الارشيف / أسرار عربية / السودان

بالفيديو ، والترجمة (حريات) تنشر النص الكامل لخطاب وداع اوباما

  • 1 /2
  • 2 /2

 (حريات)

&

Sponsored Links

ألقى الرئيس باراك أوباما خطاب الوداع أمام آلاف الأميركيين بمدينة شيكاغو ليل الثلاثاء، قبل أن يغادر البيت الأبيض بعد عدة أيام.

وقال أوباما متحدثا عن إنجازاته الرئاسية (إذا قلت لكم منذ ثماني سنوات إن أمريكا ستتغلب على الركود الاقتصادي، وستعيد تشغيل صناعة السيارات، وستبدأ أطول فترة لخلق فرص العمل في تاريخنا. إذا قلت لكم إننا سنبدأ فصلا جديدا مع الشعب الكوبي، وسنغلق برنامج الأسلحة النووية الإيراني دون إطلاق رصاصة واحدة، و أننا سنقضي على مدبر هجمات 11 سبتمبر . إذا قلت لكم إننا سنحقق المساواة في الزواج وسنضمن حق التأمين الصحي لعشرين مليون مواطن آخرين، لو كنت قلت لكم كل ذلك آنذاك، لقلتم إنني أبالغ في طموحاتي).

وأضاف أوباما (في غضون عشرة أيام، سيشهد العالم العلامة المميزة لديمقراطيتنا: الانتقال السلمي للسلطة من رئيس منتخب بحرية إلى الرئيس الذي سيليه. أبلغت الرئيس المنتخب ترامب أن إدارتي ستضمن انتقالا سلسا، كما فعل معي الرئيس بوش).

ووسط تصفيق حار، قال ( أنا أرفض التمييز ضد المسلمين الأميركيين)، مؤكدا أنه (لا يمكن لنا أن ننسحب من هذه المعركة العالمية من أجل توسيع الديمقراطية وحقوق الإنسان وحقوق المرأة، بغض النظر عن الجهد المبذول)، موضحا أن القتال ضد (التحامل والتحيز والشوفينية) هو نفس القتال ضد الديكتاتورية.

ومتحدثا عن مجابهة التطرف والإرهاب قال أوباما (نظرا للشجاعة الاستثنائية لقوات الأمن والجيش والاستخبارات وللدبلوماسيين الذين يدعمونهم، لم تنجح أي منظمة إرهابية أجنبية في شن هجمات على أراضينا في الأعوام الثمانية الماضية).

وأضاف (وعلى الرغم من أن (الهجمات) في بوسطن وأورلاندو تذكرنا بمدى خطورة التطرف، فإن أجهزتنا الأمنية أكثر يقظة وفاعلية من أي وقت مضى).

وقال أوباما (قضينا على عشرات الآلاف من الإرهابيين، ومن بينهم أسامة بن لادن. تمكن التحالف الدولي الذي نقوده من القضاء على قادتهم واسترد نحو نصف المناطق التي يسيطرون عليها. سيتم القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية، ولن يعيش بأمان من يهدد أمريكا).

ونوه أوباما إلى أن العنصرية تشكل تهديدا آخر للديموقراطية في الولايات المتحدة، “فالعلاقة بين الأجناس المختلفة هي أفضل من أي وقت مضى، ونحن لم نصل للمكان الذي نريده، وكل واحد منا عليه مسؤولية”.

وأكد الرئيس أن الولايات المتحدة باتت أفضل مما كانت عليه من قبل، وأن الديموقراطية لا تتطلب التجانس “بل الإحساس بالتضامن” بين أفراد الشعب، وأنها “لن تنجح إلا إذا شعر الناس أن أمامهم فرصا اقتصادية”.

وقال ” الأغنياء يدفعون ضرائب أكثر، ومعدلات البطالة انخفضت أكثر من أي وقت مضى، ولو استطاع أحد أن يأتي بخطة تحسن الرعاية الصحية فأنا سأدعمها تماما”.

ولكن الرئيس أشار إلى أن ” التقدم الذي أحرزناه لا يكفي”، مبينا أن ” اقتصادنا لا يعمل بالطريقة المطلوبة، خاصة مع غياب المساواة”.

..

------------------------
الخبر : بالفيديو ، والترجمة (حريات) تنشر النص الكامل لخطاب وداع اوباما .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : صحيفة حريات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى