الارشيف / الرياضة

البدري في ورطة مع الأهلي قبل انطلاق الدوري العام لعدة أسباب أهمها خط " الدفاع "

كتب - نصر الديب
حسام البدرى المدير الفنى للأهلى، استخدم خبرته وقوة شخصيته وبدأ خطة إنقاذ القلعة الحمراء وإعادتها من جديد على الطريق الصحيح، بالتوازي بين العين الحمرا للاعبين مع اللعب على المعنويات، لإشعال حماسهم داخل التدريبات، وذلك بعدما أكد لهم أن المجتهد فى التدريبات سيكون هو اللاعب الأساسى اما اللاعب الذى سيشعر أنه متكاسل فلن يكون له مكان داخل الفريق.

 

Sponsored Links


اولا .. لعنة الاصابات تطارد لاعبي الاهلي منذ سنوات عديدة وتغير اكثر من مخطط احمال وجهاز طبي ولا تزل المشكلة قائمة أمامه اليوم اصابات النجوم ،  على رأسهم الثلاثى رامى ربيعة وأحمد حجازى ومروان محسن، حيث من المفترض أن يسافر الثنائى ربيعة ومحسن إلى ألمانيا للعلاج، بينما سيتلقى حجازى علاجه فى القاهرة إلا أن اللاعبين الثلاثة تأكد غيابهم عن اللقاء المقبل للفريق أمام الإسماعيلى فى الأسبوع الأول للدورى.

 


ثانیا . منذ موسمين و الأهلى يعاني من نقص حاد فى الصفوف بخط الدفاع، بعد التأكد من غياب رامى ربيعة وأحمد حجازى وهبوط مستوى الثنائى سعد الدين سمير ومحمد نجيب الذى أصبح بقاؤه داخل صفوف الفريق مهددا، لاسيما أنه لم يشارك إلا فى لحظات قليلة جدا فى الموسم المنقضى وهو ما جعل رحيله أمرا حتميا نهاية الموسم، إلا أن عدم تعاقد الإدارة الحمراء مع مدافعين جيدين جعل الإدارة الأهلاوية تبقى على اللاعب.

 

 ثالثا . الملعب الذى سيستضيف مباريات الفريق فى الموسم المقبل أزمة اصبحت تطارد الإدارة الحمراء قبل بداية كل موسم، إلا أن الموقف فى الموسم الحالى مختلف بعدما رفض حسام البدرى إقامة أى مباراة للفريق خارج القاهرة بداعى الإرهاق وطول السفر، وطلب إقامة كافة مباريات الفريق المحلية والأفريقية بأحد ملاعب القاهرة وحدد ملاعب ستاد القاهرة أو بتروسبورت لاستضافة لقاءات الأهلى.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا