أسرار الأسبوع: لجنة الإغاثة: المستحقين هم الضحية المباشرة لتهديد الميليشيات للمنظمات الأممية والدولية

0 تعليق 22 ارسل طباعة تبليغ

قالت اللجنة العليا للاغاثه أن التهديدات الممنهجة وحملات التحريض التي تشنها المليشيا الحوثية الانقلابية بحق المنظمات الأممية والدولية العاملة في اليمن، تعتبر أحد معوقات العمل الإنساني والإغاثي .

وأكدت اللجنة في بيان صادر عنها، ان الضحية المباشرة لتهديد المنظمات الدولية فئات كبيرة من المستحقين في المحافظات الخاضعة لسيطرة المليشيا .. مشيرة إلى أنها قدمت وثائق وتقارير تفصيلية لفريق الخبراء وللمنظمات الدولية توضح وتوكد نهب المليشيا الحوثي للعملية الاغاثية واعاقة عمل المنظمات، ولا زلنا نطالب بضرورة اتخاذ تدابير ووسائل تضمن ايقاف هذا التدخل .

Sponsored Links

واضاف البيان " ان الحكومة تدعم كافة الجهود والاليات الضامنه للوصول الانساني السريع للمستحقين في كافة المحافظات، ورفض الحكومة لأي عمليات تحول دون الوصول الى المحتاجين".. محملاً المليشيات الانقلابية المسؤولية الكاملة حيال اي عمل او عوائق قد تتعرض له المنظمات الاممية والدولية او فرقها الميدانية اثناء تنفيذ اعمالها الاغاثية والانسانية في تلك المناطق.

ودعت اللجنة العليا للاغاثة المجتمع الدولي ومجلس الامن الوقوف الجاد والحازم حيال الممارسات التي تقوم بها المليشيا الحوثية بحق العملية الاغاثية، واتخاذ كافة الاجراءات والوسائل والتدابير الضامنه لردع المليشيات ووقف انتهاكاتها بحق العملية العمل الانساني..مشيرا الى ان الصمت الدولي حيال هذه الاعمال غير مقبول.

وأشاد البيان بتصريح المدير التنفيذي لبرنامج الاغذية العالمي ديفيد بيزلي، الذين ادان تصرفات المليشيا الانقلابية واعاقتها لعمل فرق البرنامج من تنفيذ المشاريع الاغاثية، ومنع الوصول الانساني للمحتاجين في مناطق سيطرة الانقلابيين والتلاعب بالمساعدات المخصصة للسكان في تلك المناطق.

وشدد البيان على ضرورة تظافر الجهود الدولية في تقديم مزيد من المساعدات الاغاثية والانسانية للشعب اليمني في كافة المحافظات خصوصاً في ظل الظروف التي تمر بها اليمن..مؤكداً ان الحكومة لن تقبل ايقاف وتعليق اي مساعدات انسانية بسبب انتهاكات الحوثيين للعملية الاغاثية..مؤكداً على ضرورة تدخل المجتمع الدولي في ايقاف كافة الاجراءات والعوائق التي تمارسها المليشيا بحق الاعمال الانسانية.

وطالب البيان وكيل الامين العام للامم المتحدة ومنسق الاغاثة الطارئة مارك لوكوك منسقة الشؤون الانسانية في اليمن ليزا غراندي بضرورة التدخل العاجل وايضاح حجم الممارسات الكارثية للمليشيات الانقلابية بحق العملية الاغاثية للرأي العام الدولي ومجلس الامن واتخاذ الاجراءات الضمانه بايقافها في اسرع وقت.

------------------------
الخبر : أسرار الأسبوع: لجنة الإغاثة: المستحقين هم الضحية المباشرة لتهديد الميليشيات للمنظمات الأممية والدولية .. تخلي جريدة اسرار الاسبوع مسئوليتها الكاملة عن محتوي هذا الخبر وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر هو موقع : اليمن العربي

0 تعليق