كيف سيؤثر صراع البطاقة الأخيرة المؤهلة لدوري الأبطال على مصير بطل «بوندزليجا»

0 تعليق 49 ارسل طباعة تبليغ

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

جولة وحيدة فقط متبقية على نهاية الموسم في الدوري الألماني لكرة القدم «بوندزليجا»، والتي خلالها سيتحدد بطل المسابقة بين بايرن ميونخ (75 نقطة) وبروسيا دورتموند (73 نقطة).

Sponsored Links

ولا تتوقف هذه الجولة على تحديد البطل فقط، ولكن أيضًا في تحديد صاحب المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال في الموسم القادم، وهو المركز الذي يشهد تنافس 3 فرق عليه، وهم بروسيا مونشنجلادباخ (55)، باير ليفركوزن (55) وإينتراخت فرانكفورت (54)، في حين يمتلك فولفسبورج نظريًا فرصة لإنهاء الموسم في المركز الرابع مع دخوله الجولة الأخيرة على بعد 3 نقاط من جلادباخ، لكن فارق الأهداف يبعد الفريق عمليًا عن هذه الحسابات مع تحقيقه لـ+5 كفارق أهداف مقابل +15 لصاحب المركز الرابع.

وسيلعب صراع المركز الرابع دورًا كبيرًا وحاسمًا في حسم اللقب، مع استضافة بروسيا مونشنجلادباخ صاحب المركز الرابع لبروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني والذي لا يملك أي فرصة لتحقيق اللقب سوى تحقيق الفوز وانتظار خسارة بايرن ميونخ، في حين أن خسارة أصحاب الأرض قد تعني خسارتهم للمركز الرابع والملايين من العوائد المادية نتيجة الحرمان من التأهل إلى دوري الأبطال.

وبسيناريو مشابه، يدخل إينتراخت فرانكفورت الجولة الأخيرة وهو يحل ضيفًا على المتصدر، بايرن ميونخ، في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين بالنسبة للضيوف الذين كانوا من أسبوعين لديهم فرصتين للتأهل لدوري الأبطال من خلال تواجدهم في المركز الرابع ووصولهم لنصف نهائي الدوري الأوروبي، لكن الخسارة أمام تشيلسي بركلات الجزاء ثم الخسارة على ملعبهم ضد ماينز في الجولة قبل الأخيرة من الدوري، أدت إلى تقلص فرص الفريق في التواجد بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 59 عامًا.

ويلعب بايرن ميونخ هذه المباراة هو لديه فرصتين للتويج باللقب، الأولى ستكون بشكل نظري وعملي، من خلال تحقيق الفوز على مضيفه. بينما الثانية ستكون من خلال حصد نقطة، ترفع رصيد الفريق إلى 76 نقطة بفارق 3 نقاط على بروسيا دورتموند، مستغلًا فارق الأهداف الكبير لصالحه (+52 هدف لبايرن مقابل + 35 هدف لدورتموند)، وهو ما يعني أن في حال فوز بروسيا دورتموند، فأن بايرن نظريًا سيكون البطل مع حاجة دورتموند لتسجيل 17 هدف في شباك جلادباخ على ملعبه في سيناريو مستحيل نظريًا.

وسيدخل باير ليفركوزن الجولة الأخيرة وهو يأمل في أن يحقق المتصدر وملاحقه الفوز، ليفسحا الطريق له نحو التواجد في دوري الأبطال في الموسم القادم، لكن الفريق سيكون مطالب بتحقيق الفوز في العاصمة برلين ضد أصحاب الأرض، هيرتا برلين، في مباراة تمثل نهاية عهد المدرب المجري بال دارداي مع نادي العاصمة الألمانية، بعد 4 سنوات قضاهم في قيادة النادي، وستمثل مباراة الغد الظهور الأخير له كمدرب للفريق الأول، قبل ان يعود للإشراف على فئة الشباب بالنادي.

ويدخل ليفركوزن المباراة وهو يعلم أن تحقيق فوز كبير على أصحاب الأرض سيكفل له الفوز بالمركز الرابع، مع تواجده حاليًا في المركز الخامس بفارق الأهداف عن جلادباخ (+15 لجلادباخ مقابل +13 لليفركوزن)، لكنه سيصطدم بفريق لم يعرف الخسارة في أخر 4 مباريات محققًا الفوز في أخر 2، ويسعى لتقديم وداع لائق لمدربه المجري في أخر ظهور له مع الفريق.

------------------------
الخبر : كيف سيؤثر صراع البطاقة الأخيرة المؤهلة لدوري الأبطال على مصير بطل «بوندزليجا» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق