أسرار الأسبوع: نشرة الظهيرة.. انتصارات للجيش.. وأزمة للحوثيين

0 تعليق 9 ارسل طباعة تبليغ

في الساعات الأولى من صباح اليوم، شهد اليمن عدد من الأحداث الهامة على مستوى الأوضاع السياسية والإجتماعية، نقدمها لكم في السطور الأتية.

تحرر الطريق الدولي بصعدة وتقطع امداد المليشيا إلى باقم
حققت قوات الجيش الوطني، تقدما جديدا في مديرية باقم بمحافظة صعدة، المعقل الرئيسي لميليشيات الحوثي الانقلابية أقصى شمال البلاد.

Sponsored Links

وأفاد الموقع الرسمي للجيش بأن قواته تمكنت من تحرير تبة البيضاء والتباب السود في مديرية باقم شمال المحافظة، بعد مواجهات عنيفة مع ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وأوضح أن قوات الجيش تمكنت خلال المواجهات من قطع الخط الدولي إلى باقم، والذي كان يمد الميليشيات بالإمدادات والتموين لمواقعها في المديرية ذاتها.

وأسفرت المعارك عن خسائر فادحة في الأرواح والعتاد بصفوف الحوثيين، وأجبرت عناصر الميليشيات على الفرار والتراجع.

وتدور معارك مستمرة بين قوات الجيش من جهة وميليشيات الحوثي الانقلابية من جهة أخرى في عدد من الجبهات بمحافظة صعدة.

ويخوض الجيش الوطني، مدعوماً من قوات تحالف دعم الشرعية، عمليات عسكرية واسعة في أكثر من 8 محاور قتالية في معقل الحوثيين بمديريات محافظة صعدة.

مليشيا الحوثي تتكبد خسائر فادحة في هجمات فاشلة شنتها بالحديدة
تكبدت المليشيات الحوثية المدعومة إيرانياً خسائر فادحة عدداً وعتاداً جراء محاولات تسلل فاشلة جنوب الحديدة وفق ما أفاد به مصدر الإعلام العسكري التابع للمقاومة الوطنية حراس الجمهورية لـ "وكالة 2 ديسمبر".

موضحاً أن بقايا جيوب المليشيات الحوثية المتمركزة في مزارع الحسينية بمديرية بيت الفقيه دفعت الساعات الماضية بالعشرات من عناصرها صوب منطقة الجاح وبرغم كثافة الغطاء الناري لأسلحة الرشاشة وقذائف المدفعية المصاحب لهم إلا أن المحاولة باءت بالفشل.

وأكد المصدر أن محاولة التسلل كانت مرصودة منذ انطلاقتها من بين مزارع الحسينة وقد تم مباغتتها وسحقها في المكان والزمان المناسبين على أيادي وحدات نوعية من حراس الجمهورية..

كما نفذت بقايا جيوب المليشيات الحوثية المتمركزة في مناطق نائية جنوب شرق مديرية التحيتا محاولة تسلل مماثلة صوب مركز المديرية انتهت كسابقاتها بالفشل وأسفرت عن مصرع وجرح معظم المشاركين فيها على أيادي ووحدات من ألوية العمالقة، وفقا لذات المصدر.

الجيش ينتصر في حجة والضالع
قال الناطق باسم القوات المشتركة في محور الضالع، ماجد الشعيبي إن القوات استهدفت مقر قيادة الميليشيا في منطقة عويش شمالي محافظة الضالع، وفجرت مخازن للذخائر والأسلحة، بعد عملية رصد دقيق وتحرٍّ، حيث استهدفت مدفعية القوات المشتركة منزلاً في المنطقة تتخذه الميليشيا مقراً رئيساً لإدارة عملياتها، وتم تدميره.

وأضاف الشعيبي وفقا لصحيفة البيان : «وفي عملية نوعية أخرى، استهدفت القوات المشتركة موقعاً للميليشيا في مزارع القحيزة في جبهة حجر، فدمرت مدفعاً عيار 23، وقتلت العناصر الموجودة فيه».

وفي محافظة حجة، سيطرت قوات الجيش الوطني المدعومة بقوات التحالف على منطقة مزارع النسيم الواقعة بين مديريتي حرض وميدي بمحافظة حجة، إضافة إلى عدد من القرى المجاورة لها. ووفق مصادر عسكرية، فإن قوات الجيش الوطني المسنودة بقوات التحالف العربي نفذت عملية عسكرية واسعة ومباغتة على مواقع ميليشيا الحوثي، في عمق محافظة حجة، وسيطرت خلالها على مزارع النسيم التي تزيد مساحتها على عشرة كيلومترات مربعة، كما سيطرت على عدد من القرى، أهمها قرية القص وجبران وبني عويد والحجاورة.

جرائم مليشيا الحوثي في حجور ملف مفتوح ينتظر الحاسبة
كشفت منظمة رايتس رادار لحقوق الإنسان في تقرير لها صدر أمس تحت عنوان حجور: وحشية الانتهاكات عن ارتكاب الحوثيين انتهاكات جسيمة تصل لأكثر من 20 ألف انتهاك لحقوق الإنسان في منطقة حجور، بمحافظة حجة، شمال غربي اليمن، خلال الشهور الماضية، من العام الجاري، والتي ترقى بعضها إلى مستوى جرائم حرب.

وذكرت المنظمة أن مسلحي جماعة الحوثي ارتكبوا مئات الانتهاكات ضد أبناء قبائل حجور، خلال الربع الأول من العام الجاري بينها حالات إعدامات وقتل بدم بارد واعتقالات وتعذيب وتفجير منازل ومصادرة ممتلكات خاصة وحصار مميت.

ورصد تقرير منظمة رايتس رادار، التي تتخذ من هولندا مقراً لها، 20560 انتهاكاً ارتكب بحق أبناء قبائل حجور بمحافظة حجة، تنوعت بين القتل والاعتداءات الجسدية والاختطافات والإخفاء القسري والتهجير، إضافة إلى تدمير المنازل وقصفها ونهب المنشآت، تم توثيق الكثير من حالات الانتهاكات بشهادات حية ميدانية من ضحايا الانتهاكات وكذلك من شهود عيان.

ويشتمل التقرير، الذي يتألف من 33 صفحة، تفاصيل العديد من حالات الانتهاكات الجسيمة وعمليات القتل الوحشي والاعتقالات التعسفية وحالات التعذيب الفظيعة التي وصلت بعضها حد الوفاة تحت التعذيب، والحرمان من الحق في الحياة وإجبار السكان على مغادرة قراهم وتهجيرهم قسراً، إضافة إلى الانتهاكات التي طالت النساء والأطفال وأرباب الأسر وقطاعات التعليم والصحة والزراعة والاقتصاد.

ويعد هذا التقرير هو الأول من نوعه الذي تصدره منظمة حقوقية عن منطقة حجور، والذي يكشف بعضاً مما حدث من انتهاكات فظيعة في تلك المنطقة والتي لا تزال مغلقة أمام وسائل الإعلام والمنظمات الحقوقية من قبل مسلحي جماعة الحوثي، المسيطرة عسكرياً عليها منذ نهاية مارس 2019، بما في ذلك عدم السماح بممارسة أنشطة المنظمات الإغاثية التابعة أو الشريكة مع الأمم المتحدة.

وطالبت المنظمة، مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالعمل الجاد والدؤوب لرصد وتوثيق الانتهاكات التي لحقت بأبناء قبائل حجور، حتى لا تضيع حقوقهم هدراً والعمل على عدم إفلات الجناة من العقاب.

وبالتزامن دعت العديد من المنظمات الحقوقية والانسانية إلى وضع ملفات الانتهاكات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي الإيرانية أمام المجتمع الدولي وتنشيط الدعوات التي تحض المجتمع الدولي على تصنيف هذه الميليشيا كميليشيا إرهابية.

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: نشرة الظهيرة.. انتصارات للجيش.. وأزمة للحوثيين .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق