أخبار ثقافية

قريبا ... "عاشق الصحراء" فيلم تسجيلى عن الكاتب والروائى "أحمد ابو خنيجر"

قريبا ... "عاشق الصحراء" فيلم تسجيلى عن الكاتب والروائى "أحمد ابو خنيجر"

فيلم وثائقي تعده أسرار الأسبوع للكاتب الروائي الكبير أحمد أبو خنيجر فى منزله بأسوان مع اهداء درع المؤسسه له تقديرا لجهوده التى يبذلها فى خدمة الثقافة وابداعاته التى قدمت الكثير للمكتبة العربية

المزيد ...

أخبار ثقافية

أسرار الأسبوع .. كرمت أمس الشاعر والروائى الكبير (صانع الأساطير) .. صلاح والى

أسرار الأسبوع .. كرمت أمس الشاعر والروائى الكبير (صانع الأساطير) .. صلاح والى

احتفالية متميزة أقامتها جريدة أسرار الأسبوع الليلة لتكريم الشاعر والروائى الكبير « صلاح والى » حضرها مجموعة من الشعراء والأدباء وأصدقاء الشاعر وعائلته ، أهدينا درع الجريدة للشاعر الكبير تقديرا وعرفانا لجهوده التى يبذلها فى خدمة الثقافة وما قدمه من أعمال ابداعية للمكتبة العربية ،

المزيد ...

ابداع

رواية كيورش.. (الفصل الثانى) .. بقلم الروائى / صلاح عيال

رواية كيورش.. (الفصل الثانى) .. بقلم الروائى / صلاح عيال

كانت أوامره الصادرة؛ أن تتوقف عن سحب الحبل، يعني أن سلاما وصل النقطة، أكمل ضلع المثلث.. ما بين جبهتنا وجبهتهم حبل من نار.. بيني وبين سلام حبل من القلق والانتظار... بينه وبينهم لا حبل سوى الموقف. أن يُنفّذَ حسبما أُمر تتصل النار بالنار، لا حياة بعد ذلك في زوايا المثلث. أما أن يُنفّذ ما يريده فذلك حبل من الأمل، يوصله إلى فراغه الثلجي، تجمعه إرادته وتذوبه إرادة ممن يحبون الحياة. لم أر كما لم ير الجندي الداخل إلى النقطة توا سوى مترين من الحبل الخارج عن النقطة باتجاه العمق، فالحياة بيننا هي الحبل السري.. وعلى الطريقة التي اِتفقنا.. سلام، أنت تعرف الطريق جيدا، درسته في النهار وحفظته في الليل. الأرض التي بَقّعتها الثلوجُ الخفيفة والصخور التي جرّدتها الرياح من الثلج لها القابلية على رسم ملايين الأشباح.. أصوات تفاجئنا بالرصاص.

المزيد ...

أخبار عاجلة

عاجل .. إنهاء إجراءات الإفراج عن الروائى أحمد ناجى بنيابة وسط القاهرة

عاجل .. إنهاء إجراءات الإفراج عن الروائى أحمد ناجى بنيابة وسط القاهرة

عاجل .. انتهت نيابة وسط القاهرة الكلية برئاسة المستشار سمير حسن المحامى العام لنيابات وسط القاهرة، من إجراءات الافراج عن الروائى أحمد ناجى. كانت محكمة النقض، قررت وقف تنفيذ عقوبة حبسه لمدة عامين بتهمة خدش الحياء العام واتخاذ تدابير احترازية بحقه منها المنع من السفر....

المزيد ...

ابداع

فصل من رواية ( وجهان لعنقاء واحدة ) .. بقلم الروائى / عبد الكريم ناصيف

فصل من رواية ( وجهان لعنقاء واحدة ) .. بقلم الروائى / عبد الكريم ناصيف

-ما أروعه صبياً يشبهك يا حبيبي!! رددت بصوت ينضح غبطة وسعادة تصلان حد النشوة، وأنا مازلت مستلقية في سريري أتثاءب والقيلولة الطويلة لما تفك قبضتها عن أجفاني بعد. آه يا للقيلولة كم أحبها!! ترخي ببدنك كله بعد تعب النهار، وقد ملأت معدتك بما لذ وطاب فاسترخى كل ما فيك... ليأتي دور الحب!! فلا قيلولة بلا حب... مازن حريص عليه حرصي أنا أو أكثر.

المزيد ...

ثقافة وأدب

أن تقف رواية على أرجل كثيرة .. بقلم الروائى حسن داوود

أن تقف رواية على أرجل كثيرة .. بقلم الروائى حسن داوود

يكتب الروائي اللبناني أن شخصيات الرواية تزداد غرابة واحدة بعد أخرى، ويزداد معها استغلاقا عالم النجوم والمجرّات التي يعتمد عليها تاديوس لوصوله إلى إيزابيل. لكن إيزابيل تضيع في أثناء ذلك كلّه، فلا تعود هي موضوع الرواية، بل تصير واحدا من الحوافز التي تدفع تاديوس إلى بلوغ نقطة الماندالا.

المزيد ...

أخبار ثقافية

محاكمة تنكرية .. رواية جديدة .. للكاتب الروائى حسن هند

محاكمة تنكرية .. رواية جديدة .. للكاتب الروائى حسن هند

أضاف الكاتب والروائي حسن هند إلي مشواره الروائي "محاكمة تنكرية" التي صدرت هذا الأسبوع عن دار النسيم. وهي رواية واقعية قال مؤلفها إنها أوراق جاءت ضمن محتويات حقيبة مجهولة وجدها ملقاة أسفل سيارته إثر محاولة لسرقتها

المزيد ...

ثقافة وأدب

الأديب بهى الدين عوض .. أتذكره الآن .. بقلم الروائى محمد عبدالله الهادى

الأديب بهى الدين عوض .. أتذكره الآن .. بقلم الروائى محمد عبدالله الهادى

من أعماله: ـ أنشودة البطل : رواية صدرت عن المجلس الأعلى للثقافة 1981م . ـ الفارس الآتي إلينا : م مجموعة قصصية صدرت على نفقة المؤلف 1979م . ـ سنوات الحب والموت : م قصصية صدرت عن الهيئة العامة للكتاب 1988 م سلسلة أدب أكتوبر ـ ثأر الموتى : م قصصية صدرت عن الهيئة العامة للكتاب 1989 .. وأعمال أخرى كثيرة

المزيد ...

ثقافة وأدب

القراءة الثقافية للنص الروائى (2) .. بديعة الطاهري

القراءة الثقافية للنص الروائى (2) .. بديعة الطاهري

في رواية (روائح ماري كلير) للحبيب السالمي تغيب هذه العلاقة الفحولية وتحضر العلاقة في بعد فردي إنساني، خارج الصراع الثقافي. وبهذا تكون هذه الرواية قد قوضت التيمة الأسطورية في الروايات ما بعد الكولونيالية وهي الفحولة. ويبين الناقد كيف ينبني هذا النص على هدم نسق سابق، أو تصورات نصوص أخرى للعلاقة بين الشرق والغرب، وبناء نسق بديل تنسحب منه الرغبة في الانتقام والثأر لتحل رغبة الحب، ويختفي الجسد الفحل، ليبأر الجسد الهش، وتتغير الأدوار وتقلب في إطار العلاقة ما بين المرأة/ الآخر، والرجل/ الأنا، وينسحب الفضاء الشرقي العربي، فتحل الألفة مكان الغربة، ويحضر التوازن بدل الاختلال، والتصالح مكان الصراع. وعبر مسارات أخرى يتم الانتقال من الاشتغال الرمزي للسرد في الروايات ما بعد الكولونيالية إلى اشتغاله الفردي في هذه النصوص. ولا ينسى الناقد الإشارة إلى منطق السرد، ولكنه منطق لا يجلي بناء الحكاية وتمفصلها، وإنما طبيعة العلاقة بين الأنا والآخر، والقائمة على المصادفة وخارج مقتضيات النسق. وبناء على هذه العلاقة يوضح كيف ينغلق النص فضائيا في البيت، وسرديا في العوالم الداخلية.

المزيد ...

ثقافة وأدب

«ماركوفالدو» لإيتالو كالفينو ... نباتات المدينة .. بقلم الروائى سعيد نوح

«ماركوفالدو» لإيتالو كالفينو ... نباتات المدينة .. بقلم الروائى سعيد نوح

عتبر الزمن في النص محدداً رئيساً للسرد، الزمن في معناه الواقعي، والزمن في معناه الفني (زمن السرد) فالتغيرات التي تنشأ عن تتابع الأزمان تظهر بتجليات عدة، سواء في العنونة الداخلية للنصوص، فغالبية الفصول تعطى عناوين مثل (الصيف، الشتاء، الخريف، الربيع) أو في مظاهر تغير الفصول ووقع هذه التغيرات على الأحداث المتشظية. ومما يرشح فكرة المتوالية القصصية على الرواية أن المترجمة تصدر الرواية بعد انتهاء مقدمة فخري صالح بعبارة للمؤلف يعترف فيها أنها قصص، حيث تكتب المترجمة: «ملاحظة من المؤلف: تقع أحداث هذه القصص في مدينة صناعية في الشمال الإيطالي، وقد كتبت المجموعة الأولى منها في بداية الخمسينات، ولذا فقد صورت إيطاليا الفقيرة، إيطاليا الأفلام الواقعية الجديدة. أما القصص الأخيرة، فقد كتبت في منتصف الستينات بعد أن انتعشت الآمال بالازدهار الاقتصادي».

المزيد ...

ثقافة وأدب

حوار مع الروائى أدهم العبودى

حوار مع الروائى أدهم العبودى

- دار النسيم دار مهمّة/ ومطروحة بشكل قوّي على خريطة النشر في مصر، كان وسيطاً بيننا وبين مدير الدار الأستاذ أشرف عويس الشاعر أسامة البنّا، لم يألو جهداً في مساندة الكيان ولا في الوقوف عضداً جوار أعضائه، في كافة حروبنا. قبلها كنت مرشّحاً كشخصية عامة ممثلاً للأقصر في مؤتمر أدباء مصر، وقابلت الأستاذ الناقد عيد عبد الحليم رئيس تحرير أدب ونقد، اتّفقت معه على إعداد ملف عن نادي القصّة بالأقصر، وتواعدنا على ذلك، عدت من المؤتمر وأسرعت بإعداد ملف يضم أشكال السرد جميعها داخل نادي القصّة، وأرسلته له، نشره

المزيد ...

مقالات

مثقفون: يوسف زيدان يمارس الاستعراض بكثير من التشويق .. بقلم نضال مدوح

مثقفون: يوسف زيدان يمارس الاستعراض بكثير من التشويق .. بقلم نضال مدوح

كما أكد حافظ أن «الأزمة إذاً ليست في ما قاله زيدان، ولكن في المخزون الشعوري لدى شعوب المنطقة التي يجب أن تتخلى عن نزعتها القومية المحلية، وأن تتخلص من ذواتها المتضخمة وانحيازاتها الضيقة. فهناك ضرورة للاعتراف بأن الصراع المدني الريفي أو الحضري العشائري هو صراع ثقافات وليس صراع شعوب، بمعنى أن ما يربطني كمصري بمحمد عابد الجابري وجورج طرابيشي مثلاً أعمق من أي رابطة بيني وبين مصطفى محمود، فيما يجد الأصولي المصري رابطة بينه وبين محمد بن عبدالوهاب أكبر مما يجدها مع نجيب محفوظ مثلاً».

المزيد ...

أخبار ثقافية

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. حفل توقيع ومناقشة المجموعة القصصية "عسل النون" للقاص والروائى محمد رفيع

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. حفل توقيع ومناقشة المجموعة القصصية "عسل النون" للقاص والروائى محمد رفيع

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. يقيم المركز الدولى للكتاب حفل توقيع ومناقشة المجموعة القصصية "عسل النون" للقاص والروائى محمد رفيع، الصادرة حديثًا عن دار روافد للنشر، وتقام الندوة بمقر المركز التابع للهيئة العامة للكتاب بوسط البلد ، وذلك يوم الأثنين 23 مايو فى تمام الساعة السابعة مساء. يذكر أن الكاتب صدر له عدة مؤلفات سابقة...

المزيد ...

أخبار ثقافية

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. كتاب "دوامات التدين" للباحث والروائى الدكتور يوسف زيدان

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. كتاب "دوامات التدين" للباحث والروائى الدكتور يوسف زيدان

اسرار الاسبوع اخبار الابداع .. "فى أيام مجدها، لم تكن الإسكندرية القديمة تنظر بحساسية إلى تعدد العقائد وتباين الديانات، وإنما كان الأفق السكندرى مفتوحا أمام أى عقيدة ما دام بعض الناس يؤمن بها، شريطة ألا يصادر هؤلاء المؤمنون حق غيرهم فى أن يكونوا مؤمنين بعقيدة أخرى"، هذه هى الجملة العمدة فى كتاب "دوامات التدين" للباحث...

المزيد ...