مدير معهد القلب السابق: الاستماع إلى القرآن يريح القلوب

0 تعليق 31 ارسل طباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال الدكتور جمال شعبان، أستاذ أمراض القلب، ومدير معهد القلب السابق، إن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، كان نبى القلوب، حيث كان يعرف القلوب ويهتم بها.

Sponsored Links

أضاف «شعبان» خلال لقاءه في برنامج «المساء مع قصواء» على قناة «Ten»: «الرسول صلى الله عليه وسلم عندما اختار لفظ المضغة في حديثه الشريف كان ذو دلالة: (أَلَا وَإِنَّ فِي الْجَسَدِ مُضْغَةً إِذَا صَلَحَتْ صَلَحَ الْجَسَدُ كُلُّهُ، وَإِذَا فَسَدَتْ فَسَدَ الْجَسَدُ كُلُّهُ، أَلَا وَهِيَ الْقَلْبُ)، كان اختيار هام لأن المضغة هي أهم قطعة في الجسم، مشيرا إلى أن هناك عدة أعضاء في جسم الإنسان مرتبطة بالقلب لكن يبقى الكلى هي أكثر الاعضاء اتصالا بالقلب».

تابع: «كثيرون يتعاملون باستهانة مع ضغط الدم، رغم أنه أمر خطير للغاية. الطقوس الدينية والاستماع إلى القرآن من الأشياء التي تريح القلوب»، مستشهدا بدراسة حديثة تقول بأن مجموعة من مرضى الاكتئاب استمعوا إلى سورة الرحمن بتلاوة الشيخ عبدالصمد عبدالصمد، وخلصت إلى أن التلاوة «كانت أفضل من تناول العقاقير»، معقبًا: «لذلك كان الرسول دائما يقول (أرحنا بها يا بلال)».

------------------------
الخبر : مدير معهد القلب السابق: الاستماع إلى القرآن يريح القلوب .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : المصرى اليوم

0 تعليق