أسرار الأسبوع: حملة نسائية ضد وزير السياحة الأوغندى لاستخدامة نساء فى الدعاية

0 تعليق 73 ارسل طباعة تبليغ

شنت جمعيات نسائية، وحقوقية، حملة موسعة على وزير السياحة الأوغندي غودفري كيواندا، والذي ظهر في التليفزيون متحدثا عن المرأة، واعتبره الكثيرون كلاما غير لائق.

وقال حقوقيون وبرلمانيون، إن ما قاله الوزير يعد إهانة للمرأة، وتحقير منها، وعنصرية ضدها واستخدامها جنسيا، فقد طالب بضرورة الترويج لبلاده سياحيا، والقيام بحملة جديدة لدعمها، واستخدام نساء حسناوات ذوات "منحنيات"، في تلك الدعايا الجديدة لأوغندا.

Sponsored Links

وقال "جودفري" خلال مؤتمر صحفي بشأن حملة جديدة لإنعاش السياحة في البلاد: "يجب استخدام النساء الفاتنات، من ذوات المنحنيات المتعددة في أجسامهن لجذب المزيد من الزوّار". 

وطالت الحملة التي شنت لمهامجة الوزير، منصات التواصل الاجتماعي، ونشرت عريضة على نطاق واسع، عبر الإنترنت تطالب بوقف الحملة واعتذار الحكومة واستقالة كيواندا.

واعتبرت ريتا أبيرو المديرة التنفيذية في شبكة المرأة الأوغندية، دعوته بالشاذة، وقالت: "من غير المقبول استخدام النساء كأداة جنس في هذا العصر وهو سخيف ونحن ندين ذلك".

وعقد المؤتمر في العاصمة الأوغندية كامبالا، بحضور عشرات النساء الإفريقيات الممشوقات، وذلك ضمن خطة لتسويق النساء الأوغنديات في مسابقة ملكة الجمال، التي ستُعقد في يونيو المقبل، بحسب "ديلي ميل".

وذكر "غودفري" في المؤتمر: "أوغندا موهوبة بتعدد منحنيات أجساد نسائها، ولذلك قررنا استخدام هذا الجمال الفريد، لجعله منتجًا يتم تسويقه للجذب السياحي".

وبعد الحملة الواسعة ضده، حاول وقف الغضب بإصراره أن الحملة لا تهين النساء، مضيفًا: "المنحنيات المختلفة لدى نسائنا، من عوامل الجذب السياحي".

 

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: حملة نسائية ضد وزير السياحة الأوغندى لاستخدامة نساء فى الدعاية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق