلال البلطة.

 كان اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارا من العميد عصام هلال مأمور مركز شرطة أبوحماد، يفيد بلاغا بوقوع حادث قتل بقرية الشيخ جبيل دائرة المركز.

أمر اللواء هشام خطاب مدير البحث الجنائى، بانتقال ضباط مباحث أبوحماد برئاسة الرائد عمرو داؤد، ومعاونيه، بإشراف العقيد محمود جمال رئيس فرع البحث الجنائى لفرع الجنوب للتحرى والفحص، وضبط المتهم.

وتبين من التحريات العثور على جثة الزوجة "سها ع م" 33 سنة ربة منزل، من ذوى الاحتياجات الخاصة "الصم والبكم" وطفليها "يوسف" 8 سنوات، و"مريم" 6 سنوات، ليسا من ذوى الاحتياجات الخاصة، مذبوحين ومقطع أجسادهم إلى أشلاء.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى