أسرار الأسبوع: بماذا علق الرئيس المصري السيسي على حرايق الرج التاريخي في باريس؟

0 تعليق 71 ارسل طباعة تبليغ

أطلق الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أول تعليق على انهيار برج كاتدرائية تاريخية في العاصمة الفرنسية باريس . 

وقال السيسي بتغريدة على حسابه الشخصي مساء اليوم: تلقيت بحزن بالغ نبأ حريق البرج التاريخى بكنيسة نوتردام .. فقدان ذلك الأثر الإنسانى العظيم خسارة فادحة لكل البشرية .. أُعلن تضامنى وتضامن الشعب المصرى مع الأصدقاء فى دولة فرنسا متمنياً تدارك آثار هذه اللحظة الإنسانية بالغة التأثير بأسرع ما يُمكن. 

Sponsored Links

وجاءت تصريح السيسي في وقت خطف فيه الحريق انظار العالم واهتماماً واسعاً في الأوساط المصرية والعربية عموماً. 

وكاتدرائية نوتردام، ومعناها (العذراء)، هي الكنيسة الرئيسية في فرنسا، وإحدى أقدم كنائسها والكنائس الأوروبية عموماً، تلقع في قلب باريس التاريخي، وبنيت في العام 1163م وتعد مقصداً هاماً للسياح حيث تستقطب سنوياً نحو 13 مليون زائر.

ويجري في الكاتدرائية المراسم الكنسية الرسمية، وكانت مسرحاً تاريخياً لأهم الأحداث كالدعوة إلى الحملة الصليبية الثالثة عام 1185م، وحفل تتويج إمبراطور فرنسا الشهير نابليون الأول عام 1804.

وتشكل الأبراج الواجهة الرئيسية من الكاتدرائية، ويوجد 422 درجة للوصول للغرفة العلوية من البرج الشمالي الذي انهار اليوم في الحريق.

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: بماذا علق الرئيس المصري السيسي على حرايق الرج التاريخي في باريس؟ .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق