اخبار مصر | «مصر للألومنيوم» ترد على قرار رفع أسعار الخام: «بنبيع بالخسارة»

0 تعليق 27 ارسل طباعة تبليغ

-

قال المهندس محمد المهندس ، رئيس غرفة الصناعات الهندسية ، إنه فوجئ مساء أول أمس الجمعة ، وهو يوم إجازة ، بقرار شركة مصر الألومنيوم ، زيادة سعر طن الألومنيوم 3 آلاف جنيه مرة واحدة ، ليبلغ سعر الطن بعد إضافة ضريبة القيمة المضافة إليه ، نحو 65 ألف جنيه.

Sponsored Links

المهندس عبد الستار عبد الظاهر ، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للألومنيوم ، قال إن الزيادة التي قررتها الشركة هي ألفا جنيه فقط، وليست 3 آلاف جنيه كما يتردد في السوق ، معللا قرار رفع الأسعار ، بارتفاع الأسعار في البورصة عالميا.

-

وزاد عبد الظاهر ، في تصريحات صحفية عنه ، اليوم الأحد ، أن تحديد سعر معدن الألومنيوم ، يتم بشكل شهري ، طبقا لأسعاره في البورصة العالمية ، مؤكدا أن الأسعار العالمية قفزت منذ أول أبريل بشكل كبير ، مقدرا الزيادة من 450 وحتى 500 دولار ، ما يعادل 9 آلاف جنيه مصري زيادة في الطن .

وأضاف رئيس مجلس إدارة شركة مصر للألومنيوم ، أن سعر طن الخام عالميا في يوم 6 أبريل الحالي ، كان 1967 دولارا ، و قفز السعر يوم الخميس الماضي ، إلى 2662 دولارا ، وهو الأمر الذي دفع الشركة لرفع سعر الطن ألفي جنيه، متابعا : « رغم الزيادة ، تظل أسعار الشركة هي الأقل في السوق ، مقارنة بالسوق العالمي ، بمقدار 7 آلاف جنيه » .

« بنبيع بخسارة 7 آلاف جنيه عن السعر العالمي ، غير إن العلاوة (المصنعية مثل الذهب) على المعدن زادت من 140 دولارا إلى 270 دولارا » . قال عبد الستار ، لافتا إلى أنه رغم ارتفاع أسعار الكهرباء سنويا ، لم ترتفع الأسعار على خلفية ارتفاع أسعار الكهرباء ، لكنها ارتفعت وفقا لأسعار البورصة العالمية .

وأوضح مشيرًا إلي أنه خلال العام الماضي 2016/2017 تم دفع 2.4 مليار جنيه، بينما زادت الأسعار بما قيمته مليار و200 مليون، خلال العام الحالي 2017/2018، حيث تم دفع 3.6 مليار جنيه، بمعدل فاتورة يومية تبلغ 10 ملايين جنيه، مؤكدا أنه بالرغم من ذلك لا توجد أي متأخرت لوزارة الكهرباء علي الشركة.

وأوضح رئيس مجلس إدارة شركة مصر للألومنيوم ، أن إجمالي إنتاج الشركة ، يبلغ نحو 300 ألف طن سنويا ، تصدر الشركة من 50% إلى 55% ، والباقي للسوق المحلي ، مؤكدا أن التصدير من الأمور المهمة للشركة ، خاصة أنه يتم استيراد مواد خام بنحو 350 إلى 400 مليون دولار ، وفقا لأسعار الخامات عالميا .

واستطرد عبد الستار ، أن الشركة حققت مكسبا بنحو 40 مليون دولار ، فرق بين الواردت والصادرات ، ما يعني أن التصدير أمر مهم جدا للشركة ، مؤكدا أن إنتاج الشركة لا يكفي السوق المحلي ، وهو ما دفع « مصر للألومنيوم » ، لإنشاء مصنع جديد بطاقة إنتاجية 250 ألف طن ، ليصبح إجمالي إنتاج مصر بعد الإنتاج 550 ألف طن ألومنيوم ، وهو الإنتاج الذي يغطي السوق المحلي بالكامل ، حيث إن احتياج السوق المحلي ، 300 ألف طن سنويا ، علاوة على أن الشركة تحافظ على حصتها في السوق الخارجي .

وأكد رئيس مجلس إدارة شركة مصر للألومنيوم ، أن أي عميل ارتبط مع الشركة بعقود قبل قرار زيادة الأسعار ولم يتسلم بضاعته حتى الآن ، سوف يتسلمها بالسعر المتفق عليه دون زيادة ، كما أن سعر بيع الطن يصل إلى 44 ألف جنيه ، و إضافة الضريبة المضافة لا تحتسب ضمن السعر ، خاصة وأنه يتم استردادها .

-

------------------------
الخبر : اخبار مصر | «مصر للألومنيوم» ترد على قرار رفع أسعار الخام: «بنبيع بالخسارة» .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : مصر 365

0 تعليق